السبت 19 صفر / 19 أكتوبر 2019
04:22 م بتوقيت الدوحة

مجلس السيادة في السودان يشدد على أن السلام أولوية قصوى له

قنا

الجمعة، 20 سبتمبر 2019
مجلس السيادة في السودان يشدد على أن السلام أولوية قصوى له
مجلس السيادة في السودان يشدد على أن السلام أولوية قصوى له
شدد مجلس السيادة في السودان، اليوم، على أن السلام يمثل أولوية قصوى له، لا تنازل عنها لتحقيق الاستقرار الدائم للبلاد والعبور بها إلى بر الأمان وإحداث التغيير المنشود في كافة المجالات .
وقال السيد صديق تاور عضو مجلس السيادة، في تصريحات للإذاعة السودانية، إن "عهد التغيير أحدث متغيرات جذرية في عملية السلام بأن منحها الأولوية"، حيث يتم العمل على تهيئة الظروف لتستوعب عملية السلام جميع السودانيين دون استثناء.. لافتا إلى أن العمل الجماعي المتكامل هو سمة المرحلة بمشاركة الجميع كشركاء ضمن الأسرة الواحدة لإحداث التحول نحو إيقاف الحرب وإحلال السلام الشامل والعادل بما يستوجب العمل لتسريع الوصول إلى السلام و تحقيقه على أرض الواقع.
وأضاف أن كافة الإمكانات ستسخر لتحقيق السلام والوحدة والتحول الديمقراطي، حتى لو أدى ذلك إلى فتح الوثيقة الدستورية لاستيعاب المستجدات من أجل صون وحماية وتأمين الوطن.
ولفت تاور إلى أن الفترة المقبلة ستشهد العمل في تكوينات مفوضية السلام، وباكتمالها سيصدر مرسوم سيادي من رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان بإعلان مفوضية السلام التي ستباشر مهامها بإرساء السلام في البلاد.. مؤكدا أن الجهات المختصة تعكف حاليا على هذا الملف لإنجازه في أسرع وقت ممكن.
وبشأن تطورات عملية السلام الراهنة في البلاد قال صديق تاور عضو مجلس السيادة إن هناك ترتيبات واتصالات تقوم بها اللجان المختصة التي تشكلت عقب توقيع إعلان المبادئ الذي تم توقيعه بين الحكومة والحركات المسلحة في جوبا، عاصمة دولة جنوب السودان.. مشيرا إلى أن الإعلان أقر خارطة طريق تمهيدية وجدولا زمنيا لبدء المفاوضات، وأن الأمور تسير بصورة جيدة ومبشرة.
وأكد أن خطوات وقف اطلاق النار والعدائيات وانسياب المساعدات الإنسانية، وبدء تنزيل اتفاق المبادئ الذي وقع في /جوبا/ على أرض الواقع ، إلى جانب الشروع العملي بجدية ومصداقية عالية من الدولة في انفاذ مطلوبات الوثيقة الدستورية بشأن السلام، كلها أمور خلقت حالة من الارتياح والتعاطي الإيجابي مع عملية السلام من قبل كافة الأطراف المعنية، محليا وإقليميا ودوليا.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.