الأحد 19 ذو الحجة / 09 أغسطس 2020
11:24 م بتوقيت الدوحة

انتهاء محادثات "بريكست" بين لندن وبروكسل مبكرا وسط خلافات لا تزال قائمة

قنا

الخميس، 02 يوليو 2020
انتهاء محادثات "بريكست" بين لندن وبروكسل مبكرا وسط خلافات لا تزال قائمة
انتهاء محادثات "بريكست" بين لندن وبروكسل مبكرا وسط خلافات لا تزال قائمة
انتهت الجولة الجديدة من المفاوضات بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة حول علاقتهما المستقبلية مبكرا، اليوم، وسط مؤشرات بوجود خلافات كبيرة لا تزال قائمة بين الجانبين.
ومن المقرر أن تستأنف المفاوضات في لندن كما هو مخطط لها الأسبوع القادم، وفق بيانات صادرة عن كلا الجانبين، فيما يقول مسؤولون إن انتهاء المحادثات باكرا ليس دليلا على انهيار المحادثات، بحسب وكالة /بلومبرغ/ للأنباء.
وكان من المفترض ان تنتهي جولة هذا الأسبوع من المحادثات بين الجانبين باجتماع بين كبيري المفاوضين الأوروبي والبريطاني، ميشيل بارنييه وديفيد فورست على التوالي.
وذكرت بريطانيا، في بيان، "لقد كانت المفاوضات شاملة ومفيدة، لكنها أكدت أيضا على وجود خلافات كبيرة لا تزال قائمة بيننا حول عدد من القضايا الهامة".
وأبرز الخلافات العالقة تتمحور حول ما إذا ينبغي على بريطانيا البقاء مرتبطة بالقوانين الأوروبية عقب إتمام عملية خروجها من الاتحاد الأوروبي /بريكست/، وكيف سيتم التحكم في حقوق الصيد في المياه البريطانية، وما الدور الذي يجب أن تلعبه محكمة العدل الأوروبية في مراقبة أي اتفاق.
ومن جانبه، قال السيد ميشيل بارنييه كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي، في بيان، إنه "بينما لا تزال هناك اختلافات جدية، إلا أنني أعتقد أن بالإمكان التوصل إلى اتفاق يكون في مصلحة الجميع".
وأضاف بارنييه "يتوقع الاتحاد الأوروبي أن يتم فهم واحترام مواقفه بصورة أفضل من أجل التوصل لاتفاقية".. متابعا "نحن نحتاج إلى مشاركة مماثلة من المملكة المتحدة".
وتعتبر اجتماعات هذا الأسبوع هي الأولى التي تعقد وجها لوجه بين مسؤولين من الاتحاد الأوروبي وبريطانيا منذ ثلاثة أشهر، وهي الأولى أيضا في صيغة غير رسمية لا تشمل سوى مجموعة صغيرة من كبار المفاوضين.
ويحاول الجانبان التوصل لاتفاق تجاري قبل انفصال بريطانيا النهائي عن التكتل الأوروبي بحلول نهاية العام الجاري، حيث إنه إذا لم يتوصل الجانبان لاتفاق ستخضع العلاقات التجارية بينهما لقواعد منظمة التجارة العالمية، وهو ما يعني العودة إلى التعريفات والحصص، وفق /بلومبرغ/.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.