الخميس 13 صفر / 01 أكتوبر 2020
04:27 ص بتوقيت الدوحة

"سهيل سات" تستعرض خدمات أقمارها الصناعية في المعرض السنوي "IBC" بهولندا

امستردام- قنا

الجمعة، 13 سبتمبر 2019
. - سهيل سات
. - سهيل سات
تشارك الشركة القطرية للأقمار الصناعية "سهيل سات" في معرض الـ IBC السنوي المقام في مدينة "امستردام" الهولندية، وهو المنصة الرئيسية لعرض قطاعات البث وإيصال المحتوى والوسائط الرقمية والأقمار الصناعية لجميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وافريقيا وجنوب آسيا.

وستقوم "سهيل سات" بعرض "سهيل 1" و"سهيل 2" ومجموعة واسعة من الخدمات التي تقدمها عبر محطتها الأرضية الحديثة في قطر. 

يذكر أن "سهيل 1" و"سهيل 2" يقدمان حاليا خدمات بث عالية الوضوح ومحتوى تلفزيوني عالي الجودة وذلك من خلال المدار المميز 25.5/ 26 درجة شرقا.

ويعمل القمر الصناعي الجديد "سهيل 2" عالي الأداء والمزود بتكنولوجيا متطورة مضادة للتشويش، والذي يبث المحتوى التلفزيوني من الموقع المداري المميز 26 درجة شرقا، على تعزيز قدرة الشركة من حيث توفير جودة الخدمة وبث محتوى تلفزيوني عالي الوضوح لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.

كما تتمتع المحطة الأرضية الجديدة لسهيل سات التي بدأت الخـدمة التجارية في الربع الأول مـن العام الجاري، بأحدث التكنولوجيا، وتقدم لعملائها مجموعة واسعة من خدمات البث والإرسال المتعدد الآمن والمستقل، وتوفر أيضا خدمات دعم الاتصالات والتحكم في السعات القمرية، وكذلك توفر استوديوهات احتياطية للقنوات التلفزيونية بالإضافة لكونها مركـــزا للـبــث في حالات الطوارئ.

وقال السيد علي بن أحمد الكواري، الرئيس التنفيذي لسهيل سات "لقد بذلنا الكثير من الجهد منذ إطلاق القمر الصناعي "سهيل 1" لتوسيع نطاق الخدمات لغير السوق المحلي، والآن مع الخدمات التجارية للمحطة الأرضية وإطلاق القمر الصناعي "سهيل 2" نهاية العام الماضي، فإننا نرى أن الـIBC يوفر لنا المنصة المناسبة للتواصل مع عملائنا وشركائنا حيث يمكننا أن نستعرض أهم القدرات والإنجازات. ونحن سعداء بوجودنا مرة أخرى في هذا الحدث الهام، ونعتبر هذا المعرض أفضل مكان لاستقطاب الشركاء العالميين الذين يقدرون استقلالية البث وجودة الخدمة". 

جدير بالذكر أن الشركة القطرية للأقمار الصناعية "سهيل سات" هي شركة اتصالات فضائية مقرها الدوحة وتأسست في عام 2010، وتمتلك الشركة وتشغل الأقمار الصناعية وتقدم خدمات الاتصالات الفضائية المختلفة لعملائها بقطاعي الأعمال الخاصة والحكومية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.