الإثنين 24 ذو الحجة / 26 أغسطس 2019
05:38 ص بتوقيت الدوحة

الاتحاد الآسيوي: قطر استعدت لكأس آسيا بأفضل صورة

انجاز العنابي يسيطر على الصحف الخليجية

الجمعة، 28 نوفمبر 2014
انجاز العنابي يسيطر على الصحف الخليجية
انجاز العنابي يسيطر على الصحف الخليجية
الدوحة - عبدالرحمن جبرة

سيطر فوز العنابي ببطولة خليجي 22 على وسائل الإعلام الخليجية والعالمية، واتفقت الصحافة الخليجية ‏على أحقية منتخبنا باللقب الذي وصفته بالتاريخي.. وبينما صبت الصحف السعودية جام غضبها على ‏مدرب منتخبها لوبيز واللاعبين فإن صحفاً خليجية اعتبرت فوز المنتخب القطري بالبطولة بأنه تاريخي ‏ومستحق، ووضعت الصحف المذكورة صور العنابي على صفحاتها الأولى. وقالت هيئة الإذاعة ‏البريطانية إن العنابي كان بوسعه زيادة غلته من الأهداف بعد تسجيله الهدف الثاني، ويرى موقع الاتحاد ‏الآسيوي أن العنابي وبعد تحقيقه اللقب الخليجي سيدخل بطولة كأس آسيا في يناير المقبل بأستراليا ‏بمعنويات عالية وبصورة جيدة.
في المساحة التالية تنقل «العرب» أبرز ما جاء في صحف الخليج ووسائل ‏الإعلام العالمية عن الإنجاز التاريخي لمنتخبنا.

موقع الاتحاد الآسيوي يتغزل في هدف الفوز
اهتم موقع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بإنجاز العنابي بفوزه ببطولة كأس الخليج 22.. وأرسل الموقع تغريدة ‏عبر حسابه الرسمي في تويتر جاء فيها: «المنتخب القطري استعد لكأس آسيا بأفضل ما يكون.. فاز ‏بكأس الخليج».. وفي تقريره على الموقع عن مباراة النهائي جاء: «جاءت قطر من الخلف وفازت بكأس ‏الخليج بالفوز 2/1 على السعودية مستضيفة البطولة.. تقدمت السعودية في الدقيقة 16 عندما وجد سعود ‏كريري كابتن السعودية نفسه دون رقابة داخل منطقة الجزاء وقابل ركنية نفذها نواف العابد في مرمى قاسم ‏برهان في الزاوية البعيدة».. ومضى موقع الاتحاد الآسيوي يقول: «لكن وبعد دقيقتين أدرك العنابي التعادل ‏بذات الطريقة عندما قفز المهدي علي فوق أمواج من المدافعين وحول كرة برأسه مستفيداً من ركنية حسن ‏الهيدوس».. وتغزل الموقع في الهدف الثاني للعنابي بقوله: «قبل دقيقتين من مرور ساعة كاملة على اللقاء ‏ظفرت قطر بالنصر عندما حاول المدافع عبدالله الدوسري إبعاد كرة من منطقة الخطر لكنها سقطت أمام ‏خوخي بوعلام الذي قابلها بتسديدة جميلة تخطت الحارس وليد عبدالله».‏
ونوه موقع الاتحاد الآسيوي بأن اللقب هو الثاني للمنتخب العنابي هذا العام حيث قال: «اللقب هو الثاني ‏لقطر هذا العام بعدما كانت فازت ببطولة غرب آسيا في يناير الماضي» واختتم الموقع تقريره بالقول: ‏‏»بعدما تجاوزت قطر البداية المتعثرة في كأس الخليج وفازت بلقبه فإنها ستخوض نهائيات كأس آسيا وهي ‏في أفضل حالاتها وذلك عندما تلعب في المجموعة الثالثة بجانب: إيران.. الإمارات والبحرين».‏

الصحف السعودية:
تنظيم ناجح ومشهد هزيل
في النهائي
خيم الحزن على الصحف السعودية الصادرة صباح الخميس بعد فقدان فرصة التتويج بلقب خليجي 22 ‏بعد الخسارة أمام المنتخب القطري 1/2 في المباراة النهائية التي احتضنها ملعب الملك فهد الدولي ‏بالرياض مساء الأربعاء‎.‎ وقالت صحيفة الرياض: «خيبة أمل جديدة سجلها المنتخب السعودي في العاصمة الرياض بعد خسارة ‏الأخضر لقب خليجي 22 على يد المنتخب القطري الذي توج باللقب الخليجي للمرة الثالثة في تاريخه، ‏وواصل المنتخب السعودي فشله في المحافل الدولية وغيابه عن منصات التتويج‎».
ووجهت الصحيفة الاتهام للمدرب الإسباني لوبيز كارو. وقالت: «كان للوبيز دور كبير في خسارة اللقب ‏الخليجي بسبب تخبطاته التي أفقدت الأخضر السعودي هويته، وأكمل لوبيز عبثه وأثبت بما لا يدع مجالا ‏للشك أن استمراره في قيادة الأخضر سيعيده خطوات إلى الوراء‎». ولم تغفل صحيفة الرياض دور اللاعبين في الخسارة، وقالت: إن «اللاعبين لم يقدموا في المباراة ما يشفع ‏لهم بالفوز وتسببوا في خروج الجماهير السعودية التي ملأت المدرجات حزينة‎».
أما صحيفة عكاظ فأشارت إلى أن المنتخب القطري عاد لجادة البطولات عبر بوابة منافسه المنتخب ‏السعودي بانتزاعه بطولة كأس الخليج العربي‎.‎ وتحت عنوان «راحت علينا»، قالت صحيفة الشرق: إن المنتخب السعودي أهدر فرصة التتويج بلقب بطولة ‏كأس الخليج الـ22 لكرة القدم‎.‎ وألقت صحيفة الرياضية باللوم على المدرب الإسباني لوبيز، وقالت: «لم يكترثوا ولم يسمعوا للأصوات ‏المحذرة والتي توقعت سقوطا مذلاً للمنتخب السعودي في مشاركته ببطولة كأس الخليج الـ22 والتي نظمها ‏بنجاح على أرضه وبين جماهيره، لتختتم أمس بمشهد هزيل».‎

ردود أفعال غاضبة لمشجعي الأخضر
نقلت صحيفة «المواطن» السعودية تغريدات وتفاعلات لمشجعين سعوديين.. وجاء في إحدى المشاركات: ‏‏»فساد المشاريع يكشفها مطر وفساد المنتخب تكشفه قطر. خلااااااص كفاااااية المهزلة كفاية قهر وتحطيم ‏لآمال الجماهير السعودية»‏.
واقترح مشجع آخر ربط أداء لاعبي المنتخب برواتبهم السنوية، موضحا «والله لتشوفون مستوى مختلفا ‏تماماً عن هذا المستوى الهزيل».‏

قناة العربية: العنابي دون تاريخاً جديداً في سجلاته
اعتبرت قناة العربية فوز منتخبنا بكأس خليجي-22 بأنه تاريخي وعنونت تقريرها بـ: «قطر تنتزع خليجي-‏‏22 من قلب الرياض»‏.
ومضت تقول في تقريرها: «دوّن المنتخب القطري تاريخاً جديداً في سجلاته، بعدما حقق لقب كأس الخليج ‏للمرة الثالثة في تاريخه، بعد فوزه على المضيف السعودية 2/1 في المباراة النهائية التي احتضنها استاد ‏الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض،‎‏ وحقق العنابي اللقب لأول مرة في تاريخه خارج أرضه بعدما حققه ‏في النسختين 11 و17 من الدوحة»‏.

قالت إن بلماضي كتب التاريخ
الجزيرة السعودية: ذهب الخليج للخطر قطر
تحسرت صحيفة «الجزيرة» السعودية على هزيمة منتخبها أمام العنابي في نهائي كأس الخليج 22 وجاء في ‏عنوانها: «العنابي فرض أسلوبه وحقق مراده.. ذهب الخليج.. للخطر قطر»‏. وكتبت: «لا جديد.. كأس الخليج تدير ظهرها لمنتخبنا الوطني، والأخضر لا يزال يبحث عن نفسه، ‏وابتسمت الكأس العنيدة للعنابي الذي قلب تأخره بهدف من سعود كريري إلى فوز بهدفين عن طريق مهدي ‏علي وخوخي بوعلام ليكتب المدرب جمال بلماضي التاريخ للكرة القطرية»‏.

عناوين غاضبة لـ «الرياضية السعودية»‏
يا العنابي مددت غيابي
أفردت صحيفة الرياضية السعودية صفحات عديدة لمباراة نهائي خليجي-22، وتغزلت الصحيفة في العنابي ‏وأكدت أنه استحق اللقب، وجاءت عناوينها حزينة وقالت في أحدها: «العنابي يطير بكأس خليجي-22 في ‏ليلة حزينة لعشاق المنتخب السعودي»‏. وفي عنوان آخر: «الأخضر من خيبة إلى خيبة».. وفي صفحة داخلية كتبت مادة بعنوان: «يا العنابي ‏مددت غيابي».. وحملت الصحيفة مدرب منتخبها مسؤولية الهزيمة حيث عنونت تقريراً بـ: «وتستمر ‏السنوات العجاف.. لوبيز «الغشيم» أضاع الأخضر»، وتغزلت الصحيفة في منتخبنا ومن عناوينها: «من ‏غير قطر بطل» و: «ليلة عنابية في الرياض»‏.

العنابي ضيع أهدافاً عدة
‏«بي بي سي»: عبثاً حاولت السعودية مع منتخب منظم
اهتمت هيئة الإذاعة البريطانية بفوز منتخبنا ببطولة الخليج 22 وعنونت تقريرها بـ: «قطر تفوز ببطولة ‏خليجي-22 بعد الفوز على السعودية في النهائي»‏‎.
وأضافت في تقريرها: «‎حصدت قطر لقب بطولة كأس الخليج لكرة القدم بعدما فاز منتخبها الوطني على ‏نظيره السعودي بهدفين مقابل هدف في مباراة نهائي خليجي-22‏.‏ جرت فعاليات البطولة في العاصمة ‏السعودية الرياض‎.‎ أحرز بوعلام الهدف الثاني لقطر بعد قليل من بداية الشوط الثاني للمباراة، وكان الشوط ‏الأول قد انتهى بتعادل الفريقين بهدف لكل منهما؛ حيث تقدم سعود كريري للمنتخب السعودي في الدقيقة ‏‏16، ثم تعادل المهدي علي بعد دقيقتين فقط لقطر.‏ بدأ المنتخب القطري الشوط الأول بنشاط هجومي كبير ‏تلته سيطرة سعودية لدقائق قبل أن يحرز كل فريق هدفه ثم يتبادل الفريقان السيطرة مرة أخرى على ‏مجريات اللعب في الشوط الأول‎.
وبنفس المنوال بدأ القطريون الشوط الثاني بنشاط هجومي أسفر عن هدف التقدم من قذيفة قوية مباشرة ‏لبوعلام،‏ وعبثا حاول المنتخب السعودي تعديل النتيجة لكنه لم يفلح أمام الدفاع المنظم للفريق القطري ‏الذي كان بإمكانه زيادة عدد الأهداف في شباك المنتخب السعودي‎.

الوسط البحرينية:
إبداع العنابي فاض خطف الكأس من الرياض
اهتمت الصحف البحرينية بنهائي كأس الخليج 22 وتغزلت في العنابي، ففي الصفحات الداخلية قدمت ‏صحيفة الوسط وصفاً للمباراة وعنونت المادة بـ: «العنابي يقلبها على «الأخضر» ويعادل رقمي السعودية ‏والعراق» وكتبت مادة تاريخية عنونتها بـ: «العنابي يتوج بالنجمة الثالثة في البطولات الخليجية».‏

أخبار الخليج
ووضعت صحيفة أخبار الخليج البحرينية على الغلاف صورة للعنابي وعنوان: «الكأس قطري»‏

البلاد البحرينية
من ناحيتها نوهت صحيفة البلاد البحرينية بالحضور الجماهيري التاريخي للنهائي الخليجي.. وعنونت ‏تقريرها بـ: «عادل رقمي السعودية والعراق.. العنابي القطري «بطل خليجي 22» للمرة الثالثة».‏
وكتبت: «شهدت المباراة حضورا جماهيريا كبيرا هو الأفضل في الدورة وصل إلى نحو 60 ألف متفرج ‏احتشدوا على مدرجات استاد الملك فهد الدولي، بينهم قرابة 3 آلاف قطري».‏

الوطن البحرينية
وخصصت صحيفة الوطن البحرينية صورة الغلاف لنجوم العنابي مع مانشيت يقول: «أبطال الخليج».‏


نوّهت بزحف الجماهير القطرية
صحف الإمارات: عنابي ذهب.. طار باللقب
سيطر إنجاز العنابي في بطولة الخليج على الصفحات الأولى للصحف الخليجية، التي أبرزت خبر فوز ‏منتخبنا باللقب، ووضع معظمها صور العنابي على صدر صفحاتها الأولى.
فيما يلي أبرز ما جاء في ‏صحف الإمارات:

الإمارات اليوم
اعتبرت صحيفة (الإمارات اليوم) فوز العنابي باللقب بمثابة المفاجأة، وقالت إن منتخبنا ثأر من ‏هزيمة سابقة أمام الأخضر.. وعنونت الصحيفة تقريرها بـ «ردّ دين خسارته نهائي النسخة 15.. العنابي ‏ينتزع لقب «خليجي 22» من أرض الأخضر»‏.
ومضت الصحيفة تقول: «ظفر العنابي القطري بلقب خليجي 22 لكرة القدم، وتخطى جميع التوقعات ‏أمس في النهائي، إثر فوزه على الأخضر السعودي 2/1، بعد مواجهة مثيرة حبست الأنفاس على ملعب ‏الملك فهد الدولي في الرياض، فثأر لخسارته 1/3 في نهائي النسخة الـ15 على الملعب ذاته قبل 12 ‏عاماً، فحقق اللقب الثالث بتاريخه في بطولات الخليج بعد لقبيه في خليجي 11 و17‏‎.‎‏ وبات مدربه ‏الجزائري جمال بالماضي أمام إنجاز تاريخي في بطولات الخليج بعد توليه قيادة المنتخب خلال شهر ‏مارس الماضي. وأحرز المهدي علي «18» وخوخي بوعلام «58» هدفي قطر، وسعود كريري «16» ‏هدف الأخضر».

الخليج الإماراتية
من جهتها، وضعت صحيفة الخليج صورة العنابي على غلافها، وعنونت صفحتها الأولى بـ «كأس الخليج ‏عنابية للمرة الثالثة»‏، وكتبت: «توج منتخب قطر بلقب «خليجي 22» بعد فوزه على المنتخب السعودي بهدفين مقابل هدف، في ‏المباراة التي جمعت بين الفريقين أمس على استاد الملك فهد الدولي، في إطار نهائي كأس الخليج الثانية ‏والعشرين التي أقيمت في الرياض. انتهى الشوط الأول بتعادل الفريقين بهدف لكل منهما، سجل هدف ‏السعودية لاعبه سعود كريري في الدقيقة 15، وتعادل المهدي علي لمنتخب قطر في الدقيقة 18، وفي ‏الشوط الثاني سجل بوعلام خوخي هدف الفوز للمنتخب القطري وتحديداً في الدقيقة 58».‏

الاتحاد الإماراتية‎
أما صحيفة الاتحاد فاعتمدت على السجع في خطها الرئيس لصفحتها الأولى بالملحق الرياضي، حيث ‏عنونت الغلاف بـ «منتخب قطر دربه (خضر) توج باللقب الخليجي للمرة الثالثة.. ‏‎»‎عنابي» ذهب.. طار ‏باللقب»‏.
البيان
وجاء مانشيت البيان كالآتي: «قطر تخطف الكأس من السعودية».. وأضافت الصحيفة في تقريرها: «بتكليف ‏من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، توج الأمير عبدالله بن مساعد الرئيس العام لرعاية ‏الشباب والرياضة في المملكة العربية السعودية، العنابي القطري بكأس بطولة «خليجي 22» والميداليات ‏الذهبية، بعد أن تغلب على المنتخب السعودي بهدفين مقابل هدف، في المباراة الختامية، وتم الاحتفال ‏بالأبطال على منصة أعدت خصيصا داخل الملعب بحضور أحمد عيد رئيس الاتحاد السعودي، والشيخ ‏حمد بن خليفة بن أحمد رئيس الاتحاد القطري، وسط تصفيق وتشجيع الجمهور القطري الذي حرص على حضور ‏المباراة».‏
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.