السبت 20 ذو القعدة / 11 يوليو 2020
08:45 م بتوقيت الدوحة

من الجامعة الأم بأميركا.. وحول تحديات الطاقة والمياه

15 طالباً من «تكساس» يحصلون على لقب باحث علمي

الدوحة - العرب

الأربعاء، 27 مايو 2020
15 طالباً من «تكساس» يحصلون على لقب باحث علمي
15 طالباً من «تكساس» يحصلون على لقب باحث علمي
أعلنت جامعة «تكساس إي أند أم في قطر» -إحدى الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر- مؤخراً عن حصول 15 طالباً لديها على لقب باحث علمي من حرم الجامعة الرئيسي في كوليج ستيشن بولاية تكساس الأميركية.
وتُعتبر هذه المجموعة الأكبر في عدد طلاب الذين جرى اختيارهم من الجامعة لنيل لقب الباحث العلمي.
وقد موّلت مشاريع الطلاب البحثية من قِبل الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، أو جامعة «تكساس إي أند أم في قطر».
وأكد الدكتور سيزار أوكتافيو مالافي، عميد الجامعة، تشجيع الطلاب على المشاركة في مختلف الجهود البحثية، ما يُعزز إمكانية تعلّمهم واكتساب الخبرة من خلال التفاعل مع الأنشطة البحثية في فرع الجامعة، وقال: «يركز برنامجنا البحثي على معالجة بعض من أبرز التحديات التي تواجهها دولة قطر، مثل المتعلقة بالطاقة والمياه»، لافتاً إلى أن مشاركة الطلاب بشكلٍ عملي في المشاريع تمنحهم لمحة عن عملهم المستقبلي كمهندسين أو متخصصين بمعالجة المشكلات.
وقالت الطالبة إليزابيث أبراهام: «تُعتبر الأبحاث من المجالات المثيرة للاهتمام بالنسبة لي لما لها من تأثير واضح على حياتنا، وأعتقد أن الجهود التي نبذلها قادرة على مساعدة الناس في جميع أنحاء العالم على حل بعض المشاكل الأكثر إلحاحاً.
وذكرت الطالبة جيراميل كوربان أنها بدأت بإجراء الأبحاث في السنة الثالثة بالجامعة حتى تشارك في مشروع حول الجيولوجيا والجيوفيزياء، وقالت: «طالما أحببت التعمُّق في استكشاف هذا الموضوع».
وقال الطالب حسان حيدر: «كُنت متحمساً جداً لاستعراض إنجازي البحثي، وشجعني رؤية التأثير الذي أحدثه زملائي الطلاب من مختلف التخصصات أثناء دراستهم الجامعية».
واستعرض الطلاب: سييدة أخطر، وهدير حسن، وأنوراج سريفاستافا، مشروعهم البحثي الذي يُركز على دراسة سوائل الحفر للطبقات الأرضية، بهدف تحقيق منافع لمهندسي الحفر في دولة قطر.
وقد تعاون الطلاب: طه كوبار، وفرح رمضان، وإليزابيث أبراهام، لتقديم مشروعهم البحثي، وهو تصميم لمجمَّع معالجة صناعي يمكنه تحويل المواد الخام الشائعة، مثل: الهواء، والماء، وثاني أكسيد الكربون، والأمونيا، والغاز الطبيعي، إلى منتجات ذات قيمة مُضافة.
وقال الطالب طه كوبار: «منحتنا الندوة فرصة رائعة لمشاركة أبحاثنا مع جمهور متنوع؛ وقد تلقينا تعليقات وآراء ممتازة، وأدركنا مدى حماسة الكثير من الناس لرؤية نتائج أبحاثنا».
وقد تعاون الطالب راهول بالاموروجان مع زميلته فاطمة الجناحي لتنفيذ مشروع بحثي حول أتمتة منصة اختبار لتوليد أقواس التيار المستمر، بهدف دراسة أعطال القوس الكهروضوئي، تحت إشراف الدكتور روبرت بالوج، الأستاذ المشارك في الهندسة الكهربائية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.