الجمعة 28 جمادى الأولى / 24 يناير 2020
01:42 ص بتوقيت الدوحة

يخوض السباقَين الثالث والرابع لفئة الجالس مبتدئين اليوم

المهندي يتألّق في مونديال الدرّاجات المائية بتايلاند

الدوحة - العرب

الجمعة، 06 ديسمبر 2019
المهندي يتألّق في مونديال الدرّاجات المائية بتايلاند
المهندي يتألّق في مونديال الدرّاجات المائية بتايلاند
يختتم بطلنا الصاعد خالد جمال المهندي مساء اليوم (الجمعة) مشاركاته المتميّزة في الجولة الثالثة من بطولة العالم للدرّاجات المائية «كأس ملك تايلاند»، التي تقام في مدينة بتايا التايلاندية، وتستمر حتى مساء الأحد المقبل، وذلك من خلال السباقين الثالث والرابع لفئة الجالس مبتدئين.
نجح المهندي في احتلال المركز الرابع في الترتيب العام لهذه الفئة في المرحلتين الافتتاحيتين أمس (الخميس)، وحصد 79 نقطة كاملة، وذلك بعد أن احتل المركز الثالث في المرحلة الأولى، والخامس في المرحلة الثانية.
ورغم أن هذه هي المشاركة الأولى للمهندي في بطولة العالم، فإنه نجح في مزاحمة أبطال العالم في هذه الفئة، الذين شاركوا من كل قارّات العالم.
ويسعى بطلنا الصاعد اليوم (الجمعة) إلى تحسين مركزه في جدول الترتيب العام، من خلال منافسات المرحلتين الثالثة والرابعة، على أمل الصعود إلى منصات التتويج كأحد الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى، حيث إن ذلك سيعتبر انجازاً كبيراً لنجم العنابي، باعتبار أن هذه هي المشاركة الأولى على الصعيد العالمي.
وفي تصريحاته أمس، أعرب عمر الحميد -مدير فريق العنابي- عن سعادته الكبيرة بالمستوى الذي قدّمه خالد المهندي في اليوم الأول للبطولة، وقال إنه لم يرهب الموقف، وتعامل بكل احترافية وتركيز مع كل فعاليات السباق.
وقال الحميدي: «هذه البداية المتميزة للمهندي جعلتنا نطمح في المزيد -بإذن الله- خلال سباقات اليوم الثاني، وأتمنى أن يخوض اليوم الأخير بتركيز شديد، وأن يبتعد عن الحماس الزائد، لأننا نهتمّ أوّلاً بسلامة المتسابق، وبعدها نركز على ضرورة إكمال السباق للنهاية، حتى نحصد أكبر عدد ممكن من النقاط.
أما بالنسبة لبطلنا العالمي وليد الشرشني، فمن المقرّر أن يخوض منافساته في الفئة الأقوى على مدار يومين، بداية من يوم غد (السبت)، وحتى مساء بعد غد (الأحد)، وستكون مراسم تتويج أبطال هذه الفئة هي مسك ختام المونديال المثير بشكل عام، حيث تحظى هذه الفئة تحديداً باهتمام إعلامي عالمي كبير، لأنها تضم 35 متسابقاً هم الأفضل والأشهر على الإطلاق في جميع سباقات الدرّاجات المائية على مستوى العالم».
وحول تحضيراته الأخيرة لانطلاقة السباق الأقوى، قال الشرشني إنه يشعر بارتياح شديد حول هذه التحضيرات، مشيراً إلى أن كلّ مقوّمات النجاح حاضرة داخل الفريق في هذه الفترة، ولا ينقص سوى عنصر التوفيق خلال مجريات السباقين الرئيسيين.
وأضاف الشرشني: «خضت رحلة التجارب الحرّة خلال اليومين الماضيين، والحمد لله، جميع الأمور سارت على ما يرام، وتأكدت من جاهزيتي فنيّاً وبدنيّاً، فضلاً عن جاهزية الدرّاجات نفسها لخوض هذا التحدّي».
وتابع: «أعلم تماماً أن وجودي في المركز الأول للترتيب العام حالياً يتطلّب مني الحذر الشديد حتى لا أتعرّض لأيّ حوادث، وبالتالي، تضيع كل جهودي، لأنّ كل تركيزي سينصب على إكمال السباق للنهاية، للحصول على النقاط التي تضمن حفاظي على صدارة الترتيب العام».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.