الأربعاء 17 ربيع الثاني / 02 ديسمبر 2020
 / 
09:55 م بتوقيت الدوحة

التراث «موضة» المنازل العصرية

إعداد : يوسف بوزية

الخميس 22 أكتوبر 2020
توليفة تمزج الحداثة بالتراث

المهندسة مرام الزغول: الحنين إلى التراث فرصة لتوظيفه في المنازل والفنادق
رغم اتّجاه الموضة العالمية في عالم الديكور نحو التصاميم الحديثة والعصرية التي حجزت مكانها في البيت القطري، فإن ذلك لم يحد من تمسك العديد من القطريين بالتصاميم التراثية.. أو إضافة بعض اللمسات التراثية في التصميم.. أو نثر «الإكسسوارات» التقليدية في زوايا المنزل.. وفي هذا السياق، تقول المصممة المعمارية، مرام الزغول، إن الحنين إلى الديكور التراثي أعطى المصممين فرصة لاستلهام التراث وتوظيفه في مساحات المنازل والمرافق والفنادق. وأكدت في تصريحات لـ «العرب» أن التراث لا يتعارض مع ديكور المنازل العصرية، بل يمكن دمجه ضمن توليفة خاصة، فالتراث القطري غني بتفاصيل جذابة، تتضح في الواجهات والأسقف والبراويز والإضاءات، وحتى المفروشات، مع تميزه بالنقوش الأنيقة والزخارف التقليدية العريقة. وأشارت الزغول إلى أن التراث مصدر للإبداع، وإضافة لمسات على مختلف أجزاء المنزل، بما فيها غرفة الجلوس، حيث يمكن إعطاء المكان مظهراً غنياً وشعوراً بالأصالة يناسب الأسرة القطرية والعربية، مشيرة إلى أن استخدام التراث في المنازل لا يعني غرفة جلوس مهلهلة أو قديمة أو غير عصرية، فانتقاء التفاصيل المناسبة، والمزج بين العناصر التراثية ولمسات الديكور الحديثة من شأنه أن يعطيك نتيجة مبهرة.

ومن اللافت أن الصالونات العصرية لا تتعارض مع وجود القطع الأثرية، سواء من خلال توزيع التحف التراثية على أماكن محددة، أو دمجها مع الإكسسوارات الحديثة، بصورة لا تجعلها تفقد أهميتها التاريخية.
وأوضحت أن اختيار القطع التراثية في المنزل، يتم حسب المساحة، وعدد الغرف الموجودة، ونوعية الأثاث لتحقيق التناغم المطلوب في الكماليات الموجودة، فلا تؤخذ على أنها ديكورات من دون شكل جمالي، يريح العين ويعطي قيمة للمنزل وللأثاث الموجود به.
وهناك العديد ممن يرغب في أن يكون أثاث منزله من التراث، أو نثر "الإكسسوارات" التقليدية في زوايا المنزل.. وعادة تكون هذه القطع غير مستخدمة، لكن أهميتها تكمن في قيمتها التراثية والجمالية، وأصبح وجودها في ركن خاص يعطي مزيداً من الخصوصية والتفرّد، فضلاً عن توزيع الصناديق التراثية الخشبية مثلاً، المعروفة بنقوشها في المجالس أو في الصالونات، وإضافة بعض السبح والأقمشة الناعمة إليها، مما يكسبها لمسة عصرية.

مجالس بأجواء تراثية
المساحة: يتسم نمط ديكور المجلس بمساحة الغرف الكبيرة، ولا يتوجب تعبئة الغرف بالقطع، بل يفضل ترك بعض الفراغات دون الحاجة لتكديس الأثاث أو قطع الديكور.
ديكورات بسيطة: تتميز تصاميم المجالس بالبساطة؛ لذا يجب الابتعاد عن جعل الحائط مزدحماً باللوحات والمرايا، بل الاكتفاء بتعليق ساعة تقابل الأرائك، وعدد محدود من اللوحات البسيطة ومرآة، وفي حال الرغبة في زيادة عدد المرايا، يجب الاستغناء عن اللوحات.

أنماط الديكور
يمتلك ديكور المجلس نمطين، أحدهما تراثي، والآخر كلاسيكي حديث، ولكلٍ منهما طابعٌ جمالي مميز، ولكن لا يصح أبداً الدمج بينهما، أي عند تأثيث المجلس بالنمط التراثي ذي اللونين الأحمر والأسود، لا تضع لوحات وإكسسوارات مودرن، بل يجب الاستعانة بالإكسسوارات التراثية والقطع النحاسية.

الأرائك مجلس عربي تراثي 
عند اختيار الأرائك المنقوشة يفضل الابتعاد عن السجاد المنقوش، ودرجت العادة في التصميم الداخلي للمجالس على استخدام الأرائك المنخفضة والمتصلة ببعضها وذات الأقمشة المزخرفة بالنمط الذي يحاكي الخيام البدوية، ولكن بالحديث عن نمط المجلس العربي المودرن لا مانع من استخدام الأرائك المرتفعة عن الأرض والخالية من النقوش، على أن تحمل الألوان الترابية القريبة للطابع الصحراوي.
السجاد
عند اعتماد تصميم مجلس عربي تراثي، يجب وضع سجادة خالية من النقوش وذات لون واحد، وغالباً ما يتم اختيار الألوان الترابية. أما في حال وقع اختيارك على تصاميم مجالس مودرن، فيمكن اختيار السجاد ذي النقش، وتتوفر خيارات متنوعة لأفضل أنواع السجاد وأشهر أماكن بيعه في قطر.
الإكسسوارات
تعتبر الإكسسوارات إضافة جمالية مميزة لأي مكان توضع فيه، ولكن يجب تجنّب وضع الكثير من القطع حتى يحافظ المجلس على بساطته.
الطاولات الجانبية
تعتبر الطاولات الجانبية من العناصر الأساسية التي تستخدم لوضع الضيافة، وتتميز بسهولة التخزين.
الأضواء الجانبية
للإضاءة دور أساسي في إبراز جمالية الغرف، وبالتالي لا تعتمد على مصدر واحد للضوء، ويمكن إضافة المصابيح الجانبية أو الأرضية ذات القاعدة الحديدية، ويمكن الاستعانة بخيارات أنواع الإضاءة الحديثة. 

الستائر
غالباً ما تكون غرف المجالس العربية ذات أسقف عالية، لذا يمكن وضع الستائر التي تمتد من أعلى السقف وصولاً إلى الأرض، ويعمل هذا النوع من الستائر على إضافة لمسة من الرقي للمكان.

نصائح الديكور التراثي
1- الألوان المُستخدمة متدرجة من البيج والبني والبرتقالي الهادئ.
2- استخدام الأبواب والشبابيك الخشبية التراثية المتميزة بالنقوش والزخارف.
3- يُمكن تعليق فوانيس وثريات في السقف والجدران للإضاءة.
4- استخدام الزخارف المُستوحاة من الرموز النباتية والهندسية كالمثلثات والدوائر على الجدران.
5 - يتم استخدام الإكسسوارات التراثية.
6- الوسائد الملونة والمزخرفة.
7- كثرة الزخارف والألوان في السجاد.
8- الزجاج الملون والأرابيسك في الشبابيك.

_
_
  • العشاء

    6:13 م
...