الأحد 4 جمادى الآخرة / 17 يناير 2021
 / 
05:36 ص بتوقيت الدوحة

إيمان الحمد: «نجوم العلوم» انطلاقتي.. وتحسين «التعلّم عن بُعد» هدفي المقبل

علي العفيفي

الأربعاء 25 نوفمبر 2020
تطبيق آمنة

المهندسة الشابة تؤكّد لـ «العرب» سعيها لحصول تطبيق «آمنة» على براءة اختراع 

رغم أن المهندسة القطرية إيمان الحمد لم تستطع اقتناص لقب «نجوم العلوم» -البرنامج التلفزيوني التعليمي والترفيهي التابع لمؤسسة قطر- في موسمه الثاني عشر، فإنها حققت حسب وصفها «إنجازاً يُحسب لقطر» بفوزها بالمركز الثالث، وأن تكون أول قطرية تصل إلى نهائيات المسابقة.
واعتبرت إيمان الحمد في حديثها لـ «العرب»، أن برنامج «نجوم العلوم» أعطاها دعماً كبيراً في مسيرتها التي لن تتوقف عند هذا الإنجاز، مؤكدة أن هدفها المقبل بعد انتهاء مشاركتها في البرنامج هو العمل على استكمال تطوير تطبيق «آمنة» لحماية الخصوصية، والذي كانت تنافس به في المسابقة.
وتقول المهندسة القطرية الحاصلة على ماجستير «أمن معلومات» من جامعة «نوتنجهام ترنت» في بريطانيا عام 2016، إنها «ستسعى للحصول على براءة الاختراع للتطبيق، وأنها بصدد إعداد خطط للمرحلة المقبلة من أجل المساهمة في نشر ثقافة الابتكار في بيئة اليافعين والشباب، والمساهمة في تطوير مهارات الشباب في مجال الابتكار».
وتضيف: «أتطلع لعمل مبادرة شبابية هدفها تشجيع الشباب على الابتكار، والمساهمة في زرع هذه الثقافة في المجتمع، لأن الابتكار يساعد بشكل كبير في تنمية وتقدم المجتمع»، مؤكدة أن الشباب القطري والعربي لديه الكثير من الطاقات والإمكانيات الكامنة، ويحتاج إلى من يرشده إلى الطريق الصحيح.
وصممت إيمان تطبيق «آمنة» لحماية خصوصية المعلومات لخدمة الناطقين باللغة العربية، حيث يعد بمثابة منصة للتعامل بشكل فوري مع عمليات الاحتيال عبر الهاتف، من خلال التعرف على الصوت وتحويل الكلام إلى نص مكتوب، ثم يتم تحليل النص الذي تم تسجيله من خلال محرك باللغة العربية لاكتشاف محاولات السرقة، من خلال فهم السياق واللغة وتنبيه المستهلك وفقاً لذلك.
وحول مستقبل تطبيق «آمنة»، قالت إنها ستستكمل مسيرة العمل على المشروع، الذي كان «نجوم العلوم» نقطة انطلاقته، من أجل تحويله إلى واقع ملموس في الأسواق العالمية، ويبرز اسم قطر في مجال التكنولوجيا الحديثة، وتقنيات أمن المعلومات التي ستكون جزءاً أساسياً في الثورة الصناعية الرابعة.
وشددت إيمان على أنه مع زيادة الاعتماد على التقنيات الحديثة، واستمرار أنماط الحياة التكنولوجية وتوجه الأغلبية إلى المنازل الذكية التي تدخل التكنولوجيا في جميع أجزاء المنزل من التلفاز والمكيفات وغيرها من الأدوات المنزلية، سيصبح هناك حاجة إلى تأمين هذه الأجهزة، الأمر الذي يوفره تطبيق «آمنة» الذي يحاكي الاحتياجات الحالية والمستقبلية، وسيكون جزءاً مهماً في الثورة الصناعية الرابعة وذا مكانة في السوق العالمي.
مشاريع تكنولوجية أخرى تتطلع المهندسة القطرية للعمل عليها في الفترة المقبلة، موضحة أن من أهم تلك المشاريع التي بدأت دراستها هو المساعدة في تحسين تجربة التلاميذ في التعلم عن بُعد، واستثمار التقنيات الحديثة لتوفير بيئة افتراضية تحاكي النظام المدرسي، بحيث يتلقى الطالب المادة العلمية بطريقة تفاعلية أكثر جدوى وفائدة.
إضافة إلى ذلك -تقول إيمان- إن لديها اهتماماً كبيراً بمجال التسوق الإلكتروني الآمن، الذي ستسعى لإجراء دراسة مكثفة عن تحديات التسوق الإلكتروني، لمحاولة طرح بعض الحلول لها، من أجل توفير طرق آمنة للحفاظ على سرية المستخدمين.

_
_
  • الظهر

    11:44 ص
...