الجمعة 21 رجب / 05 مارس 2021
 / 
01:02 م بتوقيت الدوحة

خريجون وأولياء أمور على هامش حفل التخريج : «الشرطة» وفّرت بيئة تعليمية مهيَّأة للاجتهاد والتفوّق

منصور المطلق

السبت 23 يناير 2021

أكد عدد من خريجي الدفعة الثالثة حرص كلية الشرطة على توفير البيئة التعليمية المهيأة للاجتهاد والتحصيل العلمي، وتوفير المراجع المهمة في دراستهم الأكاديمية، وتلقيهم تدريبات عسكرية ورياضية على أحدث النظم العسكرية في العالم، وعلى يد أفضل الكفاءات التدريبية.
وتقدم عدد من أولياء الأمور بالتهنئة لجميع الخريجين وبخالص الشكر لإدارة كلية الشرطة، متمثلة في مديرها العام وضباطها، وأعضاء هيئة التدريس والمدربين والعاملين بها، لجهودهم المقدرة التي بذلوها خلال أربع سنوات، وتقديم أفضل العلوم والخبرات الشرطية والأكاديمية والتدريبية لأبنائهم الخريجين.


إهداء التفوق 
قال مرشح ضابط حمد بن ناصر بن عبد الله بن محمد آل ثاني، الأول في المجموع العام، الأول في التدريب العسكري، الأول في السلوك والمواظبة، والحاصل على سيف الشرف: نشكر الله على توفيقي وزملائي في اجتياز كافة المقررات الأكاديمية والبرامج التدريبية بكلية الشرطة، وأحمد الله على إحرازي المركز الأول، وتحقيق حلمي في نيل سيف الشرف من يد سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى، وهو أمل يراود الجميع.
وأضاف: أهدي هذا التفوق لوالدي، ولهما خالص تقديري لجهودهما طيلة مسيرتي التعليمية، وأتقدم بجزيل الشكر لإدارة كلية الشرطة التي وفرت لنا بيئة تعليمية محفزة على التميز.
وقال الشيخ ناصر بن عبد الله بن محمد آل ثاني ولي أمر مرشح ضابط حمد بن ناصر بن عبد الله بن محمد آل ثاني: أحمد الله على هذه النعمة، وأن أرى ولدي وقد وفقه الله ليسير في هذا الطريق لينفع به الوطن الغالي.
علوم وخبرات 
وأوضح مرشح ضابط عبد الله يوسف عبد الله اليوسف السليطي الثاني في المجموع العام، والأول في مجموع درجات العلوم القانونية والشرطية، والمتطلبات العامة أن الكلية حرصت على خلق بيئة تعليمية مهيأة للاجتهاد والتحصيل العلمي، وتوفير المراجع المهمة في دراستنا الأكاديمية، وأعضاء هيئة تدريس ما بخلوا علينا من فيض علومهم وخبراتهم، واكتسبنا الكثير من المهارات اللغوية من الدراسة في جامعة مانشستر متروبوليتان، بجانب محاضرات المجلس الثقافي البريطاني بالدوحة، حفظ الله دولتنا قطر وقيادتنا الرشيدة بعون الله.
قيادة حكيمة 
وتقدم السيد يوسف عبد الله محمد السليطي، ولي أمر مرشح ضابط عبد الله يوسف عبد الله اليوسف السليطي، بالتهنئة إلى الخريجين وأسرهم، وقال: «إن هذا اليوم ظل لسنواتٍ حلماً ورجاءً، وبفضل قيادتنا الرشيدة التي ما بخلت أو توانت في التخطيط لتنمية الإنسان عصب التطور والنماء، تخرجت الكوكبة من حماة الوطن، الذين يستمدون عزيمتهم وإصرارهم من قائد الوطن حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني حفظه الله ورعاه، الذي أولاهم رعايته واهتمامه منذ إصدار قرار إنشاء كلية الشرطة، وأبارك لابني عبد الله هذا التفوق والإنجاز، بحصوله على المركز الثاني في المجموع العام، والأول في العلوم الشرطية والقانونية.


وعن دراسات الكلية قال مرشح ضابط عبد الهادي سعيد هادي الملامقة الهاجري الثالث في المجموع العام: «تلقينا في الكلية دراسة أكاديمية تمكننا مستقبلاً من البحث والتعمق في مجالات العلوم الشرطية والقانونية، كما تلقينا تدريباً عسكرياً ورياضياً على أحدث النظم العسكرية في العالم، وأكثر ما يميزنا على مستوى التأهيل الميداني هو الدورات التدريبية المتخصصة «الصاعقة، الغوص، القفز المظلي». وأبدى السيد سعيد هادي الملامقة الهاجري ولي أمر المرشح ضابط عبدالهادي سعادته لتفوق ابنه وقال: «أتقدم بالشكر الجزيل لكل من: مسؤولي وقيادات وزارة الداخلية وكلية الشرطة، وجميع أعضاء الكلية من ضباط ومدربين وأعضاء الهيئة التدريسية، وكادر الكلية بشكل عام، لجهودهم وعملهم الدؤوب في إعداد جيل متسلح بالعلم والإيمان وحماية الوطن من كل العابثين».
ثمرة الجهد 
وقال مرشح ضابط عبد الرحمن راشد راشد هادي الدوسري، الأول في الكفاءة القيادية نتخرج اليوم ونحن نحمل لكلية الشرطة كل معاني الوفاء والتقدير، فنحن ثمرة جهدها وغاية رؤيتها وطموحاتها، قضينا فيه أجمل سنوات عمرنا، تفتحت فيه عقولنا بالعلم، وأعيُننا بحياة جديدة مليئة بالمسؤولية والجد، لقد كانت مسيرتنا التعليمية والتدريبية في الكلية، ومنذ يومها الأول متميزة بكل جدارة، حيث تلقينا التدريبات العسكرية والعلوم الأكاديمية على أيدٍ خبيرة. وقال السيد عبد الهادي راشد راشد هادي الدوسري شقيق وولي أمر مرشح ضابط عبد الرحمن راشد راشد هادي الدوسري: «أعبر عن خالص شكري وامتناني لإدارة كلية الشرطة، متمثلة في مديرها العام وضباطها، وأعضاء هيئة التدريس والمدربين والعاملين بها، لجهودهم المقدرة التي بذلوها خلال أربع سنوات، في حرصهم على منح أبنائنا أفضل العلوم والخبرات الشرطية والأكاديمية والتدريبية، ليواجهوا أعباء أعمالهم بقدرٍ كبيرٍ من المسؤولية والجد. وأتوجه لأخي عبد الرحمن بالتهنئة الخالصة، لتخرجه ونيله مركز الكفاءة القيادية، القلادة التي زيّن بها صدورنا. وقال مرشح ضابط عبد الله مرسال مطلق الوبيري الشمري الأول في اللياقة البدنية: «تلقينا في الكلية خلال السنوات الأربع مناهج دراسية حديثة في مجالات القانون وعلوم الشرطة، بجانب التدريب على تطوير معرفتنا ومهارتنا في اللغة الإنجليزية، كما تدربنا وفق أحدث البرامج العسكرية والرياضية، ما انعكس إيجاباً على جودة أدائنا في الدورات التخصصية، ونجحنا في إحراز مراكز متقدمة في المنافسات الرياضية المحلية، ولم نكن لنصل لهذا المستوى لولا المنهج التدريبي الحديث، والتنفيذ المبدع من قبل المشرفين من الضباط والمدربين، فلهم كل الشكر والتقدير.
وقال السيد فرحان مرسال مطلق الشمري أخ المرشح ضابط عبد الله: أشكر الله وأحمده على توفيق أخي عبد الله وزملائه في التخرّج من كلية الشرطة، التي أصبحت خلال سنوات قليلة أحد أميز الكليات القانونية والشرطية في المنطقة.
وأهنئ أخي على هذا التفوّق الذي عمل على تحقيقه وسط دعمنا الكامل له ليكون مثلما كان يحلم منذ صغره متفوقاً في المجالات الرياضية، والتي اقترنت الآن بالجانب العسكري والأكاديمي. وقال مرشح ضابط سعود إبراهيم أحمد علي النصر الأول في الرماية: بحمد الله وتوفيقه تمكنا من اجتياز فترة الدراسة والتدريب بكلية الشرطة، والآن نحن نستعد لأداء واجبنا في حفظ أمن الوطن واستقراره. منذ التحاقنا بالكلية استوعبنا أهمية الالتزام بالضبط والربط العسكري، وانعكس انضباطنا على إجادتنا للتدريبات العسكرية بشكل احترافي، وأجدنا كافة التدريبات بالسلاح وبدونه بشكل كبير.
وأضاف: وفرت لنا الكلية مناهج دراسية عالية الجودة ونخبة من أميز أعضاء هيئة التدريس بالمنطقة، كما أتاح لنا البرنامج التدريبي بالكلية الفرصة لرفع قدراتنا في المجالات العسكرية والرياضية، فلهم مني خالص الشكر والتقدير على جهودهم وصبرهم لوصولنا إلى هذه المرحلة المتقدمة من الأداء الاحترافي.
وقال السيد إبراهيم أحمد علي النصر والد المرشح ضابط سعود: «نفخر جميعاً بكلية الشرطة التي ومنذ نشأتها عملت على رفد وطننا المعطاء بالضباط المتميزين من الدفعتين الأولى والثانية، وها هم إخوانهم من الدفعة الثالثة ينضمون إليهم ليعملوا على تعزيز معاني الأمن والأمان الذي نفخر به جميعاً».
بدوره قال مرشح ضابط إياد بسام عبد النبي الشيحان الأول في الدرجات العامة للطلبة الموفدين، المملكة الأردنية الهاشمية: السلام على قطر وأجنادها، السلام على قطر وأهلها، السلام على أرض قطر وسمائِها، السلام مني أتى إليكم سلاماً، وحباً، واعتزازاً، وتقديراً.
لا يسعني هنا إلّا التقدم بكلمات الثناء والشكر لمدير عام كلية الشرطة العميد الدكتور محمد المحنا المري، وأعضاء الهيئة التدريسية والتدريبية في الكلية على ما يبذلونه من جهود مستمرة لإنجاح المسيرة التعليمية والتدريبية في كلية الشرطة.
وقال السيد بسام عبد النبي الشيحان والد المرشح ضابط إياد: «أشكر دولة قطر الأبية دار السلام والكرامة والكرم وعلى رأسها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني حفظه الله ورعاه.. كما أود أن أثمن الدعم الكبير والمساندة المستمرة من الكلية.
 وتحقق الحلم 
تقدم مرشح ضابط ماجد عبدالناصر عثمان مبتعث من الجمهورية اليمنية الشقيقة بالشكر لدولة قطر وكلية الشرطة، وقال: «إن حلمه تحقق بأن يكون ضابطاً في الشرطة يساهم في خدمة وطنه والحفاظ على نشر الأمن. وأكد جاهزيته للانخراط فوراً في العمل الأمني بمختلف مجالاته، فقد نهل من العلوم والتدريبات ما يؤهله بالقيام بهذه الوظيفة خير قيام.
عرض عسكري قوي 
وأوضح المهندس جاسم الكواري أنه أتى مشاركاً ابن أخيه فرحته مع العائلة، وقال: «حقيقة لم أتوقع أن أرى عرضاً عسكرياً بهذه القوة، فقد ذهلت من جمال العرض ودقة الأداء الذي يعكس المصداقية والتفاني في العمل من قبل ضباط كلية الشرطة، وتعطي صورة مشرفة وسمعة طيبة للكلية كما أذهلني المستوى الرائع لعرض الطلاب الصغار في ضباط الغد، هذه العروض تدل على أن أبناءنا فيهم بركة وخير، كما يؤكد أن عطاءهم مستقبلاً سيكون احترافياً ما يحقق الأمن والاستقرار لبلادنا الغالية».
وقال الأستاذ محمد الحميان «أنا سعيد جداً بمشاركتي لأحد طلابي الذين قمت بتعليمهم في المرحلة الثانوية بالمملكة الأردنية الهاشمية تلبية لرغبته، وهذا اليوم يوم عزٍ وفخر، فالمعلم فخورٌ بثمرة جهده، والأب فخورٌ بفلذة كبده وثمرة تربيته».

_
_
  • العصر

    3:07 م
...