الأربعاء 17 ربيع الثاني / 02 ديسمبر 2020
 / 
09:36 ص بتوقيت الدوحة

ريال مدريد يحسم القمة أمام برشلونة بركلة جزاء راموس المثيرة للجدل

وكالات

السبت 24 أكتوبر 2020
سيرجيو راموس

نجح سيرجيو راموس قائد ريال مدريد في قيادة فريقه لفوز كبير عندما سجل هدفا من ركلة جزاء مثيرة للجدل ليساعد فريقه في الفوز 3-1 على غريمه التقليدي برشلونة أمام مدرجات استاد كامب نو الخالية في قمة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم اليوم السبت.
وحصل راموس، الذي حقق رقما قياسيا بمشاركته 45 في القمة، على ركلة جزاء بعد مراجعة حكم تقنية الفيديو إثر سقوطه في المنطقة عندما جذبه كليمو لينجليه مدافع برشلونة من قميصه.
وبدا المدافع هادئا كعادته وسجل هدفه في الدقيقة 63 ليستعيد التقدم لحامل اللقب بعدما افتتح فيدريكو بالبيردي التسجيل للضيوف في الدقيقة الخامسة بتسديدة من داخل منطقة الجزاء من وضع انفراد.
لكن المهاجم الشاب أنسو فاتي (17 عاما) رد سريعا بعدها بثلاث دقائق وأدرك التعادل لبرشلونة عندما تابع تمريرة جوردي ألبا العرضية ووضع الكرة في شباك تيبو كوروتوا.
ونفدت قوة برشلونة في الشوط الثاني وأهدر ريال مدريد فرصتين خطيرتين لحسم الفوز بعد هدف راموس قبل أن يستغل البديل لوكا مودريتش هفوة من الحارس نيتو ليجعل النتيجة 3-1 في الدقيقة الأخيرة.
وعاد ريال مدريد إلى صدارة الترتيب برصيد 13 نقطة من ست مباريات، بينما ظل رصيد برشلونة، الذي حصد نقطة واحدة من اخر ثلاث مباريات في الدوري، سبع نقاط في المركز العاشر من خمس مباريات.
ومنح الفوز دفعة كبيرة لفريق المدرب زين الدين زيدان، الذي دخل المباراة بعد خسارتين متتاليتين على أرضه أمام قادش في الدوري المحلي وشاختار دونيتسك الأوكراني في افتتاح مبارياته في دوري أبطال أوروبا.
وقال كورتوا "الفوز منحنا ثلاث نقاط وكذلك الثقة بعد أسبوع صعب علينا. الناس كانت تشك في قدراتنا لكن لم نشك نحن في أنفسنا، كنا دائما نساند المدرب.
"عندما ترتدي شعار ريال مدريد يجب أن تقدم أقصى ما لديك طوال 90 دقيقة، وحقا بذلنا مجهودا كبيرا اليوم ونستحق الفوز".
واستبعد الهولندي رونالد كومان مدرب برشلونة المهاجم أنطوان جريزمان، الذي تعاقد معه النادي القطالوني مقابل 120 مليون يورو (142.3 مليون دولار)، من التشكيلة الأساسية للمباراة الثانية على التوالي لكنه تأخر في الدفع به مع فرانسيسكو ترينكاو حتى قبل تسع دقائق من النهاية.
وتصدى كورتوا ونيتو إلى عدة فرص خطيرة في الشوط الأول، بينما كاد فيليب كوتينيو لاعب وسط برشلونة أن يضع فريقه في المقدمة قبل ركلة الجزاء بوقت قصير لكن محاولته من ضربة رأس ذهبت إلى جوار القائم.
وقال سيرجينو ديست مدافع برشلونة "أتيحت لهم عدة فرص ونحن كذلك، لكنهم كانوا أكثر حسما منا".

_
_
  • الظهر

    11:23 ص
...