السبت 14 شوال / 06 يونيو 2020
04:37 ص بتوقيت الدوحة

اكتمال الفائزون العشرة الأوائل للمجموعة الثانية من بطولة "الدعو قرناس حر"

الدوحة - قنا

الجمعة، 05 يناير 2018
. - الدعو قرناس حر
. - الدعو قرناس حر
أكمل الفائزون العشرة الأوائل للمجموعة الثانية من بطولة الدعو قرناس حر، والتي تقام ضمن مهرجان مرمي الدولي التاسع للصقور والصيد بصبخة مرمي بسيلين، عقد المتأهلين إلى نهائي هذه البطولة ليصل عددهم 20 متأهلا.

فيما واصلت الشواهين إخفاقها في الظفر بالحمام الزاجل لليوم الرابع على التوالي من المجموعة الخامسة لبطولة هدد التحدي، وعادت أدراجها بخفي حنين.

وشهدت منافسات المجموعة الثانية لبطولة الدعو قرناس حر صباح اليوم، منافسات قوية بين القرانيس الحرار، لتحقيق أفضل توقيت، وخصوصا وأن أجواء الطقس كانت مناسبة ومثالية.

وفي هذا السياق انضم إلى قافلة المتأهلين لنهائي الدعو قرناس حر، كل من الصقار محمد صالح حمد القمرا النابت بتحقيق طيره لتوقيت قدره 19.39 ثانية، وجاء ثانيا ناصر محمد ناصر جبر النعيمي بتوقيت 19.70 ثانية كما احتل المركز الرابع.

وحل فريق تويوتا في المراكز الثالث والخامس والسابع، بينما ظفر هلال سعد هلال ال إبراهيم المهندي بالمركز السادس، في حين حل الصقار محمد محمد سعيد النابت في المركز الثامن، ليستحوذ الصقار فيصل خالد راشد جبر النعيمي على المركزين التاسع والعاشر.

وتحقيقا لهدف مهرجان مرمي الأسمى والمتمثل في إحياء الموروث الثقافي وتناقله عبر الأجيال أبا عن جدّ، يهتم الصقارون بتعليم أبنائهم مهارات وفنون الصقارة، سواء بتسجيلهم في بطولتي القناص الصغير والقناص الكبير، أو إشراك بعض الآباء لأبنائهم في المسابقات في الدعو مثلا في نقطة الانطلاق أو توجيه صاحب التلواح عند نقطة الوصول.

وفي هذا السياق، شارك الصقار محمد حمد القريصي رفقة ولديه غانم وسعيد ضمن منافسات المجموعة الثانية في بطولة الدعو قرناس حر، مشددا حرصه على إشراك أبنائه في هذه الأجواء واصطحابهم إلى مثل هذه البطولات من أجل التمرس عليها ومعرفة طرق تجهيز الطير خاصة وأنه من الحريصين على أن يتعلموا تراث آبائهم وأجدادهم الذين كان الطير رفيقا لهم في رحلات الصيد.

كما يتميز مهرجان مرمي بجمعه للمشاركين من مختلف الأعمار، تحقيقا للهدف الأسمى من تنظيمه، وهو نقل رياضة الآباء والأجداد للأجيال اللاحقة، حيث نجد أصغر المشاركين في بطولة الصقار الصغير في الفئة العمرية من 6 إلى 10 سنوات، كما نجد الشيخ الكهل الذي بلغ من العمر عتيا.

وأشاد السيد سعيد حمد الأسود بفكرة تنظيم مهرجان مرمي والحفاظ على هذا الموروث الذي تركه الآباء والأجداد، مشيرا إلى أن المهرجان ساهم بشكل كبير في اهتمام الجيل الحالي بتدريب طيورهم، منوها أن الجوائز القيمة التي تمّ رصدها للفائزين أسهمت في خلق إثارة ومنافسة قوية بين المشاركين، لافتا في الآن ذاته، أن هذا المهرجان رائد في مجاله في الخليج والمنطقة العربية والعالم.

بدوره قال الصقار سعيد بن حمد الجميلة والد الشاعر والمعلق الشهير في بطولة هدد التحدي حمد بن سعيد الجميلة، إنه حرص على نقل هذا الارتباط بالطير إلى أبنائه، وهو ما تجلى في ابنه الصقار والشاعر حمد، حيث أنه طوّر هذه الهواية التي مزجها بالموهبة، وأصبح متميزا في مجاله.

وقال: منذ أن نشأت على الصقارة، نشأ ابني معي في حبها منذ صغره، وأصبح مولعا بالصقارة إلى جانب إخوانه. وقال بتواضع ومحبّ الأب لابنه: أصبح الآن يفهم في أمور أكثر مني.

ومن المرتقب أن تجرى غدًا، السبت، منافسات بطولة الدعو فرخ حر في الفترة الصباحية، فيما تستأنف بطولة هدد التحدي على الزاجل منافساتها للمجموعة السادسة خلال الفترة المسائية.











التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.