الأربعاء 15 ربيع الأول / 13 نوفمبر 2019
07:13 ص بتوقيت الدوحة

جامعة حمد وإكسون موبيل توقعان مذكرة تفاهم للتعاون في مشاريع بحثية

الدوحة قنا

الثلاثاء، 03 أكتوبر 2017
جامعة حمد بن خليفة
جامعة حمد بن خليفة
 وقعت جامعة حمد بن خليفة، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، مذكرة تفاهم مع إكسون موبيل للأبحاث قطر، لتأكيد التزامهما بتطوير العلوم والتكنولوجيا من خلال أنشطة البحث والتطوير في دولة قطر. 
وقع مذكرة التفاهم الدكتور أحمد حسنه، رئيس جامعة حمد بن خليفة، والسيد أليستير روتليدج، الرئيس والمدير العام لشركة إكسون موبيل قطر، خلال حفل خاص أقيم اليوم في مقر الجامعة بالمدينة التعليمية بحضور مسؤولين بارزين من المؤسستين، حيث تم الإعلان عن "برنامج علماء البحوث"، الذي سيتعاون بموجبه الطرفان في مشاريع بحثية مشتركة.
ويهدف "برنامج علماء البحوث" لجامعة حمد بن خليفة وإكسون موبيل للأبحاث قطر، إلى تعزيز التعاون بين الأوساط الأكاديمية والبحثية ، حيث تعزز مذكرة التفاهم هذه، التواصل بين الخبراء من جامعة حمد بن خليفة وإكسون موبيل، الذين يعملون كمرشدين واستشاريين وباحثين في المشاريع ضمن "برنامج علماء البحوث".
ومن خلال هذه الاتفاقية، سوف تسعى كلتا المؤسستين نحو التطوير المستمر لبرامج البحوث الطلابية، وتعزيز العلاقات بين الأوساط الأكاديمية وقطاع الأعمال، وتشجيع الابتكار، وتسهيل تطوير واستخدام أحدث التقنيات".
وفي معرض تعليقه على الشراكة والبرنامج الجديد، أكد الدكتور أحمد حسنه، رئيس جامعة حمد بن خليفة: حرص الجامعة على العمل بنشاط مع الشركاء من أجل بناء نظام قوي للابتكار وريادة الأعمال مشيدا بالتعاون الكبير مع إكسون موبيل للأبحاث- قطر وآفاق التعاون بين إكسون موبيل وطلاب الجامعة وأعضاء هيئتها التدريسية وباحثيها. 
وأضاف أن قطاعي الطاقة والبيئة يعتبران من مجالات التركيز الرئيسية في جامعة حمد بن خليفة، معربا عن تطلعه إلى تبادل المعرفة والتعاون البحثي في هذا المجال، مشيرا إلى أن مثل هذه الشراكات تؤكد التزام جامعة حمد بن خليفة بتسخير خبراتها للعمل يدا بيد مع رواد هذه القطاعات.
وبدوره، أوضح السيد ألستير روتليدج، رئيس ومدير عام إكسون موبيل قطر أن "برنامج علماء البحوث" لجامعة حمد بن خليفة وإكسون موبيل للأبحاث قطر يؤكد على الالتزام المشترك للطرفين تجاه قطاع البحوث، وإرساء أسس راسخة لمستقبل قطر المستدام.
وأضاف قائلا "لا شك بأن التعليم يمثل ركيزة بناء أساسية في مجتمعنا، ولذلك نواصل في إكسون موبيل للأبحاث قطر العمل عن قرب مع شركائنا لتشجيع التميز في التعليم، خاصة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. وسعيا من جانبنا للبناء على هذه الجهود، نعمل على مواصلة تقديم المساعدة لإعداد جيل جديد من العلماء والمهندسين، والذين من شأنهم الإسهام في بناء الأسس لمجتمع قائم على المعرفة، وفق رؤية حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى".
ومن جانبه، أوضح الدكتور محمد السليطي، مدير الأبحاث في مركز إكسون موبيل للأبحاث قطر أن "برنامج علماء البحوث" يمثل لجامعة حمد بن خليفة وإكسون موبيل للأبحاث قطر إنجازا جديدا في مجال تطوير التعليم والتنمية البشرية ، كما سيتيح هذا البرنامج للطلاب الباحثين المشاركة في المجال الأكاديمي واستكشاف مجالات تخصصاتهم، والاستفادة من الدعم المهني والاحترافي، وكذلك إمكانية التواصل مع العاملين في مركز إكسون موبيل للأبحاث قطر، الذين يمتلكون خبرات واسعة في مجالات الإدارة البيئية، وإعادة استخدام المياه، والجيولوجيا، والسلامة.
وأضاف الدكتور السليطي أن إكسون موبيل قطر، حرصت لسنوات طويلة، على الاستثمار في برامج من شأنها دعم وتشجيع التميز في البحوث والابتكار وتطوير التقنيات العلمية والتحليلية التي تتعاطى مع احتياجات الأفراد والحكومات ومختلف القطاعات معربا عن سروره بإتاحة الفرصة للعلماء والباحثين لنقل ما لديهم من معرفة للطلاب والمساعدة في دفع عجلة التقدم العلمي في دولة قطر.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.