السبت 19 صفر / 19 أكتوبر 2019
08:37 م بتوقيت الدوحة

صحف عالمية: قطر لن تتخلى عن طموحاتها الرياضية

ترجمة - العرب

الأربعاء، 09 أكتوبر 2019
صحف عالمية: قطر لن تتخلى عن طموحاتها الرياضية
صحف عالمية: قطر لن تتخلى عن طموحاتها الرياضية
قال موقع «ذا إنتربريتر» التابع لمعهد «لوي» الأسترالي، إن دولة قطر تطمح في أن تكون ساحة عالمية للرياضة، رغم الحصار الإقليمي والمزاعم التي تستهدف النيل منها. وأكد الموقع أن بطولة العالم لألعاب القوى -التي اختُتمت في قطر نهاية الأسبوع الماضي- كانت كاحتفال بألعاب القوى في الشرق الأوسط، رغم تحول الجغرافيا السياسية جراء الحصار الإقليمي المفروض على قطر من البلدان المجاورة، وما تسبب فيه من تأثير على الحركة الجوية.
أشار الموقع إلى أن الحصار الذي فُرض على قطر بين عشية وضحاها في يونيو 2017، أدى إلى إيقاف جميع عمليات النقل الجوي المباشرة من أقرب جيران قطر، لافتاً إلى أن المواجهة الدبلوماسية الحالية تشبه إلى حدٍّ ما إغلاق الدنمارك أمام ألمانيا والسويد والنرويج دفعة واحدة.

وتابع: «كان من الصعب تخيّل كيف ستتأقلم قطر مع الحصار، لكن الحقيقة هي أنها تمكنت من الازدهار على مدار الأعوام القليلة الماضية، وكان ذلك -وفقاً لمحللين- بمثابة شهادة على علاقاتها الجيدة وقدرتها على التغلب على المشاكل».

وقال إنه بالإضافة إلى تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2022، من المقرر أن تستضيف الدوحة بطولة العالم للألعاب المائية في عام 2023، في حين أن لديها أيضاً فعاليات أصغر مرموقة، مثل بطولة قطر المفتوحة للتنس السنوية.

وأوضح الموقع أنه على الرغم من المزاعم، كانت مرونة قطر حتى الآن -سواء في التعامل مع الحصار أو النقد الموجه إلى أهدافها الرياضية- كانت مثيرة للإعجاب، مشيراً إلى أنه في عام 2015، عندما تم انتقادها على نطاق واسع أثناء استضافتها بطولة العالم لكرة اليد، ثابرت قطر حتى وصلت إلى المباراة النهائية في البطولة وخسرت بفارق ضئيل.

وختم الموقع بالقول: «الرسالة أصبحت واضحة: لا تتوقعوا أن تتخلى قطر في أي وقت قريب عن طموحاتها الرياضية، بغض النظر عما يفعله العالم أو المنطقة معها».

من جانبها، نشرت وكالة «أسوشيتد برس» الأميركية، تقريراً عن استعدادات قطر لكأس العالم، ونقلت عن خبير التخطيط جمعة مرزوق قوله، إنه متفائل بخطط قطر الرئيسية للبنية التحتية الواسعة وملاعب بطولة كأس العالم 2022، مشيراً إلى أن بوادر مشجعة تجلت منذ إنجاز قطر في فبراير، عندما فازت بكأس آسيا كأول لقب رئيسي لها في كرة القدم، وأضاف مرزوق: «لدينا جيل جديد قادم إلى الملاعب».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.