الثلاثاء 13 شعبان / 07 أبريل 2020
10:37 ص بتوقيت الدوحة

سيباهان دفع ثمن الاندفاع الزائد

«الزعيم» يغرّد في صدارة مجموعته الآسيوية بثلاثية

علاء الدين قريعة

الأربعاء، 19 فبراير 2020
«الزعيم» يغرّد في صدارة مجموعته الآسيوية بثلاثية
«الزعيم» يغرّد في صدارة مجموعته الآسيوية بثلاثية
اعتلى فريق السد قمة المجموعة الرابعة بدوري أبطال آسيا، بفوزه العريض على سيباهان أصفهان الإيراني بثلاثية بيضاء، في المواجهة التي جمعتهما مساء أمس الثلاثاء في استاد جاسم بن حمد لحساب الجولة الثانية، برفعه رصيده إلى 4 نقاط. وعلى الرغم من انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي، فإن «الزعيم» عرف من أين تؤكل الكتف في الشوط الثاني وتمكّن من ضرب الدفاعات الإيرانية بالمرتدات السريعة، فافتتح أكرم عفيف النتيجة مطلع الشوط الثاني، قبل أن يعقّد حسن الهيدوس من مهمة الفريق الضيف بهدفين آخرين. وفي العموم، قدّم السد مباراة تكتيكية عالية في محصلة الشوطين، ونجح في التعامل الجيد مع خطة الفريق الإيراني الذي لعب باندفاع زائد دفع ثمنه خسارة ثقيلة.
حاول السد كسر الطوق الدفاعي للفريق الإيراني في عدة مناسبات؛ فبعد أن فشل في اختراق العمق، لجأ إلى التسديد من خارج المنطقة، فهزّت تصويبة الإسباني
جابي الشباك الخارجية، ومرت محاولة الهيدوس بجانب المرمى، وغاب نام تاي هي في الوسط؛ فغابت فاعلية بونجاح وأكرم عفيف في الجبهة الأمامية، علاوة على الرقابة التي فُرضت عليهما من الدفاع الإيراني.
بالمقابل؛ لم يتحفّظ سيباهان في الخلف، بل عمد إلى الاختراق عبر الأطراف، معتمداً على الكرات الطويلة تارة، والساقطة إلى الصندوق والعرضية تارة أخرى، والتي شكّلت قلقاً واضحاً للدفاع السداوي الذي كان يقظاً وأبعد الخطر بتواجد خوخي وطارق سلمان.
وكاد بغداد بونجاح أن يفتتح باب التسجيل قبل دقيقة من نهاية الشوط الأول، بعد تبادل الكرة مع أكرم عفيف؛ لكن الدفاع تدخّل في الوقت المناسب، قبل أن يستلم أكرم كرة دخل بها منطقة الجزاء وصوّب؛ لكن الحارس الإيراني بايام نيازماند حوّل كرته إلى ركنية مبقياً الشباك صامتة مع نهاية الشوط الأول.
في الشوط الثاني، انتظر السد 6 دقائق فقط حتى يمنحه أكرم عفيف الأسبقية بمواجهة خالصة مع الحارس الإيراني بأيام إثر بينية من بغداد بونجاح، ليلعب الكرة من فوقه بذكاء وسط فرحة أنصار «الزعيم». وكاد نام تاي هي أن يعزز بالهدف الثاني من كرة صوّبها داخل منطقة الجزاء، لكن الحارس الإيراني بدّد الخطر إلى ركنية د 58.
غير أن الدقيقة 72 حملت ثاني أهداف «الزعيم» بتوقيع قائده حسن الهيدوس الذي تلقّى كرة من الجزائري بونجاح، ليواجه الحارس الإيراني ويضع الكرة في الزاوية 90 هدفاً، ولم يفلح الفريق الإيراني في تقليص الفارق وباتت معظم كراته عشوائية ولا تسمن من جوع، لينهي السد المباراة لصالحه بثلاثية دون رد.
ليبدأ الإسباني تشافي بإجراء التغييرات ليدفع بالمدافع الشاب محمد وعد، ليعود الهيدوس ليوقّع على هدفه الشخصي الثاني بمتابعة ناجحة لتمريرة أكرم عفيف داخل الجزاء د 78، لتتواصل المباراة بعد ذلك حتى نهايتها دون جديد.

تشافي: السد ظهر بوجهه الطبيعي
اعتبر الإسباني تشافي هيرنانديز مدرب السد، أن فريقه أظهر وجهه المعتاد في لقاء الأمس، ووصفه بأنه الأميز هذا الموسم. وأضاف تشافي: أنا سعيد للأداء والنتيجة وللمردود الذي قدمناه.. في الشوط الأول عرفنا كيف نتعامل مع المنافسة في الجانب الدفاعي، والفضل يعود إلى تماسك خطنا الخلفي الذي كان في الموعد.
وتابع مدرب السد: حصلنا على 3 نقاط مهمة في سباق التأهل إلى الدور المقبل في مجموعة هي الأصعب بغرب آسيا، وسنلعب مباراة صعبة أمام العين، وهو أحد أبرز الفرق الإماراتية، ولا تزال حظوظه قائمة، والآن تركيزنا على الدوري وتنتظرنا مواجهات قوية.
ونوه تشافي إلى أن عفيف والهيدوس يستحقان اللعب في أوروبا وفي الدرجة الأولى في إسبانيا، بجانب سالم الهاجري وخوخي، ولكن هذا الأمر متوقف على عقليتهم.

أمير نوبي: تكريم السد لن أنساه
قال أمير قلعة نوبي مدرب فريق سيباهان أصفهان الإيراني، أن السد استحق الفوز قياساً لسيطرته على المباراة وأدائه المتوازن على مدار الشوطين، مشيراً إلى أن فريقه عانى من إصابة مهاجمه قبل المباراة، الأمر الذي أثر على الفريق.
وقال مدرب سيباهان: قدمنا مباراة جيدة أمام فريق قوي ولاحت لنا بعض الفرص لم نستغلها، والفريق خسر جهود أحد اللاعبين في الوسط، بالإضافة إلى إصابة المهاجم سيستاني، بجانب ارتكابنا العديد من الأخطاء التي كلفتنا الخسارة بهذه النتيجة الكبيرة، وحاولنا في الشوط الثاني التحكم بالكرة والسيطرة على مجريات المباراة، ولكن الفريق غاب عنه التركيز.
وقال نوبي: سنطوي صفحة الخسارة وسنحلل الإيجابيات والسلبيات، وأنا على ثقة بأن الفريق سيعبر نحو ربع النهائي برفقة السد.
وأبدى مدرب سيباهان إعجابه بلفتة نادي السد بتكريمه كونه أحد لاعبيه في فترة تسعينيات القرن الماضي، مشيراً إلى أن هذا التكريم هو تشريف عظيم بالنسبة له ولن ينساه.

تشكيلة الفريقين:
السد
سعد الشيب، بيدرو ميجيل، جونج وويونج، طارق سلمان، حسن الهيدوس، خوخي بوعلام «محمد وعد د 76»، بغداد بونجاح، نام تاي هي، أكرم عفيف «حامد إسماعيل د 87»، ياسر أبو بكر.
سيباهان
بايام نيازماند، مهدي كياني، سعيد اغاي، أميدنور افكان، محمد مبيبي، محمد طبيبي، علي غرياني، علي مصلح، سوروش رفاعي، مرتضى منصوري «رضا مرزاي د 71».

بطاقة المباراة:
المكان: استاد جاسم بن حمد بنادي السد
الزمان: 18 فبراير 2020
المناسبة: الجولة الثانية لدوري أبطال آسيا (المجموعة الرابعة)
الفريقان: السد - سيباهان أصفهان
النتيجة: 3-0 للسد
الأهداف: أكرم عفيف د 51، حسن الهيدوس د 72، د 78
الحكام: عزيز عظيموف، وروسلان مبيراتزيدينوف، والبشير عثمانوف، واخرول رزفولاييف
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.