السبت 21 محرم / 21 سبتمبر 2019
08:58 م بتوقيت الدوحة

تستهدف التفاعل مع مراكز السياسة والأعمال والفن

«جولات تعليمية» دولية لتطوير قدرات قادة المستقبل

الدوحة - العرب

الجمعة، 23 أغسطس 2019
«جولات تعليمية» دولية لتطوير قدرات قادة المستقبل
«جولات تعليمية» دولية لتطوير قدرات قادة المستقبل
يعد اكتساب الخبرة الدولية أمراً بالغ الأهمية بالنسبة لطلاب جامعة جورجتاون في قطر، من أجل تطوير قدراتهم كقادة للمستقبل ومواطنين عالميين.
وخلال هذا الصيف، سافر الطلاب حول العالم بحثاً عن الخبرات والدراسة التي تمكنهم من التفاعل مع الثقافات المختلفة في المراكز الدولية للسياسة والأعمال والفن.
فعلى سبيل المثال، قضى عبدالله المالكي (دفعة 2021)، الذي يوشك على الالتحاق بالسنة الثالثة ويتخصص في السياسة الدولية، فصل الصيف في مدينة واشنطن العاصمة، كما حضر فصولاً دراسية بالحرم الجامعي الرئيسي لجامعة جورجتاون.
وقد تعرف خلال هذه الفترة على الحياة في مبنى الكابيتول مقر المجالس التشريعية الأميركية على نحو مباشر أثناء حضوره فصولاً دراسية عن مفاوضات السلام في الشرق الأوسط والتجارة الدولية، على بعد دقائق فقط من الأماكن التي أجريت فيها العديد من هذه المفاوضات العالمية. وقد منحته الفصول الدراسية الصيفية ذات الساعات الأكاديمية المعتمدة وقتاً إضافياً للتأمل والاستكشاف، وقال في هذا السياق: «إن التفاوض من أجل إحلال السلام هو قضية بالغة الصعوبة ومثيرة للجدل... لقد سمح لنا محيط التواجد بتفكيك القضايا والتركيز على كل منها على حدة».
وفي ألمانيا، شاركت الطالبة أيازا خان (دفعة 2020)، المتخصصة في مجال الثقافة والسياسة، مع خمسة طلاب آخرين وخريج واحد، في مشروع بحثي مع الأستاذة المشاركة سهيرة صديقي. وكانت الرحلة جزءاً من مشروع تموله منحة خدمة التبادل الأكاديمي الألماني بعنوان «استكشاف المؤنث في الإسلام» وهو مشروع مشترك بين جامعة جورجتاون في قطر وجامعة توبنغن الألمانية. ويهدف المشروع إلى إنشاء شبكة بحثية دولية من الطالبات وباحثات الأديان والممارسات لمناقشة القضايا ذات الأهمية القانونية والدينية الإسلامية المعاصرة فيما يتعلق بعلاقتها بالجندر. وبالنسبة لأيازا كانت تجربة جديدة بالكامل.
كما سافرت أنجي عفت (دفعة 2021) إلى الصين في برنامج ثقافي ولغوي في جامعة شنجهاي للدراسات الدولية، وقد منح هذا البرنامج الذي كان مقره في العاصمة المالية للصين تجربة تعليمية غامرة مهمة لطالبة متخصصة في الاقتصاد الدولي.
في فيلا لو بالزي، حيث مركز الدراسات المعترف به دولياً التابع لجورجتاون في فلورنس بإيطاليا، قضت الطالبة سارة المطوطح (دفعة 2020) المتخصصة في السياسة الدولية عطلتها الصيفية تتلقى دروساً في الثقافة والمجتمع الإيطالي. وقالت سارة: «قررت الذهاب إلى إيطاليا لأخذ استراحة من تخصصي وأمارس جانباً من النشاط الذهني لم أستخدمه منذ فترة، وقضيت وقتاً رائعاً في فهم العلاقة بين علم الأعصاب والفن والقيم الجمالية».
وسواء كان الأمر يتعلق بمواصلة دراستهم أو المرور بتجربة ثقافية والاستمتاع بمناظر طبيعية جديدة، يحظى طلاب جامعة جورجتاون في قطر بالفرصة لرؤية العالم في مقرات جورجتاون بالخارج أو في أكثر من 100 جامعة شريكة لها في أنحاء العالم، وبالنسبة لهؤلاء الخبراء الصاعدين والواعدين في مجال الشؤون الدولية يعد اختيار تجربة تعليمية صيفية رائعة مجرد جزء من تعليمهم المتميز.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.