الإثنين 11 ربيع الثاني / 09 ديسمبر 2019
06:33 م بتوقيت الدوحة

دراسة: المكسرات "مفتاح القضاء على السمنة"

واشنطن- قنا

الأربعاء، 25 سبتمبر 2019
. - مكسرات
. - مكسرات
كشفت دراسة جديدة عن وسيلة بسيطة لدرء السمنة مع التقدم في العمر، باستبدال الوجبات الخفيفة مثل رقائق البطاطس بالقليل من المكسرات يوميا.

وتتبع الباحثون ما يقارب 300 ألف مشارك لنحو عقدين، وقاموا باستبيان حول كمية المكسرات التي يستهلكها المشاركون وأوزانهم.

وأظهرت النتائج أن المشاركين الذين يتناولون نحو 14غراما من المكسرات يوميا، يكتسبون وزنا أقل، وكانوا أقل عرضة للإصابة بالسمنة.

وقال العلماء إن استبدال الوجبات الخفيفة غير الصحية بالمكسرات، يمكن أن يبطئ انتشار السمنة المخيف المرتبط بالتقدم في العمر.

ولفت الباحثون الى إن الدراسة لا يمكنها إثبات السبب الدقيق للعلاقة بين المكسرات وعدم الإصابة بالسمنة، لكنهم أشاروا إلى أن مضغ المكسرات يستغرق جهدا أكبر من تناول الوجبات السريعة، فضلا عن أن المستوى العالي من الألياف بداخلها يمكن أن يجعل الناس يشعرون بالشبع لفترة أطول.

وكتب الباحثون في الورقة المنشورة من دراستهم، أن ألياف الجوز، على سبيل المثال، ترتبط بالدهون في الأمعاء، ما يعني إفراز مزيد من السعرات الحرارية.

وتعرف المكسرات بأنها غنية بالدهون الصحية غير المشبعة والفيتامينات والمعادن والألياف، ولا تعد جيدة عادة للتحكم في الوزن لأنها كثيفة السعرات الحرارية، لكن الأدلة الجديدة تشير إلى أنها تجنب الجوع وتزيد من كمية الدهون التي تفرز، وبالتالي فإن ذلك قد يساعد على عدم الإصابة بالسمنة.

وحلل الباحثون من جامعة هارفارد، معلومات عن الوزن والنظام الغذائي والنشاط البدني في ثلاث مجموعات ضمن المشاركين.

وتوصلت النتائج إلى أن ازدياد استهلاك أي نوع من أنواع الجوز يرتبط بزيادة الوزن على المدى البعيد وتقليل خطر الإصابة بالسمنة.

كما وجد الباحثون أن استبدال الوجبات الخفيفة غير الصحية بما يعادل حفنة من المكسرات، منع زيادة الوزن بمعدل 0.41 كيلوغرام إلى 0.7 كيلوغرام ، على مدى 4 سنوات متتالية.

واقترح تحليل البيانات أن تناول نصف حصة من المكسرات يوميا، من أي نوع، مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالسمنة بنسبة 23 فالمئة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.