الخميس 24 صفر / 24 أكتوبر 2019
08:32 ص بتوقيت الدوحة

صحافيون عرب: «ما خفي أعظم» كشف من يقف وراء المذابح في الوطن العربي

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 18 ديسمبر 2018
صحافيون عرب: «ما خفي أعظم» كشف من يقف وراء المذابح في الوطن العربي
صحافيون عرب: «ما خفي أعظم» كشف من يقف وراء المذابح في الوطن العربي
أثارت حلقة «باريل.. كشف القناع» من برنامج «ما خفي أعظم»، الذي بُثّ مساء الأحد على قناة «الجزيرة»، تعليقات صحافيين عرب على «تويتر»، حول ما كشفته خفايا مؤامرة غزو قطر التي دبّرتها دول السعودية والإمارات والبحرين ومصر بعد فشل انقلاب 1996.
كشف الضابط الفرنسي السابق، بول باريل -قائد عملية الغزو- عن تفاصيل الدعم المباشر الذي تلقّاه من تلك الدول، والذي تنوّع ما بين أسلحة ومعدات وأموال وجوازات سفر حصل عليها فريقه الخاص. كما أوضح دور الرئيس الفرنسي -آنذاك- جاك شيراك في عرقلة تنفيذ العملية العسكرية.
وعلّق سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، رئيس اللجنة الأولمبية القطرية، عبر حسابه على «تويتر»، على الحلقة قائلاً: «تبيّن الأفعال والمواقف طيب الطيب وردى الردي، وإذا كانت الأيام سترت بعض البشر لا بدّ ما تكشفه».
وأضاف: «مؤامراتهم ودسايسهم لها سنين على قطر والعاجز ما يقدر على المواجهة لذلك شغلهم دايم مثل وجيهم في الليل..#ما_خفي_أعظم».
وعلّق عباس الضالعي، الكاتب اليمني البارز، بقوله: «فتشوا عن المذابح في الوطن العربي خلال عشرين سنة الماضية.. ستجدون المرتزق الفرنسي بول باريل وأمثاله حاضرين.. ومن خلفه الدول الداعمة كل مرة».
وأضاف: «#ما_خفي_أعظم كشف جانباً من المؤامرات التي نسجتها الدول الأربع وحجم بشاعتها خلال عقود.. خدمة للاستعمار.. إشارات فقط والأيام ستخرج الباقي».
وطرح الدكتور تاج السر عثمان، المفكر السوداني، عدة تساؤلات قائلاً: «عند مشاهدة وثائقي #ما_خفي_أعظم يتساءل المتابع: من صبر على من؟ خطط ومرتزقة من فرنسا وجوازات ودعم لا محدود للتدخل المباشر في شأن بلد مجاور وبالطبع لم تكن هناك جزيرة ولا ربيع عربي ولا أية (ذرائع) أخرى مما نسمعه اليوم».
كما كتب القطري شاهين السليطي تعليقاً على الحلقة: «لا يزال مسلسل الحقارة والنذالة والغدر والخيانة مستمراً، وما خفي كان أعظم. باريل كشف القناع واعترف بأن هدف حكام السعودية والإمارات والبحرين ارتكاب مجزرة في قطر».
بينما تساءل أسامة جاويش الصحافي المصري: «متى يتم الكشف عن مؤامرة يونيو 2017 وأهدافها الخبيثة»، في إشارة إلى الحصار الذي فرضته كل من السعودية والإمارات والبحرين على قطر.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.