الأحد 21 ذو القعدة / 12 يوليو 2020
10:50 م بتوقيت الدوحة

خطة بتكلفة 72 مليار دولار لإنعاش الاقتصاد الروسي بعد وباء "كورونا"

موسكو قنا

الثلاثاء، 02 يونيو 2020
قفزات سريعة لإصابات كورونا في روسيا
قفزات سريعة لإصابات كورونا في روسيا

أعلن السيد ميخائيل ميشوستين رئيس الوزراء الروسي أن تنفيذ خطة إنعاش الاقتصاد الروسي خلال عامين ستكلف نحو خمسة تريليونات روبل (نحو 72 مليار دولار).

وقال ميشوستين خلال لقاء مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مستعرضا خطة إنعاش الاقتصاد الروسي بعد وباء كورونا: "الخطة الوطنية تحتوي على نحو 500 فعالية محددة، وسيكلف تنفيذها خلال عامين نحو 5 تريليونات روبل (نحو 72 مليار دولار)".

ولفت ميشوستين إلى أنه بحلول نهاية مرحلة الإنعاش، يخطط لدخول الاقتصاد الروسي مرحلة النمو فوق مستوى ما قبل الأزمة.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أوعز للحكومة الروسية، في نهاية أبريل الماضي، بالبدء في العمل على وضع الخطة، وذلك بمشاركة الأقاليم وأوساط رجال الأعمال وتنص الخطة على مجموعة تدابير تهدف إلى استعادة دخول المواطنين والعمالة وإنعاش الأنشطة الاقتصادية ونمو الاقتصاد ككل.

وأوضح رئيس الوزراء الروسي أن خطة الإنعاش الاقتصادي على الصعيد الوطني لروسيا، مقسمة إلى ثلاث مراحل: الاستقرار حتى نهاية الربع الثالث من عام 2020، والإنعاش إلى الربع الثاني من عام 2021 ودخول مسار النمو المستدام في الربعين الثالث والرابع من عام 2021.

وقال "الشيء الرئيسي الذي يجب تحقيقه خلال هذه الفترة هو منع حدوث انخفاض آخر في مداخيل المواطنين".
وأفاد المصرف المركزي الروسي، في وقت سابق، بأن الاقتصاد الروسي، بسبب جائحة (كوفيدـ19)، يواجه صدمة غير مسبوقة، لكن القطاع المالي في حالة جيدة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.