الخميس 25 جمادى الثانية / 20 فبراير 2020
04:55 ص بتوقيت الدوحة

أردوغان: إذا أشفقنا على الانقلابيين سنصبح نحن محلا للشفقة

محمد نجم الدين

الثلاثاء، 02 أغسطس 2016
أردوغان
أردوغان
اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء، الغرب بدعم "الإرهاب" ومدبري الانقلاب الفاشل في 15 يوليو الماضي.

وقال "أردوغان" في خطاب متلفز من القصر الرئاسي "للأسف، الغرب يدعم الإرهاب ومدبري الانقلاب"، مضيفا: "هؤلاء الذين كنا نظن أنهم أصدقاء يقفون إلى جانب مدبري الانقلاب والإرهابيين".

وتابع: "الشعب التركي نزل ببسالة لصد الانقلابيين في الميادين، ولم يتوجه إلى المصارف لسحب النقود أو لاقتناء مواد التموين، سيأتي يوم تفهم فيه أوروبا ما داومنا على قوله منذ سنوات عن خطورة الإرهاب والانقلابات ونتمنى أن لا يعايشوا ما عايشناه، لم نتمكن بعد من تطهير تركيا بشكل كامل من الانقلابيين، لكننا لم نتوقف حتى نتخلص منهم جميعًا".

واستطرد "إعلان حالة الطوارئ جاء لغرض صيانة مؤسساتنا المدنية وإعادة هيكلة المؤسسة العسكرية،  لو لم نعلن حالة الطوارئ لتمكن التنظيم الانقلابي من تحقيق أهدافه، كان لا بد من اتخاذ خطوة إعلان قانون الطوارئ حتى لا تعيش #تركيا انقلابا عسكريا آخر،  إذا أشفقنا على الانقلابيين، سنصل إلى حالة سنكون نحن فيها مثارًا للشفقة، كثيرون هم الذين يرغبون باعتزال #تركيا للشأن العالمي وأن تنغلق على أحداثها الخاصة، جذور تنظيم "غولن" الارهابي يأتي بشكل مباشر من #أمريكا، وهذا يثبت أن بعض القوى هناك تمدّه بالأموال لتحقيق أهدافها، لم نطالب أمريكا بأدلة على الأسماء التي طلبت منا تسليمها لهم لكنهم يطالبوننا بتسليم أدلة على الارهابي غولن، أي نوع من التحالف هذا؟".

م.ن/س.س

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.