الثلاثاء 12 ربيع الثاني / 10 ديسمبر 2019
12:02 ص بتوقيت الدوحة

الكلداري: المخزون الاستراتيجي من «الجابرو» يكفي لأكثر من عام

«قطر للمواد الأولية» تطلق «البوابة الذكية»

ماهر مضيه

الأحد، 17 نوفمبر 2019
«قطر للمواد الأولية» تطلق «البوابة الذكية»
«قطر للمواد الأولية» تطلق «البوابة الذكية»
أطلقت شركة قطر للمواد الأولية «البوابة الذكية» للمواد الأولية، متضمنة مجموعة متكاملة من الخطوات الإلكترونية التي تنظم عمليات الاستيراد وجدولة دخول السفن وخروجها وجميع العمليات والإجراءات اللوجستية الأخرى. وتعتمد «البوابة الذكية» على منظومة جدولة آلية تضمن تطبيق أعلى معايير الشفافية والحيادية في جدولة دخول السفن وخروجها المقدمة من شركة قطر للمواد الأولية. وخلال المؤتمر الصحافي الذي عُقد في مقر الشركة الأربعاء الماضي، قال المهندس عيسى الكلداري، الرئيس التنفيذي لشركة قطر للمواد الأولية، إن الأخيرة تعاونت مع شركة «معلوماتية» لتطوير النظام الإلكتروني للبوابة الذكية.
أضاف الكلداري: «البوابة الذكية عبارة عن تطبيق إلكتروني تتم من خلاله إجراءات عمليات استيراد المواد الأولية، بدءاً من الاستيراد ودخول السفن وغيرها من الإجراءات المتبعة الأخرى».
تسهيل الاستيراد
ولفت الكلداري إلى أن النظام الإلكتروني الذي تم عرضه على العملاء من خلال ورش عمل تدريببة، نال استحسانهم من حيث انسيابية دخول السفن وخروجها، وغيرها من العمليات التي تتم إلكترونياً؛ مؤكداً على تعاونهم لإنجاح هذه التجربة، لما فيه من أثر كبير لتسهيل استيراد المواد الأولية الاستراتيجية اللازمة للدولة. وأضاف أن شركة قطر للمواد الأولية ستقوم باستمرار بالعمل في هذا النظام وتطويره مستقبلاً، بما يتواكب مع أي تغيير يطرأ في هذه العمليات ليتوافق مع أرقى المعايير المحلية والدولية؛ منوّهاً بأن البوابة الذكية تأتي استجابة لرؤية قطر الوطنية 2030، التي تركز على الارتقاء بمنظومة العمل في المجتمع لتحقيق النمو الاقتصادي المنشود.
وأوضح أن النظام الإلكتروني يأتي في إطار السعي الدائم لشركة قطر للمواد الأولية إلى توفير أفضل الخدمات لجميع شركائها، ولضمان أعلى معايير الشفافية في تقديم الخدمات اللوجستية وخدمات إدارة الموانئ وتشغيلها؛ لافتاً إلى أن هذا النظام سينعكس إيجاباً على سلاسة تفريغ المواد الأولية في الموانئ التي تشرف عليها الشركة، متوقعاً أن تشغيل «البوابة الذكية» سيزيد الإقبال على خدمات المناولة والاستيراد، لما سيجده العملاء من سهولة في المعاملات وتوفيراً في الوقت والجهد.
مخزون استراتيجي
وأكد المهندس عيسى الكلداري، خلال تصريحات على هامش المؤتمر، أن المخزون الاسترايجي من «الجابرو» يبلغ حالياً 12 مليون طن، تكفي احتياجات الدولة لأكثر من عام؛ لافتاً إلى أن الشركة تلبّي احتياجات كل شركات الإنشاءات العاملة في الدولة سواء حكومية أو خاصة، ولا يوجد عجز في أي من مواد البناء الأولية التي تعمل فيها الشركة.
وقال إن موانئ شركة قطر للمواد الأولية تستقبل 45 سفينة شهرياً، مشيراً إلى أنه يتم استيراد «الجابرو» من سلطنة عُمان بشكل رئيسي، بالإضافة إلى بعض الدول الصديقة، كما أنه تتم دراسة استيراد بعض منتجات المواد الأولية من أسواق جديدة في إفريقيا ومن دول أخرى. وحول مشروع ميناء «خطمة ملاحة» بسلطنة عُمان، أوضح الرئيس التنفيذي أن المشروع وصل إلى مراحل متقدمة جداً، وسيبدأ التشغيل قبل نهاية العام الحالي؛ حيث إنه يعمل بالعمليات التجريبية في الوقت الراهن؛ لافتاً إلى أن التكلفة الاستثمارية للمشروع تبلغ 500 مليون ريال.
تسريع الإجراءات
ومن جانبه، قدّم السيد فهد المهندي، مدير تكنولوجيا المعلومات بشركة قطر للمواد الأولية، عرضاً توضيحياً بشأن نظام البوابة الذكية، أشار فيه إلى أن هذا النظام الإلكتروني تم إعداده بهدف تسريع عملية الإجراءات والتسهيل على المستخدم وتنظيم الأعمال في إطار من تحقيق أعلى معايير الشفافية وانضباط العمليات اللوجستية.
ولفت إلى أن البوابة الذكية تخدم كلاً من المورّد والمخلّص الجمركي، وتوفر الجهد والتكلفة على الأطراف كافة؛ حيث يستطيع الفرد إدارة عملية توريد المواد الأولية من أي مكان بالعالم، وفي دقائق معدودة.
تشغيل
وكشف فهد المهندي أنه سيتم إيقاف العمل اليدوي المعمول به حالياً في إنهاء المعاملات بالشركة بعد 25 يوماً، وسيتم تشغيل البوابة الذكية يوم 15 ديسمبر المقبل، موضحاً أنه تم تأسيس مركز لخدمة العملاء يعمل على مدار الساعة، للإجابة عن استفسارات العملاء وعلاج أية مشكلة قد تواجههم خلال عملية التسجيل في النظام.
وقال: «إن هذا النظام جاء من أجل تفادي أي تدخّل بشري في أولوية الاستيراد ومنح التصاريح، فلا توجد أية صلاحيات لأي موظف للتدخل في النظام؛ حيث إنه يمكن للمشتركين فيه كافة مراقبة معاملاتهم وترتيبها بين العملاء الآخرين».
وأكد المهندي أن عملية تقديم الطلب الإلكتروني للحصول على تصريح استيراد وتخليص المعاملات لا يأخذ وقتاً؛ حيث إن النظام يمتاز بسهولة الاستخدام، مشيراً إلى أن الشركة قامت بتنظيم ورشة تدريبية حول البوابة الإلكترونية، شارك فيها عدد كبير من المورّدين والمخلصين الجمركيين، من أجل ضمان معرفة وإتقان المستخدم جميع تفاصيل النظام الإلكتروني.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.