الأحد 08 شوال / 31 مايو 2020
04:24 م بتوقيت الدوحة

السوبرمان القطري يناشد المجتمع بالالتزام

العطية: تأجيل الأولمبياد فرضته السلامة العامة.. والبقاء بالمنازل ضروري

مجتبي عبد الرحمن سالم

الأربعاء، 01 أبريل 2020
العطية: تأجيل الأولمبياد فرضته السلامة العامة.. والبقاء بالمنازل ضروري
العطية: تأجيل الأولمبياد فرضته السلامة العامة.. والبقاء بالمنازل ضروري
ناشد «السوبرمان» القطري وأسطورة الراليات ناصر بن صالح العطية، أفراد المجتمع بضرورة الالتزام بالتوجيهات الرسمية من الدولة، والتي تهدف إلى مصلحة المواطن والمقيم صحياً. وقال العطية: «إن الالتزام هو أفضل الحلول للابتعاد عن الأمراض والحدّ من انتشار فيروس كورونا»، وأضاف أنه شخصياً يلتزم بالبقاء في المنزل مع أسرته وأبنائه، ويمارس الرياضة ببرنامج واضح، ويتابع مع أبنائه نظام التعليم عن بعد.
قال ناصر العطية: «إنه من المهم جداً أن يحافظ الإنسان على لياقته البدنية، وإن البقاء في المنزل لا يعني عدم ممارسة الرياضة بالاعتماد على تمارين معينة تعتمد على وزن الجسم»، مضيفاً أن ممارسة الرياضة أمر مهم جداً، ليس فقط جسدياً بل ذهنياً أيضاً؛ حيث تساعد على إزالة الضغط النفسي الذي قد يفرضه الوضع الحالي.
تواصل مع الجمهور
وكشف العطية أنه يحرص في الوقت الحالي على التواصل مع الجمهور من محبي رياضة السيارات والرياضات الأخرى، ويتناقش معهم في الأمور التي تخصّ هذه الأزمة العالمية التي يتسبّب بها وباء «كورونا»؛ مؤكداً أنه يمضي وقتاً محدداً يومياً على مواقع التواصل الاجتماعي «الإنستجرام» و»السناب شات» للتحدث مع المتابعين وزملائه الرياضيين ويتشاركون العديد من المواضيع.
تعديل قسري
وقال البطل العالمي إنه من الطبيعي أن تكون هناك تغييرات طارئة على روزنامة المنافسات بسبب هذا الوباء العالمي الذي أحدث تأثيراً كبيراً على المنافسات والأنشطة وفرض التعديل على البطولات، مضيفاً أنه بدأ الموسم بأداء قوي وحقق المركز الثاني في «رالي داكار 2020»، والمركز الأول في «رالي عُمان»، والمركز الأول في «رالي قطر الكروس كونتري». ويأمل ألّا يستمر الوباء لوقت طويل، وأن يعود الجميع إلى الحياة الطبيعية والمنافسة من جديد؛ مشيراً إلى أنه بعد تلاشي هذه الأزمة ستعود الدول تدريجياً إلى تنظيم الراليات، سواءً على صعيد بطولات الشرق الأوسط أم بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة.
قرار يهدف إلى السلامة
وأكد البطل الأولمبي السابق في الرماية «لندن 2012» أنه من المؤيدين لقرار التأجيل الذي اتخذته اللجنة الأولمبية الدولية بشأن دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في طوكيو هذا العام، وقال إن القرار يمثّل حرصاً من اللجنة على المحافظة على سلامة الرياضيين المشاركين من جميع أنحاء العالم، وتوفير الأجواء اللازمة على جميع الصعد لتكون تجربة أولمبياد طوكيو متكاملة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.