الأربعاء 23 صفر / 23 أكتوبر 2019
10:06 م بتوقيت الدوحة

ارتقوا إلى المركز الثاني

فهود الغرافة تصطاد الملك القطراوي بثلاثية

معتصم عيدروس

الأحد، 15 سبتمبر 2019
فهود الغرافة تصطاد الملك القطراوي بثلاثية
فهود الغرافة تصطاد الملك القطراوي بثلاثية
فاز الغرافة على قطر بثلاثة أهداف لهدف، في المباراة التي جرت أحداثها أمس باستاد جاسم بن حمد بنادي السد، ضمن الأسبوع الثالث لدوري النجوم، بعد مباراة متوسطة المستوى، بدأ فيها قطر بتسجيل الهدف الأول عن طريق راشيدوف في الدقيق 37، وعادل أحمد علاء للغرافة في الدقيقة 40، ثم أضاف عثمان اليهري الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 67 و73.. هذه النتيجة رفعت رصيد الغرافة إلى 7 أهداف في المركز الثاني، ويظل قطر بدون رصيد في المركز الحادي عشر.
كثف الغرافة هجومه منذ انطلاقة الشوط الأول، من أجل تسجيل هدف مبكر، عن طريق تمريرة من أحمد علاء لسفيان هاني في الدقيقة 3، تباطأ فيها الأخير ليسيطر عليها دفاع قطر، وفي الدقيقة 4 حصل الغرافة على مخالفة خارج منطقة الجزاء نفذها قديورة إلى زميله هيكتور مورينيو فشل الأخيرة في وضعها داخل الشباك برأسية، وفي الدقيقة التالية لعب عثمان اليهري عرضية من الجهة اليسرى للغرافة، أبعدها مدافع القطراوي بهاء الليثي.. ليواصل الغرافة ضغطه، لتشهد الدقيقة 15 عرضية في عمق دفاع قطر من جاتشول كو إلى زميله سفيان هاني وهو في مواجهة المرمى، لكنه فشل في السيطرة على الكرة لتتحول إلى ركلة مرمى.
في الدقيقة 16 كانت أول محاولة للقطراوي عن طريق راشيدوف الذي لعب كرة عرضية اصطدمت بمدافع الغرافة يوسف مفتاح، وطالب راشيدوف فيها بركلة جزاء، ولكن الحكم عبدالرحمن الجاسم طالب باستمرار اللعب بعد التفاهم عبر اللاسلكي مع حكام الفيديو. واضطر يوكانوفيتش مدرب الغرافة إلى إجراء أول تغيير بخروج الظهير الأيسر ثامر جمال مصاباً، ليدفع بدلاً عنه بعمرو عبدالفتاح، ويجري تغييراً داخلياً قضى بتحول يوسف مفتاح إلى وظيفة الظهير الأيسر ليلعب منقذ في الظهير الأيمن.
هدف التقدم
تبادل الفريقان بعد ذلك الهجمات، لتشهد الدقيقة 32 محاولة من راشيدوف بتسديدة قوية استلمها قاسم برهان على دفعتين، وشهدت الدقيقة 37 تسجيل راشيدوف الهدف الأول في المباراة، من كرة انطلق بها من الجهة اليسرى، ليخرج قاسم برهان من مرماه، ويستغل راشيدوف خلو المرمى، ويلعب الكرة أرضية مباشرة سكنت الشباك.
علاء يعادل
لم يهنأ القطراوي بالهدف كثيراً، حيث نجح أحمد علاء مهاجم الغرافة في تسجيل هدف التعادل بالدقيقة 40، بعد عرضية من عثمان اليهري إلى عدلان قديورة، الذي مرر الكرة لعلاء، فسدد مباشرة في المرمى، وهو الهدف الذي انتهى عليه الشوط الأول.
الشوط الثاني
الشوط الثاني بدأ بالسيناريو ذاته الأول بهجمات متواصلة من جانب الغرافة، كانت أبرز فرصه في الدقيقة 50 من عرضية عثمان اليهري إلى زميله الجانحي الذي لعب الكرة برأسه مرت أعلى العارضة.
وتلتها فرصة هدف للغرافة في الدقيقة 58 من عرضية جميلة ليوسف مفتاح إلى زميله سفيان هاني، خلف المدافعين، وانطلق الأخير بالكرة، وبدلاً من التسديد مباشرة فضل مراوغة الحارس جاسم الهيل الذي نجح في التصدي للكرة وإنقاذ مرماه من هدف محقق.
وبالوصول إلى الدقيقة 67 نجح الغرافة في تسجيل الهدف الثاني، بعد كرة عرضية من جاتشوف كو إلى سفيان هني الذي مرر الكرة إلى أحمد علاء الذي هيأ الكرة لزميله عثمان اليهري، وهو في مواجهة المرمى، سددها بقوة في الشباك. وتلتها فرصة ضائعة لأحمد علاء بعد تمريرة من زميله قديورة، ولكن عثمان اليهري نجح في التعويض سريعاً، وتحديداً في الدقيقة 73 بعد تمريرة من يوسف مفتاح، انطلق بها اليهري، ثم واجه المرمى ليسدد بقوة في المرمى، مضيفاً الهدف الثالث لفريقه.
تواصلت المحاولات من جانب الفريقين من أجل التسجيل، ولكن عابها عدم التركيز، حيث لم ينجح أي منهما في الوصول إلى شباك الآخر مرة أخرى، حتى أعلن الحكم عن نهاية المباراة بفوز الغرافة 3/1.

ألوس: راضٍ عن الأداء.. وحزين للنتيجة

قال كارلوس ألوس فيرير -مدرب قطر- إن الفريق خسر أمام الدحيل في آخر دقيقتين، وأمام الغرافة سجل الهدف الأول، ولكن بعدها بدقيقتين أدرك المنافس التعادل، موضحاً أنه قام بشرح هذه الوضعية للاعبين أكثر من مرة، حتى لا يخسر الفريق النقاط.
وقال: «أنا سعيد بالأداء الذي قدمه اللاعبون، ولكنني حزين للنتيجة، خاصة بعد تقدمنا بالهدف الأول، كما سنحت لنا فرص عديدة من أجل معادلة النتيجة، والآن سنواصل العمل، من أجل تحسين الأوضاع».
وعن حديثه أثناء المباراة مع الحكم أكثر من مرة، قال: «أنا لا أتحدث في المؤتمرات عن التحكيم».
وعن رأيه في محترفي الفريق وتقييمه لهم، قال: «أنا راضٍ بشكل عام عن الأداء، فهم يقدمون أفضل ما يمتلكون، وإن كانت هناك ملاحظة، فهي على المهاجم كابانجا، الذي يحتاج إلى المزيد من الوقت للتأقلم مع زملائه، حتى يستوعبوا قدراته، وهو لاعب لديه الكثير الذي يمكن أن يقدمه، وأنا أعرف ذلك جيداً، وسأظل أطالبه بالعمل حتى يظهر إمكانياته، ويخدم بها الفريق».

يوكانوفيتش: كان بوسعنا إنهاء المباراة مبكراً

أكد سلافيسا يوكانوفيتش، مدرب الغرافة، أن بداية المباراة لم تكن بالشكل المثالي بالنسبة لهم، «لم يكن هناك ضغط من جانبهم، لم يظهر اللاعبون قدراتهم، وقد كنا نلعب بشكل بطيء». وأكد أن الشوط الثاني كان أفضل من ناحية المردود، وقد شهد الشوط تسجيل هدفين، وقد كان بإمكانهم إنهاء المبارة مبكراً، ولكنهم منحوا الخصم الفرصة لتهديد مرماهم؛ ولذلك فانهم مطالبون بزيادة العمل الفني حتى تكون بدايتهم في المباريات القادمة أسرع.
وقال سلافيسا: «بعد إصابة ثامر جمال في الدقيقة 20، قمنا بإشراك منقذ عدي، وحولنا يوسف مفتاح للجهة اليسرى، ليلعب منقذ في الجهة اليمنى، وقد واجه اللاعب راشيدوف من نادي قطر وهو لاعب سريع وقدم عدي المطلوب منه وظهر بشكل مميز».
وتابع المدرب: «الحصيلة المثالية من ثلاث مباريات بالمعيار الرياضي هي 9 نقاط، ونحن نريد تحقيق نتائج إيجابية، ولكننا أيضاً نعمل من أجل بناء فريق للمستقبل».

تشكيلة الفريقين

قطر
جاسم الهيل، يوسف أيمن فرحات، المهدي برحمة، أحمد معين «خالد عبدالرؤوف د80»، ساردور راشدوف، علي عوض بوجلوف، ناصر بير عباس، بهاء ممدوح الليثي، حمد منصور راجح، أليخاندرو غالفيز جيمينا، وجونيور كالونجي كابانانجا.

الغرافة
قاسم برهان، المهدي علي، يوسف مفتاح، جاتشول كو، عثمان اليهري «عمرو سراج د85»، أحمد علاء، هيكتور الفريدو مورينيو، ثامر جمال «منقذ عدي د21»، عدلان قديورة، أحمد الجانحي «مؤيد حسن د60»، وسفيان هاني.
التحكيم: أدار المباراة طاقم تحكيم بقيادة عبدالرحمن الجاسم للساحة، وسعود أحمد مساعد أول، وسعد الشمري مساعد ثانٍ، وعبدالرحمن المري حكماً رابعاً.

بطاقة المباراة
المناسبة:
الأسبوع الثالث لدوري «نجوم QNB»
الفريقان: قطر والغرافة
المكان:
استاد جاسم بن حمد بنادي السد
الزمان: السبت 14/9/2019
النتيجة: 3/1
الأهداف:راشيدوف «د37»، وأحمد علاء
«د40» وعثمان اليهري «هدفين د67 و73»
البطاقات الصفراء: أحمد علاء د63، والمهدي علي د90+1
البطاقات الحمراء: لا توجد
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.