الأربعاء 24 ذو القعدة / 15 يوليو 2020
06:20 ص بتوقيت الدوحة

نوّهت بأن الحصار جعل المنظمة «موضع تساؤل» لدى شعوب المنطقة.. لولوة الخاطر:

قطر لا تعتزم الانسحاب من «مجلس التعاون»

وكالات

السبت، 30 مايو 2020
قطر لا تعتزم الانسحاب من «مجلس التعاون»
قطر لا تعتزم الانسحاب من «مجلس التعاون»
نفت دولة قطر اعتزامها الانسحاب من مجلس التعاون الخليجي، وذلك بالتزامن مع الذكرى الثالثة للحصار المفروض من قِبل السعودية والإمارات والبحرين ومصر على الدوحة.
وقالت سعادة السيدة لولوة الخاطر -المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية- في تصريحات لوكالة «فرانس برس» ترجمتها «العرب»: «محاولات ثلاثة من أعضاء المجلس لعزل الدوحة جعل المنظمة (موضع تساؤل) لدى شعوب المنطقة».
وذكرت الوكالة الفرنسية أنه خلال الأسابيع الأخيرة انتشرت شائعات عن انسحاب وشيك لقطر من مجلس التعاون الخليجي، الذي تأسّس عام 1981، ومقرّه الرياض، فيما اعتبر محللون ودبلوماسيون أن الانسحاب أمر محتمل.
وأكدت لولوة الخاطر أن «التقارير التي تدّعي أن قطر تدرس الانسحاب من مجلس التعاون الخليجي خاطئة تماماً، ولا أساس لها».
ورأت المتحدثة باسم الخارجية أن «تلك الشائعات ظهرت بسبب يأس وخيبة أمل بعض الأشخاص تجاه مجلس التعاون الممزّق، الذي كان مصدر أمل وطموح لشعوب الدول الأعضاء الست».
وقالت الخاطر: «مع اقترابنا من السنة الثالثة من الحصار غير القانوني المفروض على قطر من السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين، لا عجب أن نرى أفراداً من مجلس التعاون الخليجي يشككون، ويطرحون التساؤلات حول المجلس».
وأضافت أن «قطر تأمل في أن يصبح مجلس التعاون الخليجي مرة أخرى منصّة للتعاون والتنسيق، وهناك حاجة اليوم -أكثر من أيّ وقت مضى- إلى مجلس تعاون خليجي فعال، نظراً للتحديات التي تواجه منطقتنا».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.