الثلاثاء 04 صفر / 22 سبتمبر 2020
04:24 م بتوقيت الدوحة

السيلية يحقق فوزه الاول على حساب نادي قطر

الدوحة- قنا

الجمعة، 20 سبتمبر 2019
. - السيلية وقطر
. - السيلية وقطر
حقق السيلية فوزه الاول هذا الموسم بهدف دون رد على حساب نظيره نادي قطر في المواجهة التي جمعت بين الفريقين مساء اليوم على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد ضمن مباريات الاسبوع الرابع من الدوري القطري لكرة القدم ( دوري نجوم QNB ) 2019 / 2020 .

وبهذه النتيجة نجح السيلية في حصد ثلاثة نقاط ثمينة رفعت رصيده الى 4 نقاط وتنقصه مباراة مؤجلة لحساب الاسبوع الثالث امام السد وستلعب يوم الثلاثاء المقبل..اما نادي قطر فواصل نتائجه السلبية والتي كلفته خسارة رابعة على التوالي ليبقى في المركز قبل الاخير برصيد خال من النقاط.

وجاء هدف المباراة الوحيد في وقت قاتل وفي الدقيقة الـ89 عن طريق المدافع السينغالي سرجي كابودجي من كرة راسية سكنت في الزاوية الصعبة على الحارس.

وكانت الجولة الرابعة من الدوري قد انطلقت أمس، الخميس، بإقامة مواجهتين ،حيث واصل العربي نتائجه الايجابية وحقق فوزا صعبا على الشحانية بواقع هدفين مقابل هدف واحد ،وفي مواجهة اخرى حول الغرافة تأخره امام الاهلي بهدف الى فوز بثلاثية...وفي مواجهة سابقة لعبت مساء اليوم حقق السد فوزا صعبا على ام صلال بهدفين مقابل هدف.

وتختتم الجولة غدا السبت بإقامة اخر مواجهتين ،حيث سيلعب الريان مع الخور ،فيما سيواجه الوكرة نظيره الدحيل.

تبادل الفريقان المحاولات الهجومية منذ صافرة البداية دون أي خطورة تذكر على المرمى قبل ان يستلم السيلية الاستحواذ على الكرة و يتقدم للهجوم لتهديد مرمى جاسم الهيل وكثف محاولاته الهجوية باستخدام عدد كبير من اللاعبين وتبعها فرصة ثمينة من ماهر يوسف وأخرى من مبارك بوصوفة ...الا ان الرد جاء في الدقيقة 15 لفريق قطر عن طريق كابانجا لكن دون مصدر خطورة.

واصل السيلية افضليته وفي الدقيقة الـ16 كاد نذير بالحاج ان يسجل اول الاهداف من تسديدة قوية حولها حارس المرمى جاسم الهيل الى ضربة ركنية مما بعكس النزعة الهجومية التي تسلح بها الفريقان .

مع اقتراب نهاية الشوط الأول ازدادت عملية الوصول لمنطقتي الجزاء وللمرمى صعوبة امام المهاجمين بسبب تراجع الفريقين لمناطقهما واستخدام عدد كبير من اللاعبين في مرحلة اللعب الدفاعي ..وعلى الرغم من ذلك فان التفوق الميداني والهجومي بقي لفائدة السيلية و الذي لاح له عدد أكبر من الفرص الثمينة من مبارك بوصوفة وكريم انصاري لكن حارس مرمى نادي قطر جاسم الهيل ظهر في الصورة بتصديه لست كرات خطيرة .

وشهدت الدقيقة الـ43 إضاعة فريق نادي قطر لفرصة ثمين كانت الأفضل والأكثر خطورة في الشوط الأول وذلك عندما تلقى جونيور كابانجا كرة أرضية امام خط المرمى بمسافة مترين اثنين فقط ولكنه سدد الكرة فوق المرمى رغم انه كان بدون رقابة ،وبذلك أضاع على فريقه فرصة انهاء الشوط الأول متقدما بهدف.

عاد الفريقان في بداية الشوط الثاني واظهر فريق قطر تحسنا كبيرا في أدائه وفي الدقيقة 48 سدد على عوض تسديدة خطيرة في اتجاه المرمى من الجهة اليسرى ولكن خليفة أبو بكر تصدى للكرة وأنقذ المرمى بتحويلها الى ضربة ركنية وبعد ذلك اظهر قدرة أفضل على اختراق خط دفاع السيلية من الجهة اليسرى خاصة وجاءت الخطورة في كثير من مواقف اللعب من على عوض وراشيدوف في الجهة اليسرى واضطر فريق السيلية للتراجع لمنتصف ملعبه للدفاع عن نقطة التعادل مع الاعتماد على الهجمات المرتدة ومع ذلك فان التنظيم الدفاعي لم يكن بالشكل المطلوب .

انتظر فريق قطر الدقيقة 70 للخروج من منتصف ملعبه تمهيدا لمبادلة منافسه المحاولات الهجوية وتزامنت صحوته مع ضم المدرب الطرابلسي للاعب محمد مدثر بدلا من زميله ماهر يوسف وفي الربع ساعة الأخيرة انتقل الفريقان الى مرحلة البحث عن هدف الضربة القاضية وجاء الهدف الحاسم في الدقيقة 89 من ضربة رأسية من سرجي كابودجي حول بها كرة عرضية من أحمد المنهالي من الجهة اليسرى،جاء الهدف الحاسم بعد طرد لاعب قطر مهدي بالرحمة بسبب الإنذار الثاني للخشونة المتعمدة على مجدى صديق الذي غادر الملعب بسبب الاصابة...لتمر الدقائق وينهي الحكم المواجهة بفوز السيلية بهدف دون رد.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.