الثلاثاء 6 جمادى الآخرة / 19 يناير 2021
 / 
02:04 ص بتوقيت الدوحة

أعضاء منتدى التمكين يختبرون مزايا الخمس نجوم لمطار حمد الدولي

قنا

الأربعاء 30 أغسطس 2017
. - مطار-حمد-الدولي
منذ أن أطلقت اللجنة العليا للمشاريع والإرث منتدى التمكين في شهر نوفمبر عام 2016، كان مطار حمد الدولي أحد الشركاء الرئيسيين للمنتدى الذي يُشكل منصة تجمع بين الأشخاص ذوي الإعاقة والمؤسسات الخاصة والمنظمات غير الحكومية وممثلين عن الجهات الحكومية بهدف مناقشة أفضل السبل لتنظيم بطولة كأس عالم شاملة وسهلة الوصول عام 2022.

كجزء من التزاماتها في منتدى التمكين، نظمت اللجنة العليا للمشاريع والإرث ورشة عمل في مطار حمد الدولي لتمكين مجموعة استشارية مستقلة من تقديم الاستشارات حول متطلبات تسهيل حركة ووصول الأشخاص ذوي الإعاقة لبطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

ويستقبل مطار حمد الدولي سنوياً ما يزيد عن مليون ونصف المليون شخص من ذوي الإعاقة، وقد قطع المطار ،الذي حصل على تصنيف خمس نجوم في شهر يناير عام 2017 من قبل منظمة "سكايتراكس"، وهي مؤسسة مستقلة لمراقبة قطاع السفر الجوي، أشواطاً كبيرة لضمان إتاحة الحركة السلسة لجميع المسافرين، وقد دعا البعثة للوقوف على إنجازاته.

وقد أثنى السيد خالد الجميلي مدير التواصل المجتمعي في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، على التزام مطار حمد الدولي الدائم في تقديم ميزات تسهل من حركة المسافرين من ذوي الإعاقة فقال:" إن القائمين على مطار حمد الدولي يعملون بدون كلل أو ملل في سبيل تقديم خدمة بمقياس خمس نجوم لجميع المسافرين".

وتابع قائلا :" يعمل المطار في الوقت الحالي كمنصة دولية لملايين المسافرين حول العالم، ويسرنا أنهم وضعوا مسألة سهولة تنقل المسافرين من ذوي الإعاقة ضمن أولويات خططهم عند تصميم المطار وبنائه".

وأضاف الجميلي:" إن اللجنة العليا ملتزمة أيضاً بضمان استمتاع كل مشجع يزور بطولة العالم لكرة القدم قطر 2022 بالتجربة ذاتها في أي مكان يقصده أثناء إقامته في قطر".

ومضى مدير التواصل المجتمعي في اللجنة العليا يقول :" إن العمل جنباً إلى جنب مع شركائنا الرئيسيين مثل مطار حمد الدولي، أمر هام للغاية في سبيل وصولنا جميعاً إلى هذا الهدف المنشود. كان ممثلو منتدى التمكين سعداء لأداء دورهم اليوم".

منذ انطلاق منتدى التمكين في شهر نوفمبر عام 2016، كان مطار حمد الدولي أحد الشركاء الأساسيين في تطور المنتدى، والذي يضم منظمات غير حكومية وهيئات حكومية وأشخاصاً من ذوي الإعاقة.

وكجزء من التعاون المستمر، استمتع أعضاء المنتدى بجولة حول ميزات تسهيل المرور والوصول مثل مواقف السيارات قصيرة الأمد بالقرب من المحطة، ومصاعد وممرات مصممة خصيصاً، وحمامات للمسافرين ومرافقيهم، ومنطقة للجلوس أمام البوابات، وصالة للمسافرين ومنطقة استراحة للكلاب المرافقة للمسافرين المكفوفين.

وقد أوضح مسؤولون من مطار حمد الدولي المزايا المتعددة لتسهيل الوصول للأشخاص ذوي الإعاقة، والمدمجة ضمن تصميم المطار، والتي فضلاً عن كونها حصلت على تصنيف الخمس نجوم، إلا أنها صنفت أيضاً من قبل "سكايتراكس" على أنها من ضمن أفضل عشرة على مستوى العالم.

وهذا يتضمن مكاتب تسجيل الدخول المصممة خصيصاً، ومواقف السيارات ذات الأرضيات المطلية لغرض الإرشاد، والأنظمة الصوتية المساعدة في مبنى المطار للأشخاص الذين يعانون من إعاقات سمعية، وحمامات بأبواب أتوماتيكية، ودرابزين للاستناد والاتكاء، وأجهزة إنذار في حالات الطوارئ، وكراسي متحركة يسهل الوصول إليها للمسافرين الذاهبين من البوابات وإليها، وكراسي إخلاء وباصات مسافرين مع منصات منزلقة لتسهيل الصعود إليها والنزول منها.

وقد وظف المطار أيضاً مرافقين مدربين، وذلك في صالة المسافرين على وجه الخصوص.

وقد أثنى السيد عبدالعزيز الماس، نائب رئيس القسم التجاري في مطار حمد الدولي على رؤية اللجنة العليا، المتمثلة في تقديم بطولة شاملة متميزة لبطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 فقال: "كونه أحد أفضل المطارات في العالم، فإن مطار حمد الدولي ملتزم بضمان تجربة سلسة خالية من أي عوائق للجميع، وعليه نحن نفخر جداً بكوننا نواصل تطوير ميزات إمكانية الوصول في المطار".

وأوضح قائلاً :" تهدف رؤية منتدى التمكين إلى تقديم بيئة مميزة للبطولة، ونحن سعداء في المشاركة بجعل أول بطولة لكأس العالم تشهدها منطقة الشرق الأوسط بطولة شاملة ومميزة للغاية." 

وقد قدمت اللجنة العليا أول ورشة عمل لمنتدى التمكين هذا العام في شهر مارس الماضي، والثانية لدى الهيئة العامة للسياحة في شهر مايو الماضي أيضا.







_
_
  • الفجر

    04:59 ص
...