الأربعاء 15 ذو الحجة / 05 أغسطس 2020
04:46 ص بتوقيت الدوحة

عقار "ريمديسيفير" يحظى بموافقة فيدرالية أمريكية لعلاج «كورونا».. هل نراه في قطر قريبا؟

الدوحة - قنا+العرب

السبت، 02 مايو 2020
عقار "ريمديسيفير" يحظى بموافقة فيدرالية أمريكية لعلاج «كورونا».. هل نراه في قطر قريبا؟
عقار "ريمديسيفير" يحظى بموافقة فيدرالية أمريكية لعلاج «كورونا».. هل نراه في قطر قريبا؟
أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، أن إدارة الأغذية والدواء الأمريكية (FDA) منحت موافقة طارئة على استخدام عقار "ريمديسيفير" في علاج المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

و "ريمديسيفير" هو أول عقار يظهر نتائج إيجابية من شأنها مساعدة المرضى بـ (كوفيد-19)، وفقا لما ذكرته "FDA".

وقال ترمب إن الرئيس التنفيذي للشركة المنتجة له "غيلياد ساينسز" وصف القرار بأنه "خطوة هامة"، وتعهد بالتبرع بنحو مليون جرعة.

وكانت الشركة قد أعلنت الأربعاء الماضي أن عقارها أظهر نتائج "إيجابية" على المصابين في إطار تجربة سريرية واسعة، تمت بالمشاركة مع معاهد صحة أمريكية.

وأوضحت أن العقار يستخدم في الحالات المتقدمة عندما يصل المريض لمرحلة الالتهاب الرئوي الحاد وانخفاض مستويات الأوكسجين التي تتطلب تدخلا طبيا، ووضع مقياس من سبع نقاط يظهر ما إذا كان هناك تحسن أم لا.

والتجارب التي أجريت حتى الآن أظهرت أن المرضى تعافوا من الالتهاب الرئوي، ولم يعودوا بحاجة إلى دعم الأوكسجين، وخرج بعضهم من المستشفى في غضون اليوم الرابع عشر.

أما الآثار الجانبية لعقار "رمديسيفير"، فتشمل الإسهال والطفح الجلدي واختلالا في وظائف الكلى وانخفاض ضغط الدم.

كان الدكتور عبداللطيف الخال رئيس اللجنة الوطنية الاستراتيجية للتصدي لفيروس كورونا التابعة لوزارة الصحة العامة قال إن نتائج الدواء الأميركي الجديد "ريدميسيفير" والذي يعطى بالوريد مبشرة حيث تمت تجربته على العديد من المصابين في الولايات المتحدة وأظهر نتائج جيدة منها تقليل مدة الشفاء من 15 إلى 11 يوم فقط إلى جانب تقليل عدد حالات الوفاة مشيرا إلى انتظار المزيد من النتائج والتفاصيل عن هذه التجارب والوقت المناسب لطرح هذا الدواء في الأسواق حتى يتم توفيره للمرضى في دولة قطر.

وكشف الدكتور الخال في تصريحات لحساب "@covid19qatar" المعني بأخبار فيروس كورونا عن استخدام العديد من الأدوية لعلاج المصابين بـ (كوفيد-19) في قطر لكن لا يتم إعطائها إلا للحالات التي تستدعي ذلك والتي تعاني من أعراض شديدة مثل ارتفاع في درجة الحرارة وصعوبة في التنفسأو وجود إلتهاب في الرئتين حيث تعطى للمريض أدوية منها "هيدروكسي كلوروكين وأزيثروميسين وأدوية أخرى لتخفيف حدة الإصابة والمساعدة في التشافي.

وأرجع الدكتور الخال ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في دولة قطر مقارنة بدول أخرى إلى قيام دولة قطر باستقصاء وفحص جميع الحالات المخالطة للحالات المصابة وعليه تقوم وزارة الصحة بإرسال فرق طبية لأماكن عملهم وسكنهم وفحص الجميع ما ينتج عنه اكتشاف المزيد من الحالات التي لا تبدو عليها أعراض المرض والتي لو تُرِكت في المجتمع لنشرت الفيروس بشكل أكبر.

وعبر الدكتور الخال عن قلقه جراء تزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا (كوفيد-19) خلال الأيام القليلة الماضية داعيا جميع أفراد المجتمع إلى التزام المنازل وعدم الخروج إلا للضرورة والالتزام بالتباعد الاجتماعي وترك مسافة كافية وارتداء الكمامات والتعقيم خاصة عند القيام بعملية التسوق من الجمعيات والهايبر ماركت.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.