الأحد 20 صفر / 20 أكتوبر 2019
04:44 م بتوقيت الدوحة

مصدر بـ"العسكري السوداني": لم يتم حسم مرشحينا للمجلس السيادي

الأناضول

الخميس، 15 أغسطس 2019
المجلس العسكري السوداني
المجلس العسكري السوداني
قال مصدر إعلامي مقرب من المجلس العسكري السوداني، الخميس، إن المجلس لم يحسم بعد أمر أعضاء المجلس السيادي من قبل المؤسسة العسكرية في الفترة الانتقالية.

وأوضح المصدر في حديث للأناضول، أن أعضاء المجلس السيادي الخمسة، الذين يرشحهم المجلس العسكري لم يحسم بشكل نهائي.

وأضاف، مفضلا عدم الكشف عن اسمه، "أن ما يرشح من أنباء وأسماء متعلقة بمرشحي المجلس العسكري، هي مجرد تكنهات ليس إلا".

وكانت تقارير إعلامية أشارت إلى اختيار عبد الفتاح البرهان، رئيسا للمجلس السيادي، وترشيح 4 آخرين من أعضاء المجلس العسكري الحالي هم "محمد حمدان دقلو، وشمس الدين الكباشي، وياسر العطا، وصلاح عبد الخالق".

ومن المتوقع ان يوقع المجلس العسكري السبت المقبل، الاتفاق النهائي على الإعلان "الدستوري والسياسي" بحضور إقليمي ودولي بالعاصمة الخرطوم.

ووفق ما اتفق عليه المجلس العسكري و"الحرية والتغيير"، في "الإعلان الدستوري"، تصل المرحلة الانتقالية إلى 39 شهرا، تنتهي بالانتخابات.

كما ينص اتفاق "الإعلان السياسي" الموقع في 17 يوليو الماضي، في أبرز بنوده، على تشكيل مجلس للسيادة (أعلى سلطة بالبلاد)، من 11 عضوا، 5 عسكريين يختارهم المجلس العسكري، و5 مدنيين، تختارهم قوى التغيير، يضاف إليهم شخصية مدنية يتم اختيارها بالتوافق بين الطرفين.

ويترأس أحد الأعضاء العسكريين المجلس لمدة 21 شهرا، بداية من توقيع الاتفاق، تعقبه رئاسة أحد الأعضاء المدنيين لمدة 18 شهرا المتبقية من الفترة الانتقالية. واتفق الفرقاء السودانيون على جدول زمني للمرحلة الانتقالية في البلاد تشمل تعيين مجلس سيادة إلى جانب حل المجلس العسكري الحاكم.

وفي 4 أغسطس الجاري، وقع المجلس العسكري وقوى "الحرية والتغيير"، بالأحرف الأولى وثيقة "الإعلان الدستوري"، بوساطة من الاتحاد الإفريقي.

ويشهد السودان اضطرابات متواصلة منذ أن عزلت قيادة الجيش في 11 أبريل الماضي، عمر البشير من الرئاسة (1989 - 2019)، تحت وطأة احتجاجات شعبية منددة بتردي الأوضاع الاقتصادي.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.