الإثنين 9 ربيع الأول / 26 أكتوبر 2020
 / 
12:40 ص بتوقيت الدوحة

دحلان الحمد: لقاء الدوحة هو الأكثر زخماً ومشاركة من أبطال العالم

قنا

الخميس 14 مايو 2015
السيد دحلان الحمد، نائب الرئيس ومدير عام اللجنة المنظمة المحلية
أكد سعادة السيد دحلان الحمد، رئيس الاتحادين القطري والآسيوي لألعاب القوى، أن لقاء قطر 2015 من بطولة الدوري الماسي هو الأكثر زخما ومشاركة من أبطال وبطلات العالم، الذين يحرصون سنويا على الحضور والتنافس في الدوحة.

وقال سعادة الحمد - في مؤتمر صحافي عالمي، عقده اليوم - عشية انطلاق البطولة، غدا الجمعة، بحضور رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى السنغالي أمين دياك والسيد محمد جاسم الكواري أمين السر العام بالاتحاد القطري: "إن انطلاق النسخة السادسة للبطولة غدا من الدوحة يعد بمثابة فخر كبير للاتحاد القطري".

وأشار سعادته إلى أن استضافة قطر الناجحة للقاء الأول من الدوري الماسي سنويا يأتي ضمن رؤية البلاد الوطنية لعام 2013، مؤكدا أن اللجنة المنظمة والكوادر القطرية المدربة وصلت إلى مستويات قياسية في التنظيم المثالي للبطولة، الأمر الذي جعل من بطولة الدوحة الأكبر بين باقي لقاءات الدوري الماسي.

وأوضح رئيس الاتحادين القطري والآسيوي لألعاب القوى أن دولة قطر الوحيدة في منطقة الشرق الأوسط، التي تحظى باستضافة أحد لقاءات الدوري الماسي، وهي مع مدينة شنجهاي الصينية فقط داخل قارة آسيا.

وأكد سعادة الحمد أن نجاح لقاء الدوحة لم يأت من فراغ، إنما كان وراءه التزام كبير من الاتحاد القطري واللجنة المنظمة، لافتا النظر إلى أن دولة قطر دأبت على استضافة أكبر البطولات والأحداث الرياضية واستقبال أحسن الرياضيين في الرياضات كافة.

وأوضح سعادته أن منافسات الدوري الماسي لا تقتصر على 10 سباقات ومسابقات مخصصة لجائزة المليون كما كان يحصل في الدوري الذهبي من قبل؛ إنما تشمل السباقات والمسابقات الـ32، موزعة على مجمل اللقاءات، ستمنح المشاركين نقاطا، والرياضي الذي يجمع أكبر عدد من النقاط في نهاية الموسم يحصل على ماسة من عيار 4 قيراط بقيمة 80 ألف دولار.

_
_
  • الفجر

    04:19 ص
...