الإثنين 11 ربيع الثاني / 09 ديسمبر 2019
07:06 م بتوقيت الدوحة

السد يسيطر على جوائز حفل الاتحاد القطري لكرة القدم

الدوحة - قنا

الثلاثاء، 30 أبريل 2019
جانب من حفل جوائز الاتحاد القطري لكرة القدم
جانب من حفل جوائز الاتحاد القطري لكرة القدم
أقيمت مساء اليوم، فعاليات حفل جوائز الاتحاد القطري لكرة القدم لهذا الموسم 2018 / 2019، حيث نال نادي السد النصيب الأكبر بثلاثة جوائز، بعد فوز الجزائري بغداد بونجاح بلقب جائزة الهداف، وأكرم عفيف بجائزة أفضل لاعب، والبرتغالي جوزفالدو فيريرا بأفضل مدرب.

وحضر الحفل مجلس أمناء الجائزة، وعدد من رؤساء الأندية والمسؤولين واللاعبين والمدربين.
 
ويقام هذا الحفل سنويا لتكريم الفائزين والمتوجين بالجوائز (أفضل لاعب - أفضل مدرب - أفضل لاعب تحت 23 عاما الهداف - أفضل طاقم حكام - جائزة كرة القدم للجميع).

كما تم خلال الحفل تكريم خاص للتونسي سامي الطرابلسي مدرب السيلية الذي قاد فريقه لإحراز المركز الثالث للمرة الأولى في الدوري والتأهل للعب في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل.

وفي أولى الجوائز التي تم منحها حصلت مدرسة اليرموك الإعدادية للبنين على جائزة كرة القدم للجميع، حيث تعد من المدارس المتميزة في الأنشطة الرياضية، واستضافت على مدار العام العديد من الأنشطة المختلفة لكافة الاتحادات خاصة في اليوم الرياضي للدولة.

أما جائزة أفضل طاقم حكام فكانت من نصيب الثلاثي، طالب سالم المري، سعود أحمد، عبدالرحمن الجاسم وهي الجائزة التي تم اعتمادها للمرة الأولى خلال الموسم 2016 /2017 تقديرا للجهود التي يقوم بها الحكام.

وبخصوص جائزة الهداف والتي تحمل اسم (جائزة منصور مفتاح) فقد توج بلقبها الجزائري بغداد بونجاح مهاجم فريق كرة القدم بنادي السد بعدما سجل 39 هدفا في دوري نجوم QNB، محققا رقما قياسيا جديدا في عدد الأهداف المسجلة في موسم واحد.

بينما جائزة أفضل لاعب تحت 23 عاما فقد ذهبت هذا الموسم إلى المتألق بسام الراوي لاعب الدحيل، بعد أن حصل على أعلى الأصوات.. وساهم الراوي أحد اللاعبين الدوليين بقوة وفاعلية وكفاءة كبيرة في حصول منتخب قطر على لقب بطولة الأمم الآسيوية للمرة الأولى في 2019 ، حيث سجل هدف الفوز على العراق (1-صفر) والتأهل إلى الدور ربع النهائي.

وجاء حصوله على هذه الجائزة بعدما حل بالمركز الأول في عدد الأصوات التي حصل عليها، حيث كان التنافس بين الراوي، ويوسف حسن حارس الغرافة، وعبدالرحمن فهمي لاعب الأهلي.

وعلى الصعيد ذاته حسم البرتغالي جوزفالدو فيريرا مدرب السد لقب أفضل مدرب في الموسم بعدما حل بالمركز الأول في عدد الأصوات التي حصل عليها من قبل المصوتين على هذه الجائزة والتي كان يتنافس عليها معه كل من خوسيه مورسيا مدرب الشحانية، والتونسي سامي الطرابلسي مدرب السيلية.

وحقق السد نتائج وأرقاما جيدة خلال هذا الموسم تحت قيادة فيريرا في دوري "نجوم QNB"، حيث إنه الفريق الوحيد الذي حقق 18 انتصارا وتعادل في 3 مباريات مقابل خسارة واحدة، ليحصل على 57 نقطة حصل بها على لقب الدوري العام وبفارق 7 نقاط عن أقرب منافسيه.

ويعد فيريرا أحد أهم المدربين في دوري نجوم QNB خلال السنوات والمواسم الماضية.. تولى مدرب السد مسؤولية تدريب هذا الفريق مطلع ديسمبر 2015، بعد رحيله عن الزمالك المصري، ونجح المدرب البرتغالي في قيادة الفريق في الفوز بثلاث بطولات (كأسي قطر وسمو الأمير المفدى للموسم 2016 / 2017، وكأس السوبر مطلع موسم 2017 / 2018، قبل أن يقوده هذا الموسم لتحقيق لقب الدوري.

ومن ناحيته حسم اللاعب الدولي أكرم عفيف صانع ألعاب فريق السد والمنتخب القطري جائزة أفضل لاعب في الدوري بعد تنافس مثير وقوي مع الجزائري بغداد بونجاح زميله في السد، والمعز علي مهاجم فريق الدحيل وهداف بطولة الأمم الآسيوية 2019.

وقدم عفيف واحدا من أفضل مواسمه في الدوري المحلي بعد عودته من رحلة الاحتراف عبر بوابة السد، فقد كان من النجوم الأكثر فاعلية وساهم في فوز فريقه بدرع الدوري هذا الموسم بعد فترة غياب دامت خمس سنوات، وللمرة الرابعة عشرة في تاريخ النادي (رقم قياسي).

ويعتبر لاعب السد أحد النجوم الذين برزوا بقوة في الدوري هذا الموسم.. حيث سجل 26 هدفا في دوري نجوم QNB وحل في المركز الثاني مناصفة مع المغربي يوسف العربي لاعب الدحيل بقائمة الهدافين خلف بغداد بونجاح المتصدر.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.