الإثنين 9 ربيع الأول / 26 أكتوبر 2020
 / 
01:50 ص بتوقيت الدوحة

أكثر من 3 آلاف متطوع يواصلون تدريباتهم استعدادا لبطولة العالم لألعاب القوى

الدوحة - قنا

الإثنين 16 سبتمبر 2019
المتطوعون يواصلون الاستعداد لبطولة العالم لألعاب القوى
يستعد أكثر من 3 آلاف متطوع من مختلف الجنسيات للترحيب بالرياضيين القادمين من مختلف أنحاء العالم أواخر الشهر الجاري للمشاركة في بطولة العالم لألعاب القوى الدوحة 2019 التي ستقام خلال الفترة من 27 سبتمبر الجاري وحتى 6 أكتوبر المقبل.
ويشكل المتطوعون المتحمسون بالآلاف المنضمون للمشاركة في تنظيم الحدث ما يُعتبر أكبر برنامج تطوعي رياضي على الإطلاق في البلاد حيث يضم أكثر من 100 جنسية، وأعمار تتراوح بين الـ 10 و 70 سنة، ما يعكس حرص المجتمع المحلي على دعم البطولة من خلال تولي مهام مختلفة في عدد من المجالات كخدمات الجمهور، وحجوزات التذاكر، وخدمات الرياضيين، والخدمات الطبية.
وسيقوم فريق مؤلف من حوالي 80 فردا مدربا تدريبا جيدا من طلاب علوم التمريض من جامعة كالجاري في قطر بدعم الكادر الطبي في البطولة على مدار عشرة أيام متتالية، حيث سيقوم الفريق بتقديم الخدمات الطبية للاتحادات والرياضيين والمدربين والجماهير.
وفي معرض حديثها عن جهود الفريق التطوعي، قالت الشيخة أسماء آل ثاني، مديرة التسويق والاتصال باللجنة المنظمة للبطولة: "تستعد قطر للترحيب بالمئات من الجنسيات أواخر هذا الشهر، ومن أجل ذلك يقوم الجميع ببذل جهودهم وأوقاتهم من أجل ضمان استقبال القادمين إلى الدوحة بكل حفاوة وبكرم الضيافة الذي تعرف به قطر".
وأضافت: "لدينا فريق متعدد الجنسيات من المتطوعين الذين يمكنهم التحدث بلغات مختلفة ويتفهمون التنوع الثقافي الذي يتميز به الحدث، مما سيساهم في تقديم تجربة رياضية مناسبة للرياضيين ووسائل الإعلام والجماهير".
وتابعت : "لقد استكمل المتطوعون ذوو الخبرة الواسعة في مجال التطوع، عددا من ورش العمل التدريبية التي استفادوا منها في التعرف أكثر على البطولة وأهميتها وعلى دورهم فيها، كل في تخصصه، وكل ما نقوم به معا ينصب في تسخير الرياضة لإلهام وتمكين الجيل المقبل في قطر".
من ناحية أخرى، ستكرس طالبة التمريض، هاجر الكواري، كل وقتها لدعم الفريق الطبي، وعن هذا تقول: "متحمسة للعمل كمتطوعة في البطولة، وفخورة بأنني سأكون جزءا من هذا الحدث الرياضي الكبير.. أعتقد أن مشاركتي التطوعية هي إحدى الطرق التي يمكن من خلالها أن تسهم الممرضات في خدمة المجتمع القطري وفي الفعاليات الدولية الكبرى التي تستضيفها دولتنا، وعلى الرغم من أنه سيكون هناك الكثير من العمل ولساعات طويلة، لكنني وزملائي من طلاب التمريض متحمسون لمساعدة الآخرين واكتساب الخبرات والمهارات، وهدفنا الأول هو دعم قطر وتوسيع نطاق خبراتنا التعليمية".
هذا وقد أنشأت اللجنة المنظمة للبطولة مركزا للمتطوعين بجانب استاد خليفة الدولي حيث يمكنهم الاجتماع والتخطيط لمناوبات العمل والمشاركة في مجموعة كاملة من الأنشطة التعليمية والترفيهية، وذلك لضمان حصول المتطوعين على أفضل الخبرات، وتعزيز قدرتهم على تبادل أفضل الممارسات والأفكار الرامية إلى تطويرهم في مجالاتهم.
وسيحرص المتطوعون طوال البطولة على تقديم الخدمات والإجابة عن الاستفسارات في مدة العشرة أيام، ولا تزال التذاكر متاحة لحجز المقاعد ومشاهدة الرياضيين يتنافسون في جميع تخصصات ألعاب القوى مجتمعة في استاد خليفة الدولي.. وتبدأ أسعار التذاكر من 60 ريالا قطريا فقط ويمكن شراؤها بسهولة عبر الموقع الإلكتروني: https://iaafworldathleticschamps.com/doha2019/

_
_
  • الفجر

    04:19 ص
...