الجمعة 19 شوال / 20 مايو 2022
 / 
05:53 م بتوقيت الدوحة

«علي بن علي لاكجوري» عنوان للفخامة والإبداع

الدوحة - العرب

الجمعة 13 مايو 2022

تستعرض مجوهرات علي بن علي لاكجوري من خلال مشاركتها في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات في نسخته الثامنة عشر العديد من أهم وأفخم الماركات العالمية الشهيرة في عالم المجوهرات والساعات الفاخرة وأكثرها تميزا على الساحة العالمية والدولية، حيث تمثلها كوكيل حصري في قطر فهي اسم يعني المصداقية والشفافية والتميز والفخامة والرقي تحت سقف واحد.
تعد مجوهرات «ريبوسي» مثال للحرفية الإيطالية بأدق تفاصيلها وهي أحد أبرز الأسماء في عالم المجوهرات المتميزة والرفيعة في العالم، حيث إن تصاميمها تجمع بين النمط الراقي والعصري، وهذا ما جعل تصاميمها المفضلة بالنسبة إلى الكثيرات من النساء ولا سيما في الشرق الأوسط. وتعتمد فلسفة دار»ريبوسي» وتحديدا في الجيل الثالث على تصميم قطع فنية مبهرة ودقيقة ومصممة لعشاق التفرد.

قطع حصرية 
وعبرت الدار عن سعادتها للعودة والمشاركة في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات والشراكة المتميزة مع مجموعة علي بن علي لاكجوري، وقد جلبت قطعا حصرية خاصة بالمعرض لقطر والشرق الأوسط. وهي تعتمد على حجر الزمرد حيث إنها المرة الأولى التي تصمم فيها مجموعة من المجوهرات تعتمد هذا الحجر الكريم وفي معظمها تعتمد على الألماس والياقوت، مع اعتماد فلسفة الدار في قص القطع. وقد تغير توجه العلامة في تصميم مجوهراتها، التي أصبحت تزهو بمختلف الألوان بما يتناسب مع ذوق المرأة العربية والقطرية التي تفضلها.
 الجدير بالذكر بأن الدار أطلقت مؤخرا مجموعة لأول مرة مصممة من حجر الزفير النادر والتي تعتمد الحيوية والجرأة في التصاميم والألوان المشرقة مثل الأصفر والبرتقالي والأحمر. هذا العام تطل ريبوسي على عاشقات الفخامة والأناقة في دورة 2022 من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات بطقم «بلاست» من الذهب الوردي مرصوفا بالكامل باللألماس صنع خصيصا لهذا الحدث تعرض ريبوسي أيقونة BREVIS تتشكل في طاقم يأسر القلوب وخاتم «أنت وأنا»TOI ET MOI للذي يضفي طابعا من الرومانسية والاتحاد في العلاقة. تسعى الدار إلى إرضاء ذوق المرأة القطرية التي تعتبرها صاحبة ذوق رفيع تأسرها القطع المعاصرة.

الفخامة الملكية 
عندما نتحدث عن الفخامة الملكية على مدى أكثر من ستة عقود لا تزال دار مجوهرات «غراف» تروي لنا قصة الإبداع والفخامة من خلال عرض أجمل القطع الحصرية في جناح علي بن علي فمن المزايا التي تتمتع بها الدار أنها تصنع مجوهراتها وجواهرها الفريدة من نوعها داخل ورشتها في لندن، حيث تفنن فنانو «غراف» بتوظيف تقنيات التصميم وفق ما تتطلبه نوعية الحجر الكريم ومواصفاته تأكيدا على جمال وروعة كل قطعة على حدة.

تشكيلات مذهلة 
وقامت الدار بالكشف عن تشكيلات مذهلة وأطقم آسرة من المجوهرات الفاخرة نجد من بينها طاقما ملكيا رائعا يتضمن عقدا وسوارا وخاتما يضم العقد 85.40 قيراط من أحجار الألماس المبهرة أما سوار هذا الطقم الذي لا يليق إلا بالأميرات فجاء مزينا بشلال من أحجار الألماس البيضاء الساحرة بوزن 65.95 قيراط، وخاتم مميز ذي نقاء لا تشوبه شائبة من النوع D كذلك تعرض الدار تشكيلة الزهور البرية من «جراف» مؤكدة في نفس السياق «تقديراً منا للحديقة الإنجليزية البهيجة، يسرّنا أن نُبرز الأنوثة الحديثة المزدهرة في تشكيلة الزهور البرية من «جراف»، استلهامًا من رؤية الأنوثة الجامحة مع انطلاقة مبهجة وجرأة شابة، نُقدّم تشكيلة استثنائية من المجوهرات الزهرية التي تدعوالسيدات في كل مكان لارتداء الماس على طريقتهن. 
وصُمّمت هذه القطع لاستلهام الاستكشاف والتعبير الحر عن الذات، حيث تُعتبر مميزة ولكنها تكميلية أيضًا. تأتي التصاميم معًا في أطقم فريدة من نوعها بمظهر ساحر في الأذن وحول الرقبة وعلى اليدين، كل منها بتألق فريد ينم عن صاحبتها، كل هذا يجعل التشكيلة تلمع وتتلألأ مع صاحبتها.»
 كما نجد مجوهرات « AS29» التي تمثل الرقة الأنثوية في أجمل صورها حيث تروي إبداعات AS29 ظمأ المرأة العصرية إلى المجوهرات الذهبية الساحرة الثرية بترصيع الألماسات العالية النادرة والجميلة التقطيع التي تعكس رغم جرأة إطلالاتها الرقة الأنثوية في أجمل صورها، حيث تؤمن مؤسسة الدار مصممة المجوهرات البلجيكية الملهمة «أودري سافرانسكي» بأن طريقة ارتداء المرأة للمجوهرات تمثل انعكاسا لشخصيتها ووجاهتها وتعتبر صاحبة الدار رقم 29 رقم الحظ الذي تؤمن به والذي تخلل نجاحاتها وابتكاراتها.

مجموعة استثنائية
تتسم بالتعمق
في الهوية الداخلية لعلامة « AS29» سنلاحظ أنه في مجموعة»دي إن إيه» يمكننا رؤية الأحرف والأرقام التي تشكل اسم العلامة « AS29»على امتداد قطع هذه المجموعة وتمثل مجموعة DNA الجديدة هذه أساسا جديدا لعلامة «AS29»، وفي الوقت نفسه تظل وفية للتصميم والإرث الفريد غير التقليدي اللذين تشتهر بهما العلامة فمنذ أكثر من عقد من الزمان، أسست أودري سافرانسكي علامة AS29 بهدف تقديم نهج حديث للمرأة للمجوهرات الفاخرة. 
واليوم، تواصل العلامة التجارية تقديم هذه المهمة من خلال تصنيع قطع فريدة ومتمردة وسهلة بما يكفي لارتدائها خارج نطاق المناسبات الخاصة فقط.
ولدت أودري في بلجيكا وهي من الجيل الرابع من عائلتها الذي يعمل في صناعة الألماس. نشأت أودري وسط الأحجار الكريمة، وقد اتبعت فضولها لتحويل المجوهرات إلى مجوهرات فاخرة لتعزز سحرها من خلال خبرتها، أدركت أودري الجاذبية الفريدة التي يتمتع بها الذهب على المعادن الثمينة الأخرى واختارت المواد الخام بمستوى عالٍ من النقاء بشكل لا يصدق. فجميع القطع مصنوعة من الذهب عيار 18 قيراطًا مما يوفر التوازن المثالي بين محتوى الذهب الخالص والقوة لإنتاج قطع مثالية. الهمت AS29 العديد من النساء والمشاهير بما في ذلك أليساندرا أمبروسيو، بيلا حديد، بيونسيه، كاميلا كابيلو، أريانا غراندي، كاري أندروود، شانيل إيمان، كريسي تيغن، إلين بومبيو، غال غادوت، هالي بيري، جينيفر لوبيز، كيت بيكنسدال، لورا ديرن، لوسي ليو، ماندي مور، ماري جي بليج، ميشيل أوباما، ريهانا، ريتا أورا، شانينا شايك، تيسا طومسون، تيفاني هاديش، فيكتوريا جاستيس وغيرهم الكثير.

مجموعة استثنائية 
من أهم المجموعات التي تألقت في جناح علي بن علي، نجد مجموعة TAG الفريدة وهي مجموعة استثنائية من مجوهرات AS29؛ تضم المجموعة تشكيلة فريدة من الأساور والأقراط الجريئة، تمزج التشكيلة الجديدة بين الذهب الخالص عيار 18 قيراطًا والماس الممهد المثالي، وتتوافر جميع القطع باللون الأصفر والذهب الوردي والذهبي الأسود والذهب الأبيض وتميزت الدار بمجموعة BLOOM الاستثنائية في عالم من التغيير المستمر، حيث تفخر AS29 بأن تقدم لك فرصة لشيء لن ينفد أبدًا. صُممت مجموعة Bloom مستوحاة من الأزهار والرقة، تتألف بالكامل من الالماس الأبيض الممهد المرصع جنبا الى جنب مع الياقوت الثمين النابض بالحياة، أوالجمشت المرصع بأوراق الذهب عيار 18 قيراطًا، مما يجعل التنسيقات الجميلة في جميع بتلات كل قطعة- تمامًا كما تفعل الأزهار عند الإزهار الكامل كل قطعة لها قصتها الخاصة، والقطع في المجموعة متعددة الاستخدامات وجذابة، مع لمسة ساحرة تحاكي جمال الطبيعة. في حين صيغت قطع مجموعة LOCK من الذهب عيار 18 قيراطا لتسلط الضوء بكل سهولة على المظهر اليومي المواكب لروح العصر.

_
_
  • المغرب

    6:14 م
...