الخميس 15 شعبان / 09 أبريل 2020
11:43 م بتوقيت الدوحة

«العنابي» يصالح جماهيره بنصف دستة أهداف في شباك اليمن

الدوحة - قنا

الجمعة، 29 نوفمبر 2019
عبدالكريم حسن أحرز ثلاثية في اليمن
عبدالكريم حسن أحرز ثلاثية في اليمن
حقق المنتخب القطري الفوز على نظيره اليمني بسداسية نظيفة في المواجهة التي جمعت بينهما مساء اليوم، على استاد خليفة الدولي لحساب الجولة الثانية من مباريات المجموعة الأولى ضمن منافسات بطولة كأس الخليج العربي لكرة القدم التي تستضيفها الدوحة حتى الثامن من ديسمبر المقبل.
وسجل أهداف المباراة عبدالكريم حسن (29، 37، 72 من ركلة جزاء) والمعز علي (57) ،عبدالله الأحرق (85) ، وأكرم عفيف (90).
وبهذه النتيجة حقق العنابي فوزه الأول بالبطولة وعويض عثرة الافتتاح بعد الخسارة أمام العراق، ليحصد ثلاث نقاط ثمينة جعلته يحتل وصافة المجموعة خلف العراق الذي ضمن رسمياً التأهل للدور نصف النهائي، في المقابل بقى اليمن بلا رصيد وبات أول مودعي البطولة.
وفي مباراة أخرى لحساب نفس المجموعة أقيمت في وقت سابق من مساء اليوم حقق المنتخب العراقي فوزه الثاني بعد تجاوز نظيره الاماراتي بهدفين دون رد.
دخل المنتخب القطري المواجهة مستعيناً بأسلوب الضغط العالي على منافسه اليمني على أمل التسجيل مبكراً وارباك خصمه وخلط أوراقه، فاعتمد في بناء الهجمات انطلاقا من الأطراف مكان تواجد اكرم عفيف الذي حاول التوغل في اكثر مناسبة ورفع كرات عرضية لكن الدفاع اليمني لعب بتكتل كبير وابعد العديد من الكرات.
كما حاول عبد الكريم حسن في مناسبتين التسديد من بعيد لكن دون فاعلية..ليستغل المنتخب اليمني إحدى الكرات ويقود هجمة مرتدة خطيرة لكن مدافع العنابي كان الأسبق في ابعاد الكرة.
واصل المنتخب القطري سلسة محاولته من أجل فكر الشيفرات الدفاعية لمنافسه الذي كان متراجعا للخلف بكل ثقله،حيث كانت الكرات الطويلة تقطع في كل مرة،وحتى الركلة الحرة التي حصلها العنابي سددها حسن الهيدوس في أحضان الحارس.
وطوال الربع الساعة الأولى لم يتمكن المنتخب القطري من تهديد المرمى اليمني بشكل فعال،حيث عجز المعز علي عن زيارة الشباك،لينحصر بذلك اللعب في منطقة وسط الملعب..لكن رغم ذلك لم يهدأ المنتخب القطري فظل يحاول بكل الطرق فكان أكرم عفيف قريبا من التسجيل لكن كرته ابعدها المدافع من على خط المرمى النهائي.
وأضطر مدرب المنتخب القطري الى اقحام كريم بوضيف مكان عبد العزيز حاتم الذي أصيب..لكن مع دخول بوضيف أعطى فاعلية اكثر على منطقة وسط الملعب من خلال كراته المتقنة.
وبعد محاولات عديدة لم يكتب لها النجاح نجح عبد الكريم حسن في تسجيل الهدف الأول للمنتخب القطري في الدقيقة 29 ،بعد دربكة دفاعية من لاعبي اليمين ليقتنص عبد الكرم الكرة ويسجل منها .
أعطى الهدف ثقة معنوية كبيرة للاعبي المنتخب ،حيث اصبحوا يسيطرون بالطول والعرض امام تراجع لمنافسهم اليمني الباحث عن تأمين دفاعته وغلق كل المنافذ المؤدية لمرماه ،لكن عبد الكريم حسن أصر على أن يسعد الاف الجماهير الغفيرة ويبصم على الهدف الثاني بطريقة ولا أروع عندما سدد كرة صاروخية لم يجد لها حارس اليمن حل سوى مشاهدتها وهي تعانق الشباك في الدقيقة الـ37 .
ونجح المنتخب القطري في ضمان تقدمه بثنائية نظيفة حتى اطلق الحكم صافرته معلنا نهاية الشوط الأول بأفضلية مستحقة للعنابي على أمل أن يواصل تفوقه وزيادة غلته التهديفية في الشوط الثاني .
في الشوط الثاني دخل المنتخب القطري بقوة منذ البداية حيث نجح أخيراً هداف كأس آسيا المعز علي في كسر صيامه التهديفي واضافة الهدف الثالث عندما احسن استلام كرة اكرم عفيف وسددها بقوة في الزاوية الصعبة على الحارس اليمني مسجلا ثالث أهداف العنابي في الدقيقة الـ57 .
ومع استقبال شباكه للهدف الثالث استسلم المنتخب اليمني وتراجع لمناطقة ،حيث لم يتمكن من تجاوز منطقة وسط الملعب امام ضغط متواصل من الجانب القطري ،الذي أجبر لاعبيه على ارتكاب الهفوات والاخطاء وارجاع الكرة بدون تركيز.
ويبدو أن لاعبي المنتخب القطري اصبحوا يبحثون عن تسجيل مزيد من الأهداف خاصة في ظل تراكم الفرص وتتاليها ،حيث وصلت الكرة الى حسن الهيدوس الذي سدد كرة قوية من بعيد ارجعها الحارس اليمني ليتابعها إسماعيل محمد ويحصل على ركلة جزاء بذكاء شديد،عندما رفع كرة لمسها المدافع بيده،وتولى عبد الكريم حسن تسجيلها مضيفا هدف الشخصي الثالث له والرابع للمنتخب القطري في الدقيقة الـ 72.
وأجرى مدرب المنتخب الاسباني فيليكس سانشيز تغيرا جديد بإقحام عبد الله الاحرق كبديلا لحسن الهيدوس قصد تقديم الإضافة وضخ دماء جديدة في منطقة وسط الملعب...لكن الاحرق سرعان ما وقع أوراق دخوله الى أرضية الملعب بطريقة مميزة عندما باغت الحارس اليمني بكرة بعيدة المدى استقرت في زاوية المرمى العليا ويمنح المنتخب التقدم بخماسية دون رد في الدقيقة الـ85.
بدوره نجح أكرم عفيف في وضع حد لنزيف الفرص الضائعة التي لم يسجلها رغم لعبه دوار مميزا في مساعدة رفاقه ومدهم بكرات عرضية متقنة الصنع ،حيث نجح في تسجيل الهدف السادس بطريقة جميلة في الدقيقة الـ90 بعد تبادل ثنائي للكرة مع مونتاري لينجح في الأخير في تجاوز الحارس وارسال الكرة لتستقر في الشباك اليمنية...ليضيف الحكم بعض الدقائق لم تغير في واقع النتيجة وينجز المنتخب القطري على أكمل وجه بفوزه بسداسية نظيفة ومصالحة جماهيره بعد عثرة العراق.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.