السبت 08 صفر / 26 سبتمبر 2020
11:05 ص بتوقيت الدوحة

حفتر لـ"ميليشياته": لا تتعاملوا بأي رحمة أو تتركوا تركيا يمشي على الأرض (فيديو)

العرب- متابعات

الإثنين، 03 أغسطس 2020
حفتر لـ"ميليشياته": لا تتعاملوا بأي رحمة أو تتركوا تركيا يمشي على الأرض (فيديو)
حفتر لـ"ميليشياته": لا تتعاملوا بأي رحمة أو تتركوا تركيا يمشي على الأرض (فيديو)
هاجم الجنرال الانقلابي خليفة حفتر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، واتهمه بقيادة مشروع استعماري في ليبيا يقوم على النهب والسلب والقتل والجوع.

وأضاف حفتر خلال كلمة له أمام السرية العاشرة التابعة لقواته في بنغازي: "لا نقبل بتركي متخلف يأتي إلينا مرة أخرى، لا نحب أن نرى تركيًا يمشي على قدميه أمام أبطالنا".

وشدّد حفتر على أفراد كتيبة السرية العاشرة بـ"عدم الرحمة (للأتراك) لأنهم لا يستحقونها، قائلا: "بعون الله سننتصر على هؤلاء جميعًا بقدراتكم وقدرات الداعمين العرب".

وكان الرئيس التركي أردوغان قد أكد، الأحد الماضي، أن الدعم المعلوماتي والعملياتي الذي وفره جهاز الاستخبارات التركي في ليبيا، غيّر قواعد اللعبة وأسهم في وقف تقدم مليشيا حفتر.

وتغلق مليشيا حفتر، منذ 17 يناير الماضي، موانئ وحقولًا نفطية بالبلاد، بدعوى أن أموال بيعه تستخدمها الحكومة الليبية المعترف بها دوليا في تمويل المجهود العسكري، وقدرت مؤسسة النفط الليبية الخسائر جراء هذه الإغلاقات بأكثر من 7.2 مليارات دولار.

وبلغ إنتاج البلاد من النفط، قبل غلق الحقول والموانئ، 1.22 مليون برميل يوميًّا، وفق بيانات متطابقة لمؤسسة النفط الليبية، ومنظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك.  

وشنّت مليشيا حفتر، بدعم من دول عربية وأوربية، عدوانا على طرابلس في 4 أبريل 2019، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب دمار واسع، قبل أن يتكبد خسائر واسعة، وسط دعوات واسعة، حاليًّا للحوار والحل السياسي للأزمة المتفاقمة منذ سنوات.


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.