الأحد 16 رجب / 28 فبراير 2021
 / 
04:19 ص بتوقيت الدوحة

أحمد الأنصاري يفتح النار على قلعة الأحلام: المحترفون لا يساوون «ريال واحد»

إسماعيل مرزوق

الإثنين 12 أكتوبر 2020
أحمد علي الأنصاري

فتح أحمد علي الأنصاري -أحد مؤسسي النادي العربي- النار على المدرب الآيسلندي هيمير، ووصفه بالفاشل بعدما أخفق في كل شيء مع قلعة الأحلام منذ تعاقد النادي معه، وقال إن مستوى المدرب لا يؤهله لتدريب العربي؛ فهو أقل من عادي، وصعوده بمنتخب بلاده للمونديال ليس معناه أنه مدرب كبير. وأضاف: هو أقل مدرب في دوري النجوم، وأحمله مسؤولية ما يحدث لفريق العربي؛ فقد أصر على التعاقد مع عدد من اللاعبين المحترفين من آيسلندا، والسؤال الذي أطرحه ويحتاج إجابة مستفيضة: هل آيسلندا بها كرة قدم حقيقية؟ وهل بها لاعبون مؤهلون للعب في أي دوري خليجي؟ 
دوري النجوم الوحيد بالمنطقة الذي يضم لاعبين من آيسلندا، وللأسف هم لاعبون أقل من الضعيف!
وأكد الأنصاري أنه طالب من فترات بعيدة بفسخ التعاقد مع المدرب، وعدم التجديد له؛ لأنه لم يقدّم الإضافة، ولم يصعد للمربع، ولم يقدّم مستوى حقيقياً؛ وأنه بلا فكر أو هاوية. وقال: الله يستر على العربي هذا الموسم، أخشى عليه من الهبوط؛ لأن مستواه لا يبشر بالخير، فنقطة واحدة حصل عليها الفريق من ثلاث مباريات وقدم مستوى هزيلاً!
وأضاف: ما الخطة التي لعب بها أمام الزعيم في نهائي كأس أوريدو؟ فالفريق ظهر بلا خطة ولا دفاع أو هجوم أو وسط، ومن هنا تركت مشاهدتي المباراة؛ لأني حزنت على الفريق، وحزنت أكثر على الجماهير التي حضرت وخرجت بعد الهدف الثالث.
وقال الأنصاري: إن كل الصفقات التي جلبها المدرب فاشلة ولا ترقى لمستوى الأحلام بل لا تساوي ريالاً واحداً، واختتم الأنصاري تصريحاته: قلبي مع إدارة النادي الجديدة، وأتمنى أن تجد وجه العربي الحقيقي؛ لأن الجماهير على آخرها وحزينة، ولا بد من البحث عن مخرج من المأزق الكبير، ويتم تغيير المدرب مع اللاعبين المحترفين قبل انتهاء فترة الميركاتو، وهذه مأساة كبرى؛ فالعربي إذا لم يراجع نفسه سيكون أقرب الهابطين.

_
_
  • الفجر

    04:39 ص
...