الثلاثاء 16 ربيع الثاني / 01 ديسمبر 2020
 / 
05:10 ص بتوقيت الدوحة

العربي يوقف مغامرة المرخية في نصف نهائي كأس سمو الأمير لكرة القدم

الدوحة - قنا

الجمعة 30 أكتوبر 2020
. - النادي العربي القطري

 وضع العربي نهاية لمسيرة المرخية وأوقف مغامرته بفوزه عليه بهدفين دون رد في المواجهة التي جمعت بين الفريقين مساء اليوم على ملعب عبدالله بن خليفة ضمن نصف نهائي كأس سمو المفدى لكرة القدم في نسختها الـ48 .
وهذه المواجهة هي الأولى بين الفريقين في بطولة كأس سمو الأمير المفدى، حيث لم يلتق الفريقان فيها من قبل، وكان المرخية قد لفت الانظار بتأهله لهذا الدور المتقدم من المسابقة عندما أزاح من طريقه فريقي الغرافة والريان.. أما العربي فقد تأهل لنصف النهائي بعد ان تجاوز في الادوار السابقة عقبة كل من الخور والاهلي.
ويواجه العربي الفائز من مباراة نصف النهائي الثاني الذي يجمع بين الدحيل والسد غدا /السبت/ على نفس الملعب.
بداية المباراة، استهلها العربي مهاجما على أمل إرباك خصمه وتسجيل هدف مبكر يبعثر به اوراق منافسه، فكان الطرف الافضل من ناحية بناء الفرص الهجومية وحصل على ركنيتين لم يستفد منها الفريق بالشكل المطلوب.
وطوال الدقائق الاولى، امتلك العربي الافضلية والسيطرة على منطقة وسط الملعب امام تراجع ملحوظ من لاعبي المرخية خوفا من استقبال هدف مبكر.. واعتمد العربي كثيرا في اسلوب لعبه على الانطلاق من الاطراف مستغلا سرعة ومهارة المحترف الايراني مهرداد محمدي وأيضا قلب الهجوم حمدي الحرباوي.
ورغم الصلابة الدفاعية لفريق المرخية إلا أن العربي نجح في مباغتة خصمه في الدقيقة الـ17 عبر الايسلندي "ارون" الذي استفاد من كرة حرة لعبت لترتد الكرة أمامه ويسددها في المرمى ليحرز هدف التقدم للعربي.
حاول المرخية العودة في النتيجة وبدأ تدريجيا في بناء الهجمات ومغادرة مناطقه الدفاعية، وشكل في بعض المرات خطورة على دفاع العربي لكن غياب الدقة والتركيز في انهاء الهجمة الاخيرة حرمه من تحقيق مبتغاه.
واضطر مدرب العربي لإجراء تغير اضطراري بخروج المهاجم مهدي ترابي بعد تعرضه لإصابة لم يقدر على اثرها إكمال المواجهة، ليفقد العربي احد ابرز ركائزه في وقت مبكر في الدقيقة الـ23 .
وقد واصل العربي سعيه من اجل التسجيل واضافة ثاني الاهداف، حيث تلاعب مهرادا محمدي بدفاعات المرخية لكن كرته مرت بجوار القائم بقليل ، وعلى نفس المنوال نسج عبدالعزيز الانصاري لكن حارس المرخية ابعد الكرة.
بدوره، حاول عبدالله معرفية ان يجرب حظه فصوب كرة بعيدة المدى أبعدها حارس المرخية بصعوبة إلى ركلة ركنية.. ليهدأ على اثرها اللعب بين الفريقين وسط محاولات من الجانبين ليطلق الحكم صافرته معلنا نهاية الشوط الأول بتفوق للعربي بهدف وحيد.
شوط المباراة الثاني بدأ بحذر شديد من الفريقين، لكن العربي بقي الطرف المبادر بالهجمات من أجل قتل المواجهة ومباغتة خصمه، فكانت له بعض الهجمات عن طريق حمدي الحرباوي لكنه لم يفلح في زيارة الشباك.
على الجانب الآخر، لم يغفل المرخية على الجانب الهجومي وكان يعتمد بالأساس على الهجمات المرتدة لعله يخطف التعادل، لكن دفاع العربي كان بالمرصاد في ابعاد جميع الكرات.
وحملت الدقيقة 58 نبأ سارا لجماهير العربي، حيث اضاف عبدالعزيز الانصاري الهدف الثاني بعد امداد للكرة من الحرباوي، لينجح على اثرها في تسديد كرة قوية غالطت حارس المرخية.
وقد اتيحت للمرخية فرصة تسجيل أول أهدافه لكن حارس العربي حول الكرة بمهارة الى ركنية، وعاد المرخية مرة اخرى عن طريق العماني احمد كانو لكنه لم يستغل تمركز الجيد وسدد خارج الاطار.
ردة فعل العربي لم تتأخر كثيرا حيث كاد ابراهيم طالب أن يسجل الهدف الثالث بعد ان توغل في دفاعات المرخية لكن كرته كانت بين احضان الحارس.. وعلى نفس المنوال كاد معرفية ان يدون اسمه بين قائمة المسجلين لكن الكرة حولها دفاع المرخية إلى ركنية.
ومع تبقي عشرة دقائق على نهاية المواجهة، اجرى مدرب العربي ثلاث تغيرات لمنح الفرصة للبدلاء من اجل تقديم الاضافة وإراحة بعض الركائز الاساسية خاصة انه اطمئن على النتيجة، كما انه من الناحية الدفاعية اظهر العربي صلابة واضحة في المحافظة على شباكه نظيفة لتنتهي المواجهة بفوز مستحق للعربي بثنائية نظيفة.

_
_
  • الظهر

    11:23 ص
...