الإثنين 10 صفر / 28 سبتمبر 2020
09:45 م بتوقيت الدوحة

جلسة مناقشات تناولت حقوق المرأة

اختيار ريم المنصوري رئيسة لمنتدى النساء البرلمانيات في الدورة الـ 29

العرب- محمود مختار

الأحد، 07 أبريل 2019
اختيار ريم المنصوري رئيسة لمنتدى النساء البرلمانيات في الدورة الـ 29
اختيار ريم المنصوري رئيسة لمنتدى النساء البرلمانيات في الدورة الـ 29
اختار منتدى النساء البرلمانيات، خلال الجلسة التي عقدها أمس، السيدة ريم المنصوري -العضو المراقب في مجلس الشورى القطري- رئيسة لمنتدى النساء البرلمانيات للدورة الـ 29، وذلك بالإجماع، بحضور كلّ من سعادة السيد أحمد بن عبدالله بن زيد آل محمود رئيس مجلس الشورى، والسيدة غابريلا بارون رئيسة الاتحاد البرلماني الدولي، ومارت جون أمين عام الاتحاد البرلماني الدولي.

وألقى سعادة السيد أحمد بن عبدالله بن زيد آل محمود -رئيس مجلس الشورى- كلمة أشار فيها إلى الإنجازات التي حققتها الدولة القطرية فيما يتعلق بدعم وتعزيز حقوق النساء في المجالات كافة، مشيراً سعادته إلى أن النساء القطريات هن شقائق الرجال ويقفن جنباً إلى جنب معهم للنهوض بدولة قطر في الميادين كافة، مباركاً للسيدة ريم المنصوري ثقة النساء البرلمانيات في اختيارها رئيسة للمنتدى للدورة الـ 29.

بدورها، قالت السيدة غابريلا بارون -رئيسة الاتحاد البرلماني الدولي- في كلمة لها: «اسمحوا لي بداية أن نبارك للسيدة المنصوري على رئاسة منتدى النساء البرلمانيات.. ولا بدّ لنا أن نعمل جميعاً وأن نكون على يقين تام بأنه لا بدّ لنا جميعاً أن نساهم في تغيير واقع النساء في كل العالم».

وأشارت إلى أن منتدى النساء عمل بشكل كبير خلال السنوات السابقة لجعل المساواة بين النساء والرجال واقعاً ملموساً، مشيرة إلى أن عدد النساء البرلمانيات زاد بنسبة 1 % خلال العامين الماضيين.
 وشددت رئيسة الاتحاد على ضرورة تعزيز حقوق النساء في المجالات كافة، مشيرة إلى أهمية اتخاذ كل الإجراءات لتعزيز التشريعات التي تحدّ من التحرش بالنساء.

وألقت السيدة ريم المنصوري -العضو المراقب في مجلس الشورى القطري- كلمة وجّهت خلالها الشكر للاتحاد البرلماني الدولي ومنتدى النساء البرلمانيات والأمانة العامة للاتحاد، على تلبية دعوة دولة قطر.

وقالت: «إن انعقاد هذا المحفل الدولي المهم يؤكد مجدداً على ما تتمتع به دولة قطر من ثقة المجتمع الدولي في ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، واهتمام سموه بالقضايا العالمية ونشر التعليم وتمكين المرأة ودعم الشباب».

واستعرضت المنصوري الإنجازات التي حققتها دولة قطر في المجالات كافة، وتمكين المرأة القطرية في جميع المجالات والميادين بدعم مباشر من القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، ودور صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر في إبراز دور المرأة القطرية والنهوض بها في المجالات كافة.

وأشارت إلى أن سموها ساهمت في إحداث نقلة نوعية في التعليم، سواء داخل قطر أم خارجها؛ حيث تعززت فرص المساواة بين الرجال والنساء من خلال تطوير مهاراتهن في جميع المجالات، مشيرة إلى أن قطر تحتل المرتبة الأولى عربياً والـ 129 عالمياً في مجال المساواة بين الجنسين.

وأكدت الدكتورة عائشة المناعي -العضو المنتدب من الاتحاد البرلماني العربي، عضو مجلس الشورى القطري- أن الاتحاد البرلماني الدولي في جميع المحافل التي ينظمها يسعى إلى تعزيز مكانة المرأة في المجتمع، وحمايتها من جميع أشكال التعنيف التي تتعرض لها، من الاعتداء الجسدي والتحرش وهجرة قسرية في بعض الدول التي تشهد صراعات.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.