الخميس 06 صفر / 24 سبتمبر 2020
11:57 ص بتوقيت الدوحة

عقب الحوار الاستراتيجي القطري-الأمريكي..

«التعليم»: إضافة 110 جامعات أمريكية جديدة للابتعاث

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 15 سبتمبر 2020
الدكتور إبراهيم بن صالح النعيمي
الدكتور إبراهيم بن صالح النعيمي
كشف سعادة الدكتور إبراهيم بن صالح النعيمي وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي، بأن الحوار الاستراتيجي القطري الأمريكي الثاني أثمر عن "زيادة عدد الجامعات الأمريكية في قائمة الجامعات المعتمدة لدى وزارة التعليم في قطر لابتعاث الطلاب القطريين من 575 جامعة إلى 685 جامعة بزيادة قدرها 110 جامعة".

وقال النعيمي خلال جلسة الحوار الاستراتيجي القطري الأمريكي، "إنه لمن دواعي سرورنا أن نشارك في هذا الحوار، الذي يعبر عن عمق ومتانة العلاقات بين بلدينا على كافة المستويات".

وأضاف "أننا نعتز كل الاعتزاز بالتعاون بين دولة قطر والولايات المتحدة الأمريكية في مجال التعليم والتعليم العالي والبحث العلمي، الذي يزدهر عاماً بعد عام".

1030 طالبا وطالبة يدرسون في الجامعات الأمريكية
وعن زيادة أعداد الجامعات الأميركية المعتمدة في الابتعاث، أكد النعيمي أن الوزارة "تسعى إلى تشجيع الطلاب القطريين على استكمال دراستهم الجامعية في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث يبلغ عدد الطلاب القطريين المبتعثين الى الجامعات الأمريكية من مختلف الجهات 1030 طالباً وطالبة".

وتابع "كما أثمرت مذكرة التفاهم التي تم توقيعها خلال الحوار الاستراتيجي الثاني عن تفعيل برنامج التبادل الطلابي، حيث شملت برامج التبادل الطلابي مشاركة وفد طلابي مكون من 15 طالباً من مدرسة قطر للعلوم والتكنولوجيا الثانوية للبنين في برنامج أكاديمي بسان فرانسيسكو في الصيف الماضي، ومشاركة طلاب مدرسة أحمد بن حنبل الثانوية للبنين في البطولة العالمية للروبوت في ميتشجين (ديترويت) في شهر ابريل من العام الماضي".

واستكمل قائلا "في الوقت نفسه افتتحت العديد من الجامعات الأمريكية المرموقة فروعاً لها في دولة قطر ويدرس بها الطلاب والطالبات القطريون في تخصصات الطب والهندسة والعلوم والتكنولوجيا والعلوم السياسية والإعلام وغيرها، وهناك 17 مدرسة تقوم بتدريس المنهج الأمريكي في دولة قطر".

أما في مجال البحث العلمي، ذكر النعيمي أنه "قد مدت دولة قطر من خلال الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي جسور التعاون مع 222 مؤسسة أكاديمية وبحثية أمريكية، حيث تقوم بدعم وتمويل 674 مشروعاً بحثياً".


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.