الجمعة 12 ربيع الثاني / 27 نوفمبر 2020
 / 
04:49 م بتوقيت الدوحة

«وايل كورنيل» تستعرض تجارب «تعليم المحاكاة»

الدوحة - العرب

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020
خبراء الطب من 5 دول شاركوا في الندوة الافتراضية

نظّمت وايل كورنيل للطب- قطر ندوة عبر الإنترنت بعنوان «السلامة النفسية في زمن كوفيد - 19»، وهي الندوة الرابعة من سلسلة ندوات «تحقيق المستوى الأمثل من تعليم المهن الصحية من خلال التعلُّم القائم على المحاكاة». 
شارك في الندوة خبراء في مجال تعليم الطب من لبنان، وعُمان، وتركيا، والمملكة العربية السعودية، وسويسرا.
واستعرض الخبراء والمحاضرون تجاربهم الشخصية التي أبرزت كيف ساهم التعليم والممارسة القائمان على المحاكاة في تمكين مهنة الطب من التأهب للمتطلبات الإكلينيكية المترتبة على جائحة «كوفيد -19» والاستجابة لها دون إبطاء. 

دروس مستفادة
وناقش الخبراء الدروس المستفادة من الجائحة الراهنة، وتطرقوا إلى أهمية عدم فقدان الأمل، والقدرة على التأقلم معها، وأقرّوا بصعوبة التنبؤ بموعد انتهاء الجائحة، ما يزيد أهمية أن يشعر المحاضرون في مجال تعليم الطب ومقدّمو الرعاية الصحية أنهم موضع عناية ورعاية، وأنهم آمنون متحدون، خصوصاً في أوقات العزلة الجسدية، وحالة عدم اليقين الممتدة.
وقالت الدكتورة ستيلا ميجور، مديرة الندوة والأستاذة المشاركة لطب الأسرة في الطب الإكلينيكي ومديرة مختبر المهارات الإكلينيكية والمحاكاة في «وايل كورنيل للطب» - قطر: «زادت أهمية مناقشة طرق صون السلامة النفسية، وتعافيها في حال تأثرها أو تضررها خلال التعلّم القائم على المحاكاة، خصوصاً أثناء المحادثات الصعبة عن المعلومات المستخلصة؛ لأننا مضطرون لارتداء كمامات وواقيات الوجه أثناء قيامنا بمهامنا اليومية، ناهيك عن المنتديات الافتراضية التي تجعل التواصل بين الأشخاص المعنيين أكثر صعوبة».

السلامة النفسية
وقد تحدّثت خلال أعمال الندوة البروفيسورة ميكايلا كولبي، مديرة مركز المحاكاة في مستشفى جامعة زيورخ في سويسرا، وهي من الأسماء المرجعية المرموقة في السلامة النفسية في مجال التعليم القائم على المحاكاة. 
وأكّدت كولبي الأهمية البالغة للسلامة النفسية في التعلّم القائم على المحاكاة من أجل تمكين المتعلمين من التحدث بصراحة عن الصعوبات الماثلة أمامهم في إنجاز التمارين المختلفة. 
وشملت الندوة فعالية ورشة تفاعلية استعانت بفيديوهات أعدّها مختبر المهارات الإكلينيكية والمحاكاة في وايل كورنيل للطب - قطر، للتعريف بكيفية ترسيخ السلامة النفسية وتعافيها خلال جلسات المعلومات المستخلصة التي تلي معظم تجارب التعلّم القائم على المحاكاة.
وشارك في أعمال الندوة طلاب طب من قطر، ولبنان، وتركيا، تحدثوا عن تجاربهم كمتعلمين خلال فترة الإغلاق الناجمة عن «كوفيد - 19»، وأعربوا عن رضاهم عن الفرص التي أتاحها التعلّم عن بُعد، بالاستعانة بتكنولوجيا الواقع الافتراضي.

_
_
  • العشاء

    6:13 م
...