الجمعة 11 رمضان / 23 أبريل 2021
 / 
05:00 م بتوقيت الدوحة

اليوم في ختام الدور التمهيدي لمونديال اليد.. «الأدعم» يتصدى لكرواتيا

رسالة الإسكندرية -عادل النجار موفد لجنة الإعلام الرياضي

الثلاثاء 19 يناير 2021

يخوض منتخبنا الوطني لكرة اليد اليوم في تمام الساعة الثامنة مساء بتوقيت الدوحة، ثالث مواجهاته ببطولة العالم لكرة اليد المقامة حالياً في مصر، حيث ستجمعه مواجهة صعبة وقوية وحاسمة أمام منتخب كرواتيا على صالة برج العرب بالإسكندرية، في ختام مباريات المجموعة الثالثة بالدور التمهيدي في البطولة.
يدخل منتخبنا الوطني اللقاء في صدارة المجموعة برصيد 4 نقاط، بعد الفوز على أنجولا في المباراة الأولى بنتيجة 30-25، ثم الفوز على المنتخب الياباني في المباراة الثانية بنتيجة 31-29، في حين يدخل المنتخب الكرواتي المباراة برصيد 3 نقاط، في المركز الثاني بالمجموعة، بعد التعادل مع اليابان في الجولة الأولى، والفوز على أنجولا في الجولة الثانية، لذا فإن مباراة اليوم تعتبر حاسمة على صدارة المجموعة الثالثة، فالفوز أو التعادل يحافظ لـ «الأدعم» على الصدارة، في حين يسعى المنتخب الكرواتي إلى تحقيق الفوز من أجل إنهاء دور المجموعات في الصدارة، خاصة أن كلاً من منتخبنا الأدعم ومنتخب كرواتيا قد ضمنا التأهل إلى الدور الرئيسي بالمونديال.


المهمة لن تكون سهلة مطلقاً أمام كرواتيا اليوم، فهو وصيف قارة أوروبا، ويمتلك قدرات كبيرة، ربما لم يظهرها في الجولة الأولى أمام اليابان، لكن بدأ في إظهارها تدريجياً أمام أنجولا في ثاني جولات البطولة، في الوقت الذي يعاني منتخبنا من غيابات كبيرة تصل إلى ما يزيد عن سبعة من الركائز الأساسية غائبة بسبب الإصابات المختلفة، وبالتالي هناك فوارق على مستوى الظروف بين المنتخبين، لكن الأدعم بمن حضر، وقد ظهر ذلك في أول جولتين عندما حسم الفوز والتأهل متجاوزاً كل الصعوبات، إلا أن مباراة اليوم أمام كرواتيا ستكون التحدي الأصعب، وسيكون على عناصر الأدعم تقديم كل ما لديهم من أجل الحفاظ على صدارة المجموعة، لأن كل منتخب يعبر للدور الرئيسي بما لديه من نقاط، ومن هنا تبدو أهمية مباراة اليوم، وتأثير الفوز بها في المرحلة المقبلة من منافسات المونديال.
فاليرو ريفيرا مدرب منتخبنا الوطني نجح في التعامل مع أول مباراتين بصورة نموذجية، حيث تغلب على أزمة الإصابات والغيابات من خلال إعادة توزيع بعض اللاعبين في مراكز مختلفة، كما اعتمد على أساليب لعب حققت نجاحاً في مواجهة منافسين أقوياء، فالفوز على أنجولا في الجولة الافتتاحية لم يكن سهلاً، خاصة أنهم كانوا قد تفوقوا على منتخبنا في النسخة المونديالية السابقة، لكن نجح الأدعم في تحقيق الفوز خلال النسخة الجارية رغم الغيابات بسبب الاستفادة من درس الماضي واللعب بأسلوب لعب مميز، كذلك تمكن منتخبنا من التفوق على نفسه في مواجهة المنتخب الياباني المتطور، والذي قدم مفاجأة كبيرة في أول جولة بالتعادل مع كرواتيا، لكن اللعب بأسلوب مناسب أمامهم في الجولة الثانية قاد الأدعم للانتصار.

رئيس الاتحاد يحفّز اللاعبين 
حرص أحمد الشعبي رئيس اتحاد اليد، رئيس بعثة منتخبنا الوطني المشارك في بطولة العالم الجارية في مصر، على حضور تدريب المنتخب الوطني أمس، الذي خاضه في مقر إقامته بمدينة برج العرب بالإسكندرية، وذلك استعداداً لمواجهة كرواتيا اليوم، حيث أثنى رئيس الاتحاد على جهود المنتخب الوطني وما بذله الجميع من جهد، حتى تمكن المنتخب الوطني من تصدر المجموعة الثالثة، لكنه طالب بتحقيق الفوز في مواجهة كرواتيا ومواصلة العمل من أجل العبور إلى الدور الرئيسي بأكبر حصيلة ممكنة من النقاط، مؤكداً أن المهمة لن تكون سهلة، لكن الثقة في المنتخب الوطني كبيرة رغم الغيابات والإصابات.
وقد جاء المران قوياً، حيث حرص فاليرو ريفيرا مدرب الأدعم على تحفيز اللاعبين للمواجهة المرتقبة أمام وصيف أوروبا.  
خليفة تيسير:
المهمة ليست سهلة 
أكد خليفة تيسير، أمين السر المساعد باتحاد كرة اليد، أن مواجهة منتخب كرواتيا وصيف أوروبا اليوم في ختام دور المجموعات ببطولة العالم لكرة اليد الجارية في مصر، لن تكون سهلة على الإطلاق، حيث قال: «سنواجه وصيف أوروبا، في وقت نعاني من غيابات مؤثرة في ركائز أساسية بالمنتخب الوطني بسبب الإصابة، لكن بالرغم من ذلك فإننا نطمح إلى تحقيق نتيجة إيجابية، وذلك بعد ضمان التأهل للدور الرئيسي للبطولة عقب الفوز على أنجولا في المباراة الأولى واليابان في المباراة الثانية». وأضاف: «المنتخب الوطني يبذل جهوداً كبيرة من أجل مواجهة أزمة الغيابات، ولم يوقفنا ذلك عن السعي نحو طموحنا في تقديم صورة مشرفة لكرة اليد القطرية، والسعي أيضاً للوصول لأبعد نقطة في المونديال».  

فاليرو ريفيرا: فخور بما نقدمه  
أعرب الإسباني فاليرو ريفيرا لوبيز المدير الفني لمنتخبنا الوطني لكرة اليد، عن فخره بأداء لاعبيه في بطولة العالم الجارية في مصر، مثمناً الفوز في أول جولتين على حساب أنجولا واليابان، وكان الأدعم قد حسم تأهله إلى الدور الرئيسي بعد الفوز على اليابان، ورفع العنابي رصيده إلى 4 نقاط بعد الفوز في جولتين من الدور التمهيدي. وأضاف: «قدمنا مستوى كبيراً رغم كثرة الغيابات في صفوفنا ومعاناتنا من النقص العددي». وكشف المدرب الإسباني أنه «سعيد بالتأهل، والتركيز كبير الآن على مواجهة كرواتيا في ختام الدور التمهيدي». 
 
أمين زاكار:
الالتزام يقودنا إلى الانتصار 
قال أمين زاكار لاعب منتخبنا الوطني لكرة اليد: إن مواجهة كرواتيا ستكون صعبة وقوية، لكن الأدعم يسعى إلى مواصلة العروض الجيدة في بطولة العالم، مشيراً إلى أهمية الفوز على المنتخب الياباني وضمان التأهل للدور الرئيسي، وقال: «رغم غياب العديد من اللاعبين، فإننا نجحنا في التأهل للدور الثاني في بطولة العالم، وحققنا الفوز على أنجولا في الجولة الأولى ثم حققنا الفوز على منتخب اليابان القوي، واعتبر أن هذا الفوز كان النتيجة الطبيعية لحصاد الجهد المبذول من قبل الفريق، خاصة مع غياب عدد كبير من اللاعبين المهمين».

_
_
  • المغرب

    6:00 م
...