السبت 09 ربيع الثاني / 07 ديسمبر 2019
10:40 م بتوقيت الدوحة

خلال فعاليات القمة الرياضية العربية الألمانية الاولى

إشادة دولية بإنجازات الرياضة القطرية وتأثيرها على المستوى العالمي

برلين- قنا

الجمعة، 05 أبريل 2019
خلال فعاليات القمة الرياضية العربية الألمانية الأولى في برلين
خلال فعاليات القمة الرياضية العربية الألمانية الأولى في برلين
اختتمت اليوم بالعاصمة الالمانية برلين، فعاليات القمة الرياضية العربية الألمانية الاولى والتي استمرت يومين ، بحضور شخصيات سياسية ورياضية بارزة على مستوى المانيا، الى جانب المشاركين من عدة دول ولهم اهتمامهم بالشأن الرياضي وكذلك الجانب الطبي والأكاديمي.
وشهد اليوم الثاني والأخير من القمة العديد من الندوات والجلسات النقاشية والتي كان المحور الرئيسي فيها عن الرياضة القطرية وتأثيرها على المستوى العالمي والنجاحات التي حققتها 
دولة قطر في هذا المجال، من حيث التطور والانجازات التي تحققت و البطولات المقامة في قطر، ومنها بطولة العالم لألعاب القوى هذا العام ، وكأس العالم لكرة القدم عام 2022 ، وكأس العالم للسباحة عام 2023 ، وبجانب الدور الكبير في الطب الرياضي من خلال مستشفى اسيبتار واكاديمية اسباير ودورها في تهيئة الرياضيين وغيرها من الموضوعات المتعلقة بالرياضة القطرية وانجازاتها.
وعقدت الجلسة الاولى اليوم بحضور سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية ، وتم خلالها القاء الكلمات من قبل العديد من المسئولين ، وكانت البداية مع
السيد عبد العزيز المخلافي الأمين العام لغرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية والذى أشاد بإقامة هذه القمة في هذا التوقيت وكذلك حضور سعادة الشيخ جوعان مما يعطى الكثير من الزخم والاهتمام لهذا الحدث الذى ستكون له انعكاسات ايجابية كثيرة في الفترة القادمة .
وفي كلمة له خلال الجلسة الأولى أشار سعادة الشيخ سعود بن عبد الرحمن ال ثاني سفير دولة قطر لدى المانيا ، الى أهمية هذه القمة والحرص على الاستفادة منها بالصورة المرجوة..
مؤكدا أن هناك العديد من أوجه الشبه بين ألمانيا والعالم العربي في المجال الرياضي حيث تسعى رؤانا لتحقيق الأهداف ذاتها، وتعتبر ألمانيا دولة رائدة في المجال الرياضي من خلال استضافتها لكأس العالم لكرة القدم في عام 2006 ..وقال " إننا في قطر استفدنا من نجاح المانيا وسنعمل على تطبيق هذه التجربة في استعداداتنا لاستضافة كأس العالم لكرة القدم الذي يقام للمرة الأولى في العالم العربي في دولة قطر في عام 2022 ".
وأضاف " ندرك جميعاً أن الاستثمار في الرياضة يشكل استثمارا في الأجيال المقبلة واستثمارا في الشباب الذي يشكل القوة المحركة التي تساهم في الترويج للاستفادة من الرياضة كأداة للحوار بين الثقافات والدمج الاجتماعي والتنمية والسلام، من قديم الازل، وساهمت الرياضة في تعزيز الوحدة بين الشعوب وكانت سببا في إيقاف النزاعات في أحلك الظروف حيث تلتقي الشعوب وتنحي خلافاتها جانبا لتُعلي قيمة الروح الرياضية".
وأوضح أن البلدان التي تستثمر في الرياضة، تشهد مستويات مرتفعة من التنمية في العديد من المجالات حيث تشكل الرياضة قاطرة للتنمية من خلال الإرث المادي المتمثل في البنى التحتية التي تضم إنشاء الملاعب والمرافق الرياضية والملاعب والطرق والمطارات والفنادق والسياحية والمزارات الثقافية،وعلاوة على ذلك تساهم أيضا في تعزيز الإرث المعنوي المتمثل في التنمية البشرية بكافة أشكالها خلال استضافة البطولات الرياضية، تعزز البلدان رصيدها الاحترافي وتوفر العديد من الفرص للاستثمار. 
وتابع " لا يمكننا هذا السياق، أن نتجاهل قوة الرياضة في الحياة المعاصرة، حيث تغرس المنافسة الرياضية روح الفريق والوحدة والاحترام والسلام في نفوس أفراد المجتمع ومن خلال هذه القيم، يمكن للأمم الوصول إلى مستويات حقيقية من النجاح ومن التنمية ومن خلال هذه الرؤية، يمكننا إيصال هذا الإرث المستدام للأجيال المقبلة، ولهذا أفخر بالمشاركة في اليوم في القمة الرياضية العربية الألمانية الأولى، تلك القمة التي أتمنى أن تترك إرثا إيجابي وتساهم في تشكيل مستقبل الرياضة في الاتجاه الذي نحتاجه وهو اتجاه الوحدة من خلال التنوع".
ومن ناحيته تقدم الدكتور مصطفى أديب سفير لبنان لدى المانيا ، عميد السلك الدبلوماسي العربي في المانيا في كلمته بالشكر الى سعادة الشيخ جوعان بن حمد ال ثاني رئيس اللجنة الاولمبية القطرية على حضور هذه القمة ومشاركته بها مشيرا الى حجم الاهتمام الذى توليه قطر بالرياضة والايمان بدورها في المجتمع ، ونوه الى ترقب العالم الى مونديال قطر 2022 وانتظار نسخة مميزة من كاس العالم على ارض قطر.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.