الأحد 28 جمادى الثانية / 23 فبراير 2020
10:55 م بتوقيت الدوحة

ليفانتي يلقّن برشلونة درساً قاسياً

دب ا

الأحد، 03 نوفمبر 2019
ميسي في حالة صدمة بعد الخسارة بثلاثية أمام ليفانتي
ميسي في حالة صدمة بعد الخسارة بثلاثية أمام ليفانتي
لقّن فريق ليفانتي ضيفه برشلونة (المتصدر) درساً قاسياً في كرة القدم وفاز عليه (3/1)، أمس في المرحلة الحادية عشر من الدوري الإسباني لكرة القدم.
ونجح ليفانتي في تحويل تأخره بهدف إلى الفوز بثلاثية، ليجرع برشلونة مرارة الهزيمة الثالثة في الموسم الحالي.
وتقدّم الأرجنتيني ليونيل ميسي بهدف لبرشلونة في الدقيقة 38 من ضربة جزاء، ثم ردّ ليفانتي بهدفين في غضون دقيقتين عن طريق خوسي كامبانيا وبورخا مايورال في الدقيقتين 61 و63، ثم تكفّل الصربي نيمانيا رادويا بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 68.
رفع الفوز رصيد ليفانتي إلى 17 نقطة في المركز الثامن، بينما توقّف رصيد برشلونة عند 22 نقطة في الصدارة.
وقلب بلنسية تأخره بهدف في الشوط الأول إلى فوز ثمين (2/1) على مضيفه إسبانيول في الشوط الثاني.
واستعاد بلنسية بعض اتزانه في المسابقة وعاد لعزف نغمة الانتصارات بالفوز الثمين، ليرفع رصيده إلى 17 نقطة وقفز إلى المركز التاسع، وتجمّد رصيد إسبانيول عند ثماني نقاط في المركز التاسع عشر قبل الأخير؛ حيث مُني بالهزيمة الثانية على التوالي والخامسة في آخر 6 مباريات خاضها بالمسابقة.
وأنهى إسبانيول الشوط الأول لصالحه بهدف سجله مارك روكا من ضربة جزاء في الدقيقة 31. وفي الشوط الثاني، ردّ بلنسية بثنائية سجّلها دانيال باريخو وماكسيميليانو جوميز في الدقيقتين 69 من ضربة جزاء و80.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.