الثلاثاء 14 ذو الحجة / 04 أغسطس 2020
02:55 ص بتوقيت الدوحة

من بينهم جو بايدن وبيل جيتس وأوباما وبيزوس..

تفاصيل أكبر عملية اختراق لحسابات في «تويتر» لأثرياء ومشاهير وسياسيين في العالم

العرب- مواقع إلكترونية

الخميس، 16 يوليو 2020
أكبر عملية اختراق لحسابات في «تويتر» لأثرياء ومشاهير وسياسيين في العالم
أكبر عملية اختراق لحسابات في «تويتر» لأثرياء ومشاهير وسياسيين في العالم
أعلن موقع التواصل الاجتماعي الشهير "تويتر"، تعرض حسابات شركات وشخصيات أمريكية بينهم أثرياء ومشاهير وسياسيين لعملية اختراق.

وقالت الشركة المالكة لموقع "تويتر"، في بيان، إن "قراصنة قاموا باختراق حسابات لشركات أمريكية من بينها آبل وأوبر، وحسابات تعود لشخصيات رفيعة المستوى".

وأشار إلى أن "من بين تلك الحسابات، حساب مؤسس شركة أمازون جيف بيزوس، ومؤسس شركة مايكروسوفت بيل غيتس، والمرشح الرئاسي الديمقراطي للانتخابات الأمريكية المقبلة جو بايدن، ومؤسسة شركة سبيس إكس إليسون ماسك والرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما".

وأضافت الشركة أنه بدأ اكتشاف واقعة الاختراق من خلال تغريدة غريبة نشرت على حساب إليسون ماسك.

وعصر الأربعاء، تمكن قراصنة من نشر إعلانات تدعو متابعي هذه الحسابات لإرسال مبالغ بعملة "بيتكوين" الرقمية مع وعد بمضاعفتها.

وأمهل بعض هذه التغريدات المزورة، التي ما لبث أصحاب الحسابات المستهدفة بعملية القرصنة أن حذفوها، كل متابع لهذه الحسابات 30 دقيقة لكي يرسل إلى عنوان محدد مبلغاً بعملة البيتكوين ليحصل مقابلها على ضعف هذا المبلغ.

كما جاء في التغريدة المزورة التي نشرت على حساب إيلون ماسك، رئيس شركة تيسلا، "أربعاء سعيد! سأقدم بيتكوين إلى كل متابعي. سأضاعف كل المبالغ التي يتم إرسالها على عنوان البيتكوين الموجود في الأسفل" وهو ما نشر أيضا على حسابات جو بايدن وأوباما وبيل جيتس وآخرين.

من جهته، علّق مؤسس "تويتر" جاك دورسي على عملية القرصنة قائلا: "يوم شاق لنا نحن في تويتر. جميعنا نشعر بشعور سيئ أن هذا حدث.. وسنشارك بكل شيء نعرفه عندما يكون لدينا معرفة كاملة أكثر عن ما الذي حدث بالضبط".

وقالت متحدثة باسم بيل غيتس في اتصال أجرته معها وكالة فرانس برس: "يمكننا أن نؤكد أن هذه التغريدة لم تُرسل من قبل بيل غيتس. تبدو هذه جزءاً من مشكلة أكبر يواجهها تويتر. تويتر على علم بذلك ويعمل على استعادة الحساب".

وما إن شاع خبر هذه القرصنة حتى هوى سهم تويتر بنسبة 4% في التعاملات الإلكترونية في وول ستريت بعد إغلاق جلسة التداولات.

وقالت رئيسة شركة الأمن السيبراني "سوشال بروف"،ريتشيل توباك، لشبكة "إن بي سي نيوز" إنه على الأرجح أن هذا الاختراق هو الأكبر الذي تعرض له موقع تويتر: "أنا متفاجئة من عدم إغلاق تويتر بشكل كامل لمنع حملات التضليل والاضطرابات السياسية. من حسن حظنا أن المهاجمين يريدون بيتكوين (بدافع الحصول على المال) وليس بدافع الفوضى والدمار".

وقدم الشريك المؤسس لسوق العملة المشفرة جيميني، كاميرون وينكليفوس، شرحًا للوضع في تغريدة: "لقد تعرضت جميع حسابات العملات المشفرة على موقع تويتر للاختراق". وفي وقت مبكر من يوم الأربعاء، أرسلت العديد من حسابات العملات المشفرة روابط لموقع اسمه CryptoForHealth في نفس الوقت.

في الماضي، اشتملت إحدى عمليات الاحتيال المشهورة على تويتر على قيام مُخترقين بتغيير اسم الحساب والصورة الرمزية لتطابقا حساب إيلون ماسك، ثم الرد على تغريداته والتظاهر بأنه يطلب البيتكوين. ولكن يوم الأربعاء، كانت الحسابات التي غردت حول بيتكوين حساباتٍ حقيقية. وتم إرسال التغريدات يوم الأربعاء من خلال المتصفح، وليس عبر تطبيق أو برامج الطرف الثالث.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.