الثلاثاء 17 محرم / 17 سبتمبر 2019
12:05 م بتوقيت الدوحة

الإخوان المسلمون ترحب بتقرير "رايتس ووتش" حول "التعذيب الممنهج بمصر"

الأناضول

الخميس، 07 سبتمبر 2017
. - الشرطة المصرية
. - الشرطة المصرية
رحبت جماعة الإخوان المسلمين،  الخميس، بتقرير منظمة هيومن رايتس ووتش، التي تحدثت فيه عن وجود "حالات تعذيب ممنهجة" بمصر. 


والأربعاء، اتهمت المنظمة الحقوقية الدولية، في تقرير من 44 صفحة، الشرطة المصرية بـ"تعذيب معتقلين سياسيين"، وهو ما اعتبرته الخارجية المصرية "تسييسا وترويجا للشائعات". 


وقال طلعت فهمي، المتحدث باسم "الإخوان" في بيان اطلعت عليه الأناضول، إن تقرير "رايتس ووتش" حول "الجرائم الوحشية داخل السجون المصرية، واضح". 


واستنكر فهمي ما أسماه "صمت" الأمم المتحدة ومنظماتها الحقوقية والقضائية، والبيت الأبيض، والاتحاد الأوروبي، ودول العالم أجمع، حيال ما يحدث في السجون المصرية، وفق البيان. 


ودعا المتحدث باسم الإخوان، إلى "تحرك دولي عاجل" لمحاكمة قادة النظام المصري أمام المحكمة الجنائية الدولية، وأمام المحاكم الدولية. 


وكانت "رايتس ووتش"، أشارت إلى أن التقرير المذكور يعتمد على "مقابلات مع 19 معتقلا سابقا، وأسرة آخر، تعرضوا جميعًا للتعذيب بين عامي 2014 و2016، فضلا عن محام للدفاع وحقوقيين مصريين". 


ودعت المنظمة في تقريرها الأمم المتحدة إلى "التحقيق مع عناصر الأمن المصريين المتهمين بارتكاب التعذيب، فضلا عن المسؤولين الذين على علم به". 


فيما رد المتحدث باسم الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، في بيان أمس، اطلعت عليه الأناضول، على التقرير بأن "المنظمة تثبت كل يوم أجندتها المسيّسة، وتوجهاتها المنحازة". 








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.