الأحد 21 ذو القعدة / 12 يوليو 2020
11:36 م بتوقيت الدوحة

سبيتار يحث على إتباع نمط حياة صحي خلال فترة البقاء بالمنزل

الدوحة - قنا

الأربعاء، 22 أبريل 2020
مستشفى سبيتار
مستشفى سبيتار
أعلن سبيتار، مستشفى جراحة العظام والطب الرياضي، عن إطلاق نسخة جديدة من حملته "رمضان صحي" للعام العاشر على التوالي، والتي تتزامن مع الظروف الخاصة التي يشهدها العالم بسب انتشار جائحة كورونا (كوفيدـ 19).
   وتتنوع حملة سبيتار هذا العام بين النصائح والإرشادات الطبية الموجهة للرياضيين وكافة المجتمع بطريقة مميزة، وعدد من التمارين التي يمكن ممارستها خلال هذا الشهر الفضيل.
   وتهدف الحملة الرمضانية إلى حث فئات المجتمع على اتباع أنماط صحية تتوافق مع الأبحاث والدراسات التي يقوم بها خبراء الصحة في العديد من المجالات مثل التغذية والتمارين والمحافظة على اللياقة وعلم النفس وصحة الفم والأسنان، من خلال بث رسائل صحية وتوعوية على منصات التواصل الاجتماعي.
   وتتميز حملة هذا العام بتصميم تفاعلي مميز يُمَكنُ الجمهور من التفاعل معها من خلال نصائح تقدم على منصة الانستغرام، وترفق بأسئلة موجهة للجماهير على مدار الشهر الفضيل، بينما سيتم بث فيديوهات مختلفة على بقية مواقع التواصل الاجتماعي الرسمية لمستشفى سبيتار مثل يوتيوب وفيسبوك.
   وقال السيد خالد علي المولوي، الرئيس التنفيذي للشؤون الإدارية في سبيتار:" حملة رمضان صحي هي عادة حسنة دأب عليها سبيتار منذ عقد من الزمن، وفي ظل الظروف الراهنة التي تفرض على الجميع البقاء بالمنزل، أضحى علينا التفكير في أن تُوسع الحملة من استهداف الرياضيين لتشمل كافة أفراد المجتمع، سنوظف خلاصة مجهودات ما توصل إليه رواد الأبحاث والطب الرياضي في /سبيتار/ والذين أمضوا أعوامًا في دراسة تأثيرات الصيام على الأداء الرياضي والصحة العامة كي يستفيد منها الجميع".
   وتهدف هذه الحملة التي يطلقها سبيتار سنوياً بمناسبة شهر رمضان الكريم إلى التعريف بتجربة سبيتار في شهر الصيام، حيث يقدم خبراء متخصصون في مجالات التغذية وعلم النفس والأبحاث وطب التمارين والأسنان وغيرها من التخصصات حلقات تتطرق إلى مواضيع متنوعة مثل كيفية اتباع برنامج غذائي سليم وأوقات النوم المناسبة والوقت الأمثل لممارسة التمارين الرياضية بالإضافة إلى نصائح حول صحة الفم والأسنان.. كما سيقوم خبراء سبيتار بتقديم مجموعة من التمارين التي يمكن ممارستها في البيت، تشجيعاً للمحافظة على الرشاقة واتباع عادات صحية خلال هذه الفترة.
   ومن منطلق خدمة المجتمع، يسعى سبيتار إلى التثقيف الصحي مستنداً على الأبحاث العلمية الموثوقة والقائمة على الأدلة ومشاركتها من خلال إتباع أساليب متنوعة للوصول لأكبر قدر من الجمهور.
   جدير بالذكر أن سبيتار قد قدم في الأعوام السابقة حملات توعوية بالتزامن مع حلول شهر رمضان الكريم "رمضان صحي"، حملت تسميات ومبادرات متنوعة مثل "صوموا تصحوا"، مبادرة اسأل الطبيب، والتغلب على الحر خلال شهر رمضان.. وذلك ضمن جهود المستشفى الموجهة للرياضيين المحترفين والهواة على حد سواء ليستمتعوا بممارسة الرياضة بكل صحة ونشاط في شهر رمضان المبارك.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.