الخميس 13 رجب / 25 فبراير 2021
 / 
08:28 ص بتوقيت الدوحة

"فودافون قطر" تدعم "برنامج وايز لتسريع التطوير"

الدوحة - العرب

الأربعاء 05 نوفمبر 2014
فودافون

أعلنت شركة "فودافون قطر" اليوم، في بيان صحافي، عن دعمها لـ"برنامج وايز لتسريع التطوير" الجديد الذي يندرج ضمن إطار فعاليات "مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم" (وايز 2014). ويهدف البرنامج إلى دعم المشاريع المبتكرة في مجال التعليم بالاستناد إلى خبرات فريق من الموجهين والشركاء ممن يقدمون استراتيجيات فعالة لتطوير هذه المشاريع.

ويتضمن البرنامج 5 مشاريع في مجال تكنولوجيا التعليم ستخضع للمتابعة مدة عام كامل بهدف توفير التوجيه المصمم خصيصاً لمواكبة احتياجاتها المختلفة. وسيشكل البرنامج منصة تتيح لهذه المشاريع الاستفادة من شبكة "وايز" العالمية بما يوفر فرصاً قيمة لمشاركة المعرفة والحصول على دعم الجهات المانحة والمستثمرين.

وتركز 4 من المشاريع الخمسة، التي تم اختيارها من قبل لجنة تضم 5 خبراء في مجال الأعمال والتعليم، على قطاع الاتصالات النقالة؛ مما يؤكد إدراك الشركات للدور المهم الذي تلعبه تكنولوجيا الاتصالات في تطوير آفاق التعليم لدى الجمهور، وتعزيز مشاركة المدرسين والطلاب ولاسيما في الأسواق الناشئة.

وتتضمن المشاريع المرتبطة بتكنولوجيا الاتصالات النقالة كلاً من تطبيق "أستاذ موبايل" Ustad Mobile لمحو الأمية؛ وتطبيق التعليم الصوتي Sterio.me؛ وتطبيق "كتابو" Kytabu لمشاركة الكتب الدراسية، إضافة إلى "مشروع تعزيز الخبرات المعرفية للمدرسين باستخدام التكنولوجيا النقالة".

ويعد "كتابو" (Kytabu) أحد التطبيقات الجديدة الذي يتيح للطلاب الحصول على محتوى الكتب الدراسية؛ ويعمل على منصات "أندرويد" و"ويندوز". ويوظف هذا التطبيق المنصات النقالة لتوفير المواد التعليمية لآلاف الطلاب ضمن النظام التعليمي لجمهورية كينيا، مما يسهم في تخفيف نفقات شراء معظم الكتب الدراسية.

أما "مشروع تعزيز الخبرات المعرفية للمدرسين باستخدام التكنولوجيا النقالة"، فيساعد على بلورة فهم أعمق حول المحتوى التعليمي التأسيسي بين مدرسي المرحلة الابتدائية ممن يفتقرون إلى فرص التدريب والتعليم في المناطق الريفية الباكستانية. ومن خلال إتاحة دروس تواكب المتطلبات المحلية وتنسجم مع المعايير الوطنية بالاعتماد على الهواتف النقالة، فإن المشروع سيسهم في تعزيز مستويات الكفاءة بمادتي الرياضيات واللغة الانجليزية بما يرتقي بجودة التعليم للطلاب في نهاية المطاف.

وتهدف "فودافون قطر" إلى دعم البرنامج عبر توجيه رواد الأعمال وتزويدهم بالاستشارات الاحترافية في مجالات تخطيط الأعمال، والتطوير الاستراتيجي والتنظيم، والتخطيط المالي، والاتصال والتسويق. كما تسعى الشركة إلى استكشاف فرص تمويل هذه المشاريع انسجاماً مع التزامها بدعم الابتكار في مسيرة التعليم عبر الاتصالات النقالة، والمساهمة بتحقيق الأهداف الانمائية للألفية التي أعلنتها منظمة الأمم المتحدة.

وبهذه المناسبة، قال كايل وايتهيل، الرئيس التنفيذي لشركة "فودافون قطر": "نفخر بدعمنا لبرنامج ’تسريع التطوير‘ الجديد ومبادرة ’مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم‘ الرامية إلى تشجيع الابتكار في هذا المجال. وتمتلك ’فودافون‘ الخبرات الكافية للإشراف على هذه المشاريع، ونحن نتطلع إلى تقديم أفضل التوجيه لرواد الأعمال خلال سعيهم للارتقاء بالتعليم باستخدام تكنولوجيا الاتصالات النقالة".

بدوره قال ستافروس يانوكا، الرئيس التنفيذي لــ "مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم": "لا شك أن رواد الأعمال المشاركين في "برنامج وايز لتسريع التطوير" سيجنون فوائد مجزية من شراكتنا مع ’فودافون‘ التي تعد إحدى أكبر شركات الاتصالات في العالم، ونحن بدورنا نرحب بمساهمة الشركة في مجتمع المؤتمر ونشكر دعمها الكبير لنا".

وتعتبر "فودافون" شركة رائدة عالمياً في مجال التعليم عبر الاتصالات النقالة؛ وقد استفاد من مبادراتها حوالي مليون شخص في بلدان عديدة بما فيها مصر وجنوب أفريقيا والهند؛ حيث تمكن ربع مليون مصري أمّي من تعلم القراءة بمساعدة برنامج "فودافون" لمحو الأمية "العلم قوة" المصمم

 

للهواتف النقالة. ويرتكز هذا البرنامج على تطبيق مجاني يضم مجموعة صور وأداة محادثة لجعل عملية التعلم أكثر مرونة وسلاسة. وفي الهند، تسعى "مؤسسة فودافون لتنمية المجتمع" إلى الارتقاء بسوية التعليم في المدارس منخفضة الدخل عبر تزويدها بالتكنولوجيا كأداة للتدريس والتعلم. فعلى سبيل المثال، يعتمد برنامج "التعلم خارج الصندوق" على مجموعة من البرامج المبتكرة والإنترنت النقالة لإثراء خطة التدريس وتجربة المعلمين في الصفوف الدراسية بالهند، وكذلك تشجيع الطلاب على المشاركة في عملية تعليمية تتسم بالمتعة والمرونة بما يضمن لهم تحقيق أفضل النتائج التعليمية. وفي جنوب أفريقيا، قدمت "فودافون" برنامجاً تعليمياً شاملاً عبر الهاتف النقال، وهو يتيح اليوم مجموعة من الأدوات وتقنيات التواصل والتدريب التي استفاد منها حوالي 500 ألف متعلم في البلاد.

_
_
  • الظهر

    11:47 ص
...