الأربعاء 19 رجب / 03 مارس 2021
 / 
07:42 ص بتوقيت الدوحة

بفعل ضرب «كورونا» العالم.. السفر والسياحة.. درب من الماضي

الدوحة - العرب

الثلاثاء 19 يناير 2021

ربما بات السفر والتنقل بحرية بين البلدان درباً من الماضي، بفعل التأثير الذي أحدثه فيروس كورونا المستجد بالعالم، والذي قد يستمر لعقود مقبلة.
ومع انتشار موجة ثانية من الوباء العالمي، دخلت كثير من البلدان عمليات إغلاق جديدة، لكن حتى مع رفع القيود والسماح بالسفر مرة أخرى، ربما تفرض ضوابط أكثر صرامة عن ذي قبل، أبرزها أن يكون التطعيم ضد الفيروس إجبارياً.
ووفقاً لموقع «سائح»، فقد أصدر مؤشر «هينلي باسبورت Henley Passport» تقريره السنوي بشأن أقوى وأضعف جوازات السفر لعام 2021.

آسيا متصدرة
يستمر المواطنون الآسيويون في امتلاك أقوى جوازات السفر في العالم، حيث تصدرت دول اليابان وسنغافورة وكوريا الجنوبية المؤشر هذا العام.
ولم يأخذ مؤشر «هينلي باسبورت» في اعتباره القيود المؤقتة التي تفرضها البلدان جراء جائحة «كوفيد-19»، لذا احتلت اليابان قائمة المتصدرين للعام الثاني على التوالي، حيث تقدم لحاملي الجواز الياباني إمكانية الدخول من دون تأشيرة أو تأشيرة عند الوصول إلى 191 وجهة حول العالم.
وجاءت سنغافورة في المركز الثاني برصيد 190 وجهة، بينما تشاركت كوريا الجنوبية مع ألمانيا في المركز الثالث برصيد 189 وجهة.

«كورونا» وتأثيره على جواز السفر  
ويعتقد الخبراء وفقاً لتقارير «هينلي آن بارتنيرز» أن قوة منطقة آسيا والمحيط الهادئ ستستمر، حيث تشمل بعضاً من أوائل الدول التي بدأت عملية التعافي من الوباء.
وفي المقابل، ترتفع أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا بشكل حاد في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، فضلاً عن أن المملكة المتحدة تواجه سلالة جديدة من الفيروس سريعة الانتشار.
وفي حين أن المملكة المتحدة والولايات المتحدة تحتلان المركز السابع على قائمة «هينلي» مع تنحية القيود المفروضة على قطاع السفر، فإن الواقع الحالي يشير إلى أن حاملي جوازات السفر الأميركية قادرون على السفر إلى أقل من 75 وجهة فقط حول العالم، بينما يمكن لحاملي جوازات السفر البريطانية الوصول إلى أقل من 70 وجهة.
وأظهر الوباء أن جواز السفر الضعيف لم يعُد حكراً على البلدان الأقل تقدماً بعد الآن، حيث تؤثر القرارات السياسية والقرارات الانتخابية على قوة جواز السفر في غضون بضعة أشهر، وقد ثبت ذلك بشكل واضح خلال عام 2020، حيث اشترى بعض الأميركيين جواز سفر ثانياً، كما لجأ كثير من البريطانيين إلى التقدم بطلب للحصول على جواز سفر ثانٍ من الاتحاد الأوروبي في أعقاب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بحسب مجلة فوربس.
يقول كريستيان إتش كايلين، رئيس «هينلي آند بارتنرز»: «منذ عام واحد فقط، كانت جميع المؤشرات تشير إلى أن معدلات التنقل العالمي ستستمر في الارتفاع، وأن حرية السفر ستزيد، وحاملي جوازات السفر القوية سيتمتعون بإمكانية الوصول لبدان أكثر من أي وقت مضى».
ويضيف: «لكن الإغلاق العالمي أبطل هذه التوقعات المتوهجة، والآن لا تمثل نتائج هينلي باسبورت لعام 2021، سوى التذكير بما تعنيه قوة جواز السفر، حقاً العالم انقلب بسبب الوباء»، بحسب موقع CNN.

أفضل جوازات السفر لعام 2021
1- اليابان: 191 وجهة. 2- سنغافورة: 190 وجهة. 3- كوريا الجنوبية وألمانيا: 189 وجهة. 4- إيطاليا وفنلندا وإسباينا ولكسمبورغ: 188 وجهة. 5- الدنمارك والنمسا: 187 وجهة.  6- السويد وفرنسا والبرتغال وهولندا وأيرلندا: 186 وجهة. 7- سويسرا والولايات المتحدة والنرويج والمملكة المتحدة وبلجيكا ونيوزيلندا: 185 وجهة. 8- اليونان ومالطا وجمهورية التشيك وأستراليا: 184 وجهة. 9- كندا: 183 وجهة. 10- المجر: 181 وجهة.

أضعف جوازات السفر لعام 2021
العديد من البلدان حول العالم لا يمكن لحامل جواز سفرها سوى الوصول إلى أقل من 40 وجهة من دون تأشيرة أو تأشيرة عند الوصول، وتشمل: 
1- كوريا الشمالية: 39 وجهة. 2- ليبيا ونيبال: 38 وجهة. 3- الصومال واليمن: 33 وجهة. 
4- باكستان: 32 وجهة. 5- سوريا: 29 وجهة. 
6- العراق: 28 وجهة. 7- أفغانستان: 26 وجهة.
ومؤشر هينلي باسبورت Henley Passport Index هو تصنيف عالمي يرتب الدول حسب جوازات السفر الأقوى من حيث حرية تنقل المواطنين في جميع أنحاء العالم، ويقدم مؤشر هينلي ترتيباً لـ 199 جواز سفر حول العالم، بحسب عدد الدول والأقاليم التي يمكن لحامله السفر إليها دون تأشيرة أو بتأشيرة دخول عند الوصول، إضافة إلى توضيح الاتجاهات العالمية والإقليمية.

_
_
  • الظهر

    11:46 ص
...