الجمعة 13 شوال / 05 يونيو 2020
04:00 ص بتوقيت الدوحة

العُماني الدولي كشف لـ «العرب» سبب زيارة إيفانكوفيتش له في الدوحة

جميل اليحمدي: لم أناقش أمر مستقبلي مع إدارة الوكرة

علاء الدين قريعة

الثلاثاء، 31 مارس 2020
جميل اليحمدي: لم أناقش أمر مستقبلي مع إدارة الوكرة
جميل اليحمدي: لم أناقش أمر مستقبلي مع إدارة الوكرة
ترك النجم العماني جميل اليحمدي بصمات واضحة مع الفريق الوكراوي، وكان أحد أهم أوراقه التي أسهمت في صعوده في الموسم الماضي إلى دوري النجوم، ولكن إصابته في الرباط الصليبي خلال معسكر الفريق في تركيا تسببت في إنهاء موسمه مع النواخذة قبل أن يبدأ، لكن إدارة نادي الوكرة قررت عدم فسخ تعاقدها مع اليحمدي، رغم استبعاده من قائمة الفريق لإجرائه عملية جراحية، ودخوله في برنامج إعادة التأهيل، مع حصوله على كل مستحقاته، وبعد تعافيه من الإصابة، التحق اليحمدي بالتدريبات مع الوكرة من جديد، وكان الوكرة اضطر إلى التعاقد مع المالي عثمان كوليبالي، ليحل بديلاً للنجم العماني الدولي. «العرب» حاورت اليحمدي عن رأيه في دوري النجوم ومستقبله الكروي.
إلى أين وصلت في برنامج العلاج والتدريبات؟
¶ أنهيت برنامج العلاج قبل شهرين، وبدأت التدرب مع الفريق، وحالياً وضعي جيد، وجاهزيتي على
أفضل ما يرام، بعد أن تعافيت بصورة تامة من الإصابة.

وماذا عن عقدك مع نادي الوكرة؟
¶ عقدي مستمر مع الوكرة حتى نهاية الموسم، وأنا ملتزم بالعقد معه.

هناك من يطالب بتمديد الدوري، وآخرون يطالبون بإلغائه، مع أي رأي أنت؟
¶ بالتأكيد، في ظل الوضع الراهن، لا يمكن أن أكون مؤيداً أو معارضاً لإلغاء الدوري أو تمديده، لأن الأهم في هذه الفترة هي سلامة الجميع، واتحاد كرة القدم أكد هذا المبدأ في كل قراراته.
ما سبب زيارة مدرب المنتخب العماني برانكو ايفانكوفيتش إليك في نادي الوكرة مؤخراً؟
¶ زيارته كانت بهدف الاطمئنان على وضعيتي البدنية، ورافقه مدير المنتخب في الزيارة، وقد أكد لي أهمية المواظبة على التمارين والتدريبات لأكون جاهزاً في الفترة المقبلة مع المنتخب.

وهل ستستمر مع الوكرة أم تفكر في العودة إلى الدوري العماني؟
¶ حالياً لا أفكر في مستقبلي، وهاجسي الوحيد التدريبات، واستعادة جاهزيتي الكاملة، وحالياً لم أناقش هذا الأمر مع أي نادٍ.

وما رأيك في ما قدمه فريق الوكرة هذا الموسم؟
¶ بلا شك، الوكرة قدّم مستوى جيداً، كونه فريق عائد لتوه من الدرجة الثانية، ونجح بتقديم نفسه بصورة مختلفة.

ما رسالتك للجميع في مجابهة أزمة فيروس كورونا المستجد، خاصة أن التدريبات حالياً تقتصر على تمارين الجانب البدني؟
¶ رسالتي الوحيدة: «خليكم في البيت».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.