الخميس 14 ربيع الثاني / 12 ديسمبر 2019
04:37 م بتوقيت الدوحة

أمير الكويت يؤكد على عدم السماح بما قد يهدد أمن البلاد واستقرارها

قنا

الإثنين، 18 نوفمبر 2019
أمير الكويت
أمير الكويت
أكد سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، على عدم السماح بما قد يهدد أمن البلاد واستقرارها والدخول في متاهة الفوضى والعبث المدمر، داعيا الجميع إلى الانتباه إلى مصلحة الوطن وصيانة أمنه واستقراره والوقوف صفا واحدا في وجه من يحاول العبث بأمنه وشق وحدته الوطنية.
وقال سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، في كلمة وجهها اليوم إلى الشعب الكويتي أوردتها وكالة الأنباء الكويتية، إن الدولة لديها دستور وقانون ومؤسسات تكفل للجميع حق اللجوء للقضاء في مواجهة شبهات الفساد أو التجاوز على المال العام، مؤكدا الحرص الدائم على الحفاظ على الأموال العامة وحماية حرمتها.
وشدد على أنه "لن يفلت من العقاب أي شخص مهما كانت مكانته أو صفته تثبت إدانته بجرم الاعتداء على المال العام، وقال "لا حماية لفاسد وسيكون هذا الملف محل متابعتي شخصيا" ، داعيا الجميع إلى "الحكمة والتروي والالتزام بقيم وأخلاق المجتمع الكويتي الحريص على عدم الإساءة إلى سمعة المواطنين وكرامتهم وعدم إطلاق الأحكام دون دليل أو برهان".
وتابع سموه قائلا " وإذ نؤكد إيماننا الصادق بحرية الرأي والتعبير، فإن ذلك لا يعني أبدا أن نسمح بما قد يهدد أمن البلاد واستقرارها والدخول في متاهة الفوضى والعبث المدمر وهي تجربة مؤلمة عاشها الشعب الكويتي وعانى مرارتها وقساوتها".
وعبر أمير دولة الكويت، في ختام كلمته، عن أمله في أن يتصدى التشكيل الجديد للحكومة لمعالجة قضايا البلاد الجوهرية وكل ما يمس مصالح المواطنين وهمومهم، معربا عن ثقته التامة لخطورة المرحلة التي تعيشها المنطقة وما تقتضيه من وعي ويقظة وحرص على وحدة الصف والكلمة.
وكان سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، قد أصدر أمرا أميريا اليوم، أعفى بموجبه كلا من وزيري الدفاع والداخلية في البلاد من مهام منصبيهما.
يشار إلى أن أمير الكويت قبل يوم /الخميس/ الماضي، استقالة الحكومة الكويتية، وأمر باستمرار الوزارة في تصريف العاجل من الأمور إلى حين تشكيل الوزارة الجديدة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.