الجمعة 21 ذو الحجة / 23 أغسطس 2019
09:32 ص بتوقيت الدوحة

ناصر العطية: طموحي الفوز بلقب رالي قطر الدولي للمرة الـ14

الدوحة - قنا

الخميس، 15 نوفمبر 2018
. - ناصر العطية- أرشيفية
. - ناصر العطية- أرشيفية
أكد السائق القطري ناصر العطية أن طموحه الأول من المشاركة في رالي قطر الدولي، الجولة الخامسة والختامية من بطولة الشرق الأوسط، هو تحقيق الفوز الرابع عشر بلقب رالي بلاده الذي استهل مشاركته فيه للمرة الأولى عام 2003.

وقال العطية ،في المؤتمر الصحفي للسائقين، إن هدفه دائما في جميع مشاركاته سواء الداخلية أو الخارجية هو رفع علم واسم قطر عاليا، معتبرا أنه لا يمثل نفسه إنما يمثل كل قطر في أكبر المحافل الدولية التي يشارك فيها.

واعتبر السائق القطري أن إنجازاته المتتالية في عالم السيارات والتي كان آخرها حسم لقب بطولة الشرق الأوسط للراليات للمرة الرابعة عشرة في تاريخه وتحقيق رقم قياسي جديد، لم تأت من فراغ إنما بعد جهد وعمل كبيرين، فضلا عن الدعم اللامحدود من قبل القيادة الحكيمة.

ورأى العطية أن خبرته في رالي قطر كبيرة، خاصة أنه حقق اللقب من قبل 13مرة، معتبرا أن هدفه هو الفوز باللقب الرابع عشر مثلما حسم أيضا لقب بطولة الشرق الأوسط للمرة الرابعة، حيث إنه رقم قياسي على صعيد الاتحاد الدولي، ولم يسبق لأي سائق أن حقق الفوز بلقب بطولة 14 مرة.

ووجه السائق القطري الشكر إلى جميع الهيئات والمؤسسات التي ساهمت في تنظيم هذا الرالي، وكذلك السائقون الذين حرصوا على التواجد في الرالي من أجل إنجاحه، معربا عن سعادته بالاحتفال الذي أقيم له بمناسبة حصوله على لقب بطولة الشرق الأوسط للمرة الرابعة عشرة وتحطيم الرقم القياسي في عدد الألقاب.

من جانبه، شدد السائق القطري عادل حسين على أن مشاركته في رالي قطر جاءت في اللحظة الأخيرة، معتبرا أن الرالي هذا العام تخلل فترة الراحة الخاصة به من بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة "الكروس كانتري".

وقال حسين ،خلال كلمته في المؤتمر، إنه سيحقق حلمه من خلال مشاركته في الرالي للمرة الأولى كسائق، معربا عن أمله في خوض تجربة جيدة وتحقيق نتيجة طيبة في الرالي.

واعتبر السائق القطري أن تواجده في نفس الفئة مع مواطنه البطل ناصر العطية في رالي قطر سيكون بمثابة الشرف الكبير له، مشيرا إلى أنه سيسعى خلال الرالي لاكتساب خبرات جديدة من أجل تحقيق نتيجة جيدة.

بدوره، أكد السائق القطري عبدالله الكوري أن العودة للمشاركة في رالي قطر جاءت بمبادرة من الاتحاد القطري للسيارات، مشيرا إلى أنه تجاوب مع المبادرة وأبدى جاهزيته لدعم رالي بلاده في ظل الزخم الكبير الذي يشهده هذا العام.

وقال الكواري ،خلال كلمته في المؤتمر، إن رالي قطر هو الأصعب في المنطقة، وأن المنافسة فيه دائما تتسم بالقوة والإثارة، متمنيا أن تمثل عودته للمشاركة إضافة سواء له أو للرالي الذي يعد أحد أبرز الراليات في المنطقة.

وكشف السائق القطري عن أنه سبق أن حقق مع ملاحه ومواطنه ناصر الكواري العديد من الإنجازات في الـ "أم إي آرسي2" ضمن منافسات بطولة الشرق الأوسط خلال السنوات الماضية، متطلعا إلى تحقيق إنجاز جديد، خاصة أن الظروف مهيأة لهذا الأمر.

وأكد السائق الكويتي مشاري الظفيري الذي حسم لقب فئة الـ "أم إي آرسي2" خلال رالي الكويت الجولة قبل الأخيرة من بطولة الشرق الأوسط، أن مشاركته في رالي قطر تأتي في المقام الأول من أجل دعم وتقوية بطولة الشرق الأوسط ومشاركة أكبر عدد من المتسابقين.

وقال الظفيري ،خلال كلمته في المؤتمر الصحفي، إن مشاركته في الرالي ستزيده خبرة بمساراته الجديدة في منطقة الشمال هذا العام، خاصة أن الموسم المقبل من بطولة الشرق الأوسط للراليات 2019 سينطلق من رالي قطر في شهر مارس.

وأوضح السائق الكويتي أن غالبية السائقين المشاركين في رالي قطر موجودون ضمن فئة الـ "أم إي آرسي2"، الأمر الذي سيسفر عن منافسة قوية من أجل حسم اللقب، متمنيا التوفيق والسلامة لجميع السائقين المشاركين.

من جهته، أعرب السائق العماني عبدالله الرواحي الذي يشارك للمرة الأولى في بطولة الشرق الأوسط للراليات، عن سعادته بالمشاركة في رالي قطر الجولة الخامسة والختامية من البطولة الإقليمية.

ووجه الرواحي ،خلال كلمته بالمؤتمر، الشكر إلى الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية والجمعية العمانية للسيارات على منح الفرصة لمشاركة ستة سائقين عمانيين في رالي قطر هذا العام، معتبرا أن المشاركة في قطر هي بمثابة الاستعداد للموسم الجديد من بطولة الشرق الأوسط.

واعتبر السائق العماني أن هدفه الأول من المشاركة في رالي قطر هو إكمال السباق حتى النهاية والاستفادة منه قدر المستطاع من الخبرات الموجودة في الرالي، لافتا إلى أن رالي قطر يشبه كثيرا رالي الكويت، ولكن هناك بعض المراحل الصعبة.

من جانبه، أبدى السائق التشيكي فويتيك شتايف سعادته بالتواجد في قطر والمشاركة للمرة الأولى في رالي قطر الدولي.. مشيرا إلى أن قطر بلد جميل وتتمتع بأجواء مميزة.

وقال شتايف ،خلال تصريحه بالمؤتمر، إن فريقه بذل مجهودا كبيرا خلال الفترة الماضية من أجل تجهيز السيارة للمشاركة في رالي قطر، وذلك بعدما تعرض لحادث خلال رالي الكويت.

واعتبر السائق التشيكي أن المشاركة في رالي قطر ستكون بمثابة الاستعداد للمشاركة في الموسم الجديد من بطولة الشرق الأوسط، معربا عن أمله في استغلال المشاركة في الرالي وقضاء جولة سياحية داخل قطر.


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.