الثلاثاء 06 شعبان / 31 مارس 2020
12:58 م بتوقيت الدوحة

تلقى اتصالاً من وزير خارجية المملكة المتحدة

محمد بن عبدالرحمن يستعرض تنسيق جهود مواجهة «كورونا» مع بريطانيا

وكالات

الجمعة، 27 مارس 2020
محمد بن عبدالرحمن يستعرض تنسيق جهود مواجهة «كورونا» مع بريطانيا
محمد بن عبدالرحمن يستعرض تنسيق جهود مواجهة «كورونا» مع بريطانيا
تلقى سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، أمس الخميس، اتصالاً هاتفياً من سعادة السيد دومينيك راب وزير خارجية المملكة المتحدة. جرى خلال الاتصال استعراض علاقات التعاون الثنائي بين البلدين وتنسيق الجهود لمواجهة أزمة فيروس «كورونا»، بالإضافة إلى الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.
على الجانب الآخر، تواصل دول العالم التنسيق لتعزيز الإجراءات وتبادل الدعم لمحاصرة انتشار فيروس كورونا، وتعهّد قادة مجموعة العشرين في ختام قمتهم الاستثنائية الافتراضية، أمس الخميس، بضخ 5 تريليونات دولار في الاقتصاد العالمي، كجزء من التعامل المنسق مع أزمة الوباء، وبذل كل ما يمكن للتغلب على هذه الجائحة، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى.
وفي ماليزيا، أعلن أمس، دخول الملك السلطان عبدالله رعاية الدين المصطفى بالله شاه، والملكة الحاجة عزيزة أمينة ميمونة الإسكندرية، في حجر صحي بعد إصابة 7 عاملين في القصر بالفيروس.
وفي رومانيا، قدم فيكتور كوستاش وزير الصحة الروماني، استقالته أمس، إثر تعهده بإرسال فرق متنقلة لتحديد جميع المصابين بالفيروس من سكان العاصمة بوخارست، الأمر الذي اعتبرته وسائل إعلام محلية، غير واقعي في ظل حاجة رومانيا إلى ما بين مليونين وأربعة ملايين من معدات الفحص، في الوقت الذي تنتج فيه نحو ألفين فقط.
وفي الجزائر، قال وزير الاتصال الجزائري عمار بلحيمر، الناطق الرسمي باسم الحكومة، أمس، إن وزير الصحة الصيني تشن تشو، أوصى السلطات الجزائرية وباقي الدول العربية، باستخدام دواء كلوروكين، المستخدم في علاج الملاريا، في علاج المصابين بكورونا، وفتحت السلطات الجزائرية حسابات مالية لتلقي تبرعات ودعم مالي من مواطنيها في الداخل والخارج لمواجهة انتشار فيروس كورونا، معلنة عن قرب وصول فريق طبي صيني يتألف من 12 طبيباً و8 ممارسي صحة.
وفي أنقرة، أعلن السيد فخر الدين قوجة وزير الصحة التركي، أن بلاده استخدمت الدواء الذي قدمته لها الصين، كما أعلنت السلطات نقل 1500 مسافر، يحمل معظمهم جنسيات الأردن والجزائر وتونس، كانوا عالقين في مطار اسطنبول الدولي إلى مدينة كارابوك شمال وسط تركيا.
وفي إسبانيا، صادق البرلمان على تمديد حالة الطوارئ العامة في البلاد لمدة 15 يوماً إضافياً، حتى 11 أبريل المقبل، ضمن مساعي مدريد لاحتواء تفشي الفيروس.
وفي إيران، أعلن حسين ذو الفقاري مساعد وزير الداخلية الإيراني للشؤون الأمنية، أمس، عن فرض مزيد من القيود على التنقل والسفر في إيران، لمواجهة الفيروس، بما في ذلك حظر التنقل بين المدن.
وفي العراق، قرر مجلس الوزراء تمديد حظر التجوال في البلاد حتى 11 أبريل المقبل، لمكافحة انتشار الفيروس.
وفي الولايات المتحدة الأميركية، أعلنت وزارة الدفاع «البنتاجون» تجميد كل تنقلات العسكريين الأميركيين حول العالم، لمدة شهرين، بما في ذلك عمليات إرسال الجنود إلى مناطق القتال أو إعادتهم إلى وطنهم، وذلك في إطار مساعي كبح انتشار «كوفيد 19».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.